Printer Friendly and PDF

Text Resize

المحكمة تواصل الإستماع إلى إفادة دونالدسون

29 September 2017

عقدت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلسة اليوم (الجمعة) في لاهاي، في قضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري. وواصلت خلالها الاستماع إلى شهادة الخبير في شؤون الإتصالات أندرو دونالسن.

في ما يلي النص الحرفي لوقائع الجلسة:

رئيس الغرفة القاضي دايفيد راي: انت لست راضيا بان ام تي سي كتبت رسالة للدفاع في 15 فبراير الى الدفاع تقول فيها انه ليس هناك اي هاتف مسجل بهذا الاسم وفق لطريقة  الكتابة هذه

المحامي دايفيد يونغ (للدفاع عن أسد صبرا): ما لست مستعدا لقبوله هنا هو انه ومن دون ان يكون هناك شرح كامل في وثيقة منفصلة فما هي القيمة الثبوتية وثبوتية الوثيقة

حضرة القضاة ان الدفاع حصل على هذه الوثيقة في ال31 من آذار من العام 2014 فتم تلاقيه من شركة تاتش وبعد ذلك اتى ممثل من شركة تاتش للادلاء بشهادته وكان يمكن طرح اسئلة حول ذلك ويمكن طلب اعطاء رقمين لهذه الوثيقة ولكن لم يجر ذلك فعلا ، ادفاع لم يبث هذه الوثيقة على ممثلتاتش والآن يحاول القيام بذلك مع دونالدسون

انا احاول ان اطلب الامتثال بطريقة عمل مناسبة ان الدفاع يجب ان يشرح في وثيقة لم يعتبر هذه الوثيقة ذات صلاحية وقيمة ثبوتية ولكن ان السيد دونالدسون لم يطلع على هذه الوثيقة ولا يمكن ان يضيف اي شيء عليها

ونطلب ان يكون لهذه الوثيقة رقم بينة مؤقت

القاضي راي: سيد يونغ اظن انك بينت الصلاحية لهذه الوثيقة ولكن اذا ما اردت ان تبين ذلك في وثيقة مختلفة

يونغ: نعم باختصار حضرة القاضي على الدفاع ان يوافق على هذه الوثيقة فهي جزء من قرار الغرفة في 31 من آذار 2014

اذا ذلك اكثر من سنتين وكان عليهم ان يكونوا على علم بالطلب وتفاصيل الطلب

القاضي راي: لا افهم ما تقوله

يونغ: بالنسبة لوضع التحقيق الذي اجراه الادعاء نحن نستند الى ذلك وهذا الامر كان على الجحميع ان يكون على علم به نظرا لقرار الغرفة منذ سنوات لقد اجرى تحقيقا على المستخدم البديل رقم 1 في العام 2016

القاضي راي: ما هي القيمة الثبوتية للوهلة الاولى لهذه الوثيقة

يونغ: لدينا الختم المناسب ووصلت هذه الرسالة عبر قلم المحكمة

القاضي ميشلين بريدي: سيد يونغ  الا اذا ما كنت تتقدم بالطلبات فيما بعد ولكن لنتمكن من متابعة الامور عندما تعرض علينا وثائق انا مهتمة بان اعرف ما الجدوى من هذه الوثيقة في هذه المرحلة فيمكن ان نضع هذه الوثيقة في المحضر وفي مرحلة لاحقة عندما نطلع على الوثيقة سنعرف ما الذي يريد السيد يونغ ان يطلب من المحكمة القبول به من المحكمة فحتى الآن انا لا افهم لم تتحدث عن مستخدم بديل واحد وانه ليس هناك اي سجلات تتعلق بهذا المستخدم ما هي اهمية وصلاحية ذلك شكرا

يونغ: ساتناول ذلك مع بعض التفاصيل في اسئلة لاحقة

ولكن اشير هنا ان المستخدم رقم واحد يبدو ان لديه مواصفات مماثلة لمواصفات صبرا ويبدو انه ليس هناك اي هاتف منسوب الى هذا الشخص

ونحن هنا نقول انه كان يجب اللتحقيق بهذا الشخص لان هذا مهم لانه يجب ان نعرف اذا مان هو كان مستخدما 018 او مرشح لان يكون هو من استخدم هذا الرقم

القاضي راي: الغرفة نظرت في هذه الوثيقة وتعتبر انها ذات صلاحية ولديها قيمة ثبوتية معينة

يونغ: نتناول هذه الوثيقة وهذا رد لطلب من اوجيرو ونرى هنا التاريخ

هل يمكن ان تؤكد هنا ان الوثيقة بالنسبة الى المستخدم البديل 1 واسم هذا المستخدم هل تؤكد ان الوثيقة تشير الى انه لا يبدو ان هناك اي اشتراك هاتفي باسم هذا الشخص على شبكة الخطوط الارضية ونشير هنا الى انه  في حين ان اسم الشهرة او الاسم الثاني قد يكونا صحيحين قد يكون هناك خطأ ابالانكليزية بالنسبة الى الاسم الاول

دونالسون: للاطلاع على ذلك يجب ان نعرف ما هو الاصل العربي ففي الطلبات السابقة راينا ان اسم اسد كتب باسم حرفي الاس بالانكليزية وهذا امر عادة ما اطلب ان اطلع عليه وانا عادة ما اطلع على المعلومات باللغة العربية ويجب ان نتمكن من الاطلاع علىالاسم الصحيح

يونغ: شكرا هذه ملاحظة وجيهة وافهم ذلك ولكن اطلب القبول بها كبينة

القاضي راي: سيد يونغ متى زودت هذه المستندات للادعاء

يونغ: سوف استعلم عن ذلك، قيل لي في 19 من ايلول سبتمبر

القاضي راي: متى اعلم الادعاء انكم تريدون تقديم هذه المستندات كبينات

يونغ: نتأكد من ذلك

لوستالييه: يمكن ان اساعد

لقد اعلمنا يوم الاربعاء من هذا الاسبوع الساعة الثامنة مساء

القاضي راي: السيد لوستالييهه تكلم عن مصداقية هذا المستند وبالتالي نعطيه رقم بينة مؤقت 5d420

يونغ: يمكننا ان نستنج من هذا المستند ان شخص  ليس لديه جواز سفر الا ان غادر الاراضي اللبنانية بطريقة غير شرعية فهذا يعني ان هذا الشخص كان ساكنا في لبنان في الفترة التي تهمنا

دونالدسون: صحيح

يونغ: عندما قامت لجنة التحقيق الدولية وبعد ذلك مكتب المدعي العام ببناء قدرلااتنهما لم نكن بحاجة الى العودة لهؤلاء الاشخاص والشركات ونسألهم عن تهجئة بعض الاسماء فقد كانت لدينا موارد واسعة للغاية لدينا سجلات تتعلق بالسفر لآداء فريضة الحج السجلات من الجامعات سجلات تتعلق بمصلحة السيارات وكان من الممكن ان نفتش فيها وان كانت النتئج سلبية هذا يعني انه ما  من سجلات في هذا الاطار

لا يمكنني ان اتحدث بالنيابة عن كل فرق التحقيق ولكن ان تأكيدك بان طلبات المساعدة هذه تشير الى ان التحقيقات كانت ناقصة فانه امر اعترض عليه

القاضي راي: هل انتهيت من هذا الموضوع

يونغ: نعم

القاضي راي: هل تريد ان تسجل ذلك على انه بينة

يونغ: نعم

القاضي راي: سيد لو ستالييه هل لديك اعتراض

لو ستالييه: لقد اوضحت نفطتي لا يمكن ان نفهم اهمية هذا المستند بما انه يظهر تهجئة بديلة لاسم المستخدم البديل رقم 1

القاضي راي: سيد يونغ

قلت انك ستصل الى مسألة التهجئة بعد قليل عندما تتطرق الى هذه المسألة قد تتوضح لنا بعض الامور وبالتالي الرسالة الصادرة عن المديريةالعامة للامن العام واللواء عباس ابراهيم بتاريخ السابع من ك12015 والتي تتعلق بطلب المساعدة المرتبط بطلب الدفاع رقم 11 117 و113 سوف تحمل الرسال هذه رقم البينة المؤقت 5 d 421 حتى نصل لتهجئة الاسم الاول لهذا الشخص

يونغ: شكرا

للانتقال الى مسألة المستندات التوظيف المتعلقة بهذا الشخص هل تعلم ان كانت قوى الامن الداخلي او لجنة التحقيق او مكتبالمدعي العام  حاولوا تحديد ما اذا كان المستخدم البديل رقم 1 كان يعمل في خلال هذه الفترة  وان كان ذلك يستبعد انه مستخدم الارجواني 018

القاضي راي: سيد دونالدسون اود ان تفكر في هذا السؤال ونسيت ان اذكر ان الرقم المرجعي لهذاالمستند هو 1dt 56377

يونغ: اود ان نعرض البند 485 من قائمة عروض فريق صبرا

وهو رد من صندوق الضمان البناني فيما يتعلق بدائرة الاحصاءات وهو بتاريخ الثاني من تموز 2015 وارجو ان لا يعرض علنا (..) من المعلومة التالية يبدو ان هذا الشخص مسجل من اوائل نيسان ابريل من العام 2005

دونالدسون: نعم

يونغ: هل توافق بناء على ان هذه الثغرة في التوظيف تغطي على ما يحتمل الفترة الاساسية والحاسمة من قضية الادعاء لاسيما فترة سبتمبر 2004 وحتى فبراير 2005 في ما يتعلق برقم 018

دونالدسون: نعم

يونغ: حضرة القاضي ارجو انتقبلوا بهذا المستند كبينة

القاضي راي: سيد لوستالييه ؟

لوستالييه: امهلني لحظة لو سمحت شكرا حضرة القاضي ما من مشكلة في قبول هذا المستند

القاضي راي: ان الجواب على طلب المساعدة من قسم صندوق الضمان الاجتماعي وقسم الاحصاءات والتوظيف في لبنان الذي يعود تاريخه الى الثاني من يوليو تموز 2015 فيما يتعلق باحد مستفيدي الضمان الاجتماعي سيحمل رقم البينة 5d422

يونغ: شكرا جزيلا

لنعود الى السببين الذين اعطاهما مسؤولي قوى الامن الداخلي فيما يتعلق بمراجعة اسناد الرقم 018 من المستخدم البديل رقم 1 الى السيد صبرا لربما تذكر السبب الاول الذي اعطي في هذا المستند فقيل انه وبسبب رسالة نصية قصيرة قد ارسلت الى الرقم 018 مع اسم اسد مكتوب بالانكليزية بحرفي اس هل تذكر ذلك (..).

الجلسة المسائية

القاضي عاكوم: من الغريب ان تسجل الشركة في بعبدا فيما وقع على المستند رئيس المحكمة التمييزية في البقاع.

لوفاييغ: لم يرد المستند في قائمة عروضنا وسنبحث عن النسخة الاصلية باللغة العربية وسوف استمع السيد دونالدسون

سؤالي ان هذه الشركة مقرها في الغبيري في بيروت ولم تكن الخلية تغطي المنطقة، فما رأيك.

دونالدسون: لم اتمكن من تحديد الموقع على الخارطة ولكن بالتأكيد هذه المنطقة لا تغطيها الخلية صفير 3، لال اذكر اني رأيت المستند سابقاً لانني كنت لتحققت من الشركة وانا لا افعل ذلك.

وفي الوقت نفسه هو صاحب الشركة وليس لدينا تفصيلات اخر او معلوما سياقية باستثناء العام 2011، من المهم ان نعرف المزيد وقد اثرتي اهتمامي.

لوفابيغ: الاحظ الوقت ولربما يكون مناسباً ان نتوقف ولكن مساعدتي قالت انها حصلت على النسخة باللغة العربية ليتأكد القاضي عاكوم من المعلومات.

لست متأكدة من وجود اي معلومات اضافية والترجمة مطابقة.

نستطيع ان نقول انه لم يتم التحقق من هذ العناصر.

انت مكتب المدعي العام لم يحقق في كل العناصر المرتبطة بشركة ميدكو، هل توافقني؟

دونالدسون: أطلب عدم التحدث نيابة عن مكتب المدعي العام، ربما احدهم تولى عمليى التحقيق هذه وانا لم ار هذا المستند سابقاً.

القاضي راي: هل ترغبين في تقديم المستند كبينة؟

لوفابيغ: نعم

القاضي راي: متى تلقيتم هذا المستند؟

لوفابيغ: هذا المستند حصلنا عليه من مستندات كشفها الادعاء لنا، لم نعثر عليه بانفسنا. ولكن نستطيع ان ننتظر الى ان يتحققوا بالموضوع، وبالتالي سيد دونالدسون لم تحصل انت او انا على مستندات اخرى، ونتقدم مجدداً باقتراح ان نتوقف عصر اليوم لاخذ استراحة ولكني تحت تصرفكم.

القاضي راي: كان هذا الطلب سيحظى بموافقة لو وقفتي لمدة 9 ايام، ولكن سنواصل لبضعة دقائق.

سوف نعطيه رقم بينة مؤقت 3d427

نستطيع ان نرى رسالة تبدأ الى من يهمه الامر وتشير الى ان السيد مرعي هو صاحب شركة ميدكو في الغبيري في مركز الشرق الاوسط وما من تاريخ، ما هو مصدر المستند؟

لوفابيغ: تم الحصول عليه من وزارة العدل في 29 ايلول 2011 والرقم المرجعي للادلة هو 60237979 وصولاً الى 60237982

القاضي راي: هل هذا رد على طلب مساعدة من مكتب المدعي العام؟ كيف تم الحصول على المستند ولما اعد؟

لوفابيغ: لا نعرف المزيد، حصلنا على المستند من بين المستندات التي كشف عنها مكتب المدعي العام

القاضي راي: لكن كيف تقدمون مستنداً ولا تعرفون كيف تقيمون موثوقيته؟ ما هي درجة موثوقية هذا المستند؟

لربما هي خربشات  من شخص ارسلها الى السطات اللبناني التي ارسلتها بدورها الى مكتب المدعي العام.

لوفابيغ: القاضي الرئيس هذا مستند تم الكشف عنه بموجب المادة 101002

ها مستند رسمي صادر عن وزارى العدل اللبنانية، مع ختم المحكمة الخاصة بلبنان للاشارة ان المحكمة تلقته.

القاضي راي: لربما لم اوضح سؤالي، مستند تم الحصول عليه من لبنان، قد يكون موثوقاً او لا، مثلاً ان كان تم استخراج معلومات من قاعدة بيانات منظمة حكومية، مصلحة سير الالات او وثائق الوفاة والولادة قد تكون موثوقة، ولكن هذه رسالة غير موقعة بشأن شركة مزعومة وملكية هذه الشركة، لو كان مقتطفاً من غرفة التجارة والصناعة فالامر سيكون مختلفاً، وان كان قدم الادعاء هذا المستند فهذا لا يعطيه درجة موثوقية.

القاضي عاكوم: اطلب ان نعرض النسخة الاصلية

لوفابيغ: نرى على النسخة الاصلية كل مؤشرات الموثوقية و الصفحة الثانية نرى اختام وزارة العدل والمحكمة الخاصة بلبنان بلاضافة  الى ختم امين السجل التجاري في البقاع لذا بصورة اولية نرى كل مؤشرات الموثوقية.

القاضي راي: من اعد هذا المستند، لما هو موثوق، كيف نعرف ان ما كتب بخط اليد موثوق، لو كانت معلومات استخرجت من سجلات الدخول ومغادرة لبنان مثلاً ام سجلات وزارة الداخلية او ختم على جواز سفر فالامر سيكون مختلفاً.

لوفابيغ: هذا المستند ليس بخط اليد بل صادر عن وزارة العدل في لبنان.

القاضي عاكوم: هل بامكاننا ان نعرض الجزء الاول من المستند.

لوفابيغ: مكتب المدعي العام بحوزته كل هذه المعلومات والاجوبة لديه بامكاننا ان نرسل هذا المساء بريداً الكترونيين لمكتب  المدعي العام طالبين منه تزويدنا بمزيداً من المعلومات، ولكن هذا الستند هو الوحيد بحوزتنا بشأن هذا الموضوع.

القاضي عاكوم: اطلب عرض الصفحة 60237981 من فضلكم.

القاضية بريدي: تم نقل المعلومات عبر وزارة العدل هي معلومات وحسب وليس من السجل التجاري في بعبدا

القاضي راي:  شكراً.

السيد هاينز هل لك او لزميلك اي نية في طرح اي اسئلة على السيد دونالدسون؟؟

هاينز: المحامي الشريك سيكون هنا الاسبوع المقبل واظن انه لن يطرح اي سؤال ولا ينوي استجواب السيد دونالدسون.

القاضي راي: لن يكون في الاسبوع التالي بل الذي يليه.

هاينز: شكراً

القاضي راي: سنعود الى الموضوع في الاسبوع الذي يبدأ في 16 تشرين الاول

هل من هناك مسألة اخرى يجب تناولها؟

نرفع الجلسة حتى يوم الاثنين في 2 تشرين الاول.

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب