Printer Friendly and PDF

Text Resize

المحكمة تواصل الإستماع إلى إفادة دونالسن

26 September 2017

عقدت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلسة اليوم (الثلاثائ) في لاهاي، في قضية المتهمين الخمسة سليم جميل عياش ورفاقه بقضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري. وواصلت خلالها الاستماع إلى شهادة الخبير في شؤون الإتصالات أندرو دونالسن.

في ما يلي النص الحرفي لوقائع الجلسة:

القاضي دافيد راي (رئيس غرفة الدرجة الاولى): صباح الخير، سنستانف الاستجواب المضاد للسيد دونالسن بعد ثوان قليلة. سيد يونغ لقد تلقينا بريدا الكترونيا مثيرا للاهتمام منك الى الموظف القانوني واشرت الى انك قررت التقليص من وقت الاستجواب المضاد؟

يونغ: نعم، انا اخذت بعين الاعتبار ما قلته لي حضرة القاضي وانت تفهم ان هذه المرحلة مهمة للغاية بالنسبة الينا. في اليوم الاول من الاستجواب المضاد حاولت التطرق الى بعض المواضيع المهمة للفرق كافة وبدات بعرض قضيتي منذ ثلاثة ايام ونصف ومن المهم جدا ان استكمل الاستجواب المضاد

بعد القسم المتعلق بالمواصفات الجغرافية اود ان انتقل الى المواصفات الخاصة بالارقام التي كانت على اتصال بالرقم ذات الصلة

هذا الموضوع طويل للغاية وانوي في هذه المرحلة معالجة عشرة ارقام اعرضها على الشاهد وانظر الى كيفية اسناد تلك الارقام الخلوية

واقترح ما يلي على الغرفة، بعد ان انتهي من المواصفات الجغرافية ساتوقف عند رقمي ام ثلاثة عوضا عن الارقام العشرة بالاسناد الى مسالتين، اولا وباذن من الغرفة وبعد الاستجواب المضاد الذي سيقوم به الزملاء ان تسمح لي الغرفة باعادة استعراض تلك الارقام وهذا سيسمح للشاهد بتذكر بعض التفاصيل، وبهذه الحال يسمح لنا ذلك من تقليص الوقت في هذه المرحلة

دوسالييه: حضرة القاضي جل ما ساتطيع ان اقوله ان الادعاء متفاجئ للغاية من هذا الطلب اليوم لاسباب عدة

اولا فيماي تعلق باصرار السيد يونغ خلال استجوابه المضاد على عدم تقسيم الاستجواب المضاد الى اجزاء مختلفة اعود به الى 24 اب وفي ذلك اليوم السيد يونغ اشار الى ان الاستجواب المضاد لا يمكننا اطفاؤه وتشغيله مجددا، وبالتالي اود ان اقول ان الامر ينطبق ايضا على السيد دونالسن ولهذا السبب اطلب التفكير قليلا بموق فالسيد دونالسن فهو عليه ان يعالج كما هائلا من البيانات وهذه العملية صعبة للغاية بالنسبة اليه ان ينتقل من تقرير الى اخر وان طُلب منه فوق كل ذلك ان ينتقل بين التقارير فلن تكون منصفين تجاه السيد دونالسن

ولكن من باب المبدأ وكما شرح السيد يونغ هو يعمل سنوات على هذا الموضوع وهو مستعد وقال ذلك في قاعة المحكمة هذه وبالتالي اقترح عوضا من الانتقال بين تقارير ان ناخذ الوقت اللازم الان كي نتوقف عند كل الهواتف التي يعتبر السيد يونغ انه من الضروري التوقف عندها

القاضي راي: سيد دوسالييه انت معك نسخة عن البريد الالكتروني، هو قال انه سيقلص الاستجواب المضاد من 10 الى 3 هواتف انا كنت اتصور انك ستستعد لهذا الخبر؟

دوسالييه: نعم بالتاكيد نحن لا نعترض على ذلك

نحن نعترض على ماي لي، اي ان قال لنا انه سيقلص الوقت الان لكنه سيعود لاحقا لاستكمال الاستجواب المضاد

العملية لا تكون بهذه الطريقة وهذا ما اقترحه هو في بريده الالكتروني

ثمة مسالة اخرى، يقترح الان السيد يونغ انه سيكون من المفيد للسيد دونالسن فيما هو يخضع للاستجواب المضاد من الفرق الاخرى ان ينظر الى قائمة عروض فريق الدفاع عن السيد صبرا ليتذكر التفاصيل المتعلقة بارقام ثالثة

هذا الاقتراح بالتاكيد غير مقبول، في 8 ايلول 2017 طلب السيد يونغ من الادعاء تاكيدا على ان السيد دونالسن لن يكون له يا ووصل الى قائمة العروض واكدنا ذلك في 18 ايلول

في 19 ايلول اشار السيد يونغ امام هذه الغرفة ان سبب اضافة بنود على قائمة العروض بشكل متاخر هو لانه كان بانتظار الحصول ان السيد دونالسن لم يطلع على قائمة العروض ولكن يقول اليوم انه لا بد من ان يطلع السيد دونالسن ليتذكر التفاصيل

هذه عملية غير ناجحة، لو اراد السيد يونغ ان يتذكر السيد دونالسن بعض المعلومات كان عليه ان يفعل ذلك قبل اسابيع وان لا ينتظر هذه المرحلة المتقدمة من الاستجواب المضاد للسيد دونالسن

وبالتالي السيد يونغ الان ليس بموقف يسمح له بتذكير الشاهد بتلك التفاصيل

ليس بامكانه ان يقول اولا يجب على الشاهد ان لا يطلع على قائمة العروض وفجأة يطلب بعرضها على الشاهد

السيد دونالسن لم يطلع على قائمة العروض وبالتالي يتوجب على السيد يونغ ان ياخذ كل الوقت الذي يحتاج اليه ليعرض كل البيانات والسياق الذي يريده ليحصل على اجوبة مفيدة ولكن بالتاكيد لا يعترض الادعاء على تقليص وقت الاستجواب المضاد من قبل السيد يونغ ولكننا نعترض وبشدة على استخدام هذا العذر اي تذكير السيد دونالسن ببعض التفاصيل لتقسيم الاستجواب المضاد على اجزاء على السيد يونغ الانتهاء من الاستجواب المضاد قبل ان ننتقل الى موضوع اخر

القاضي راي: سيد يونغ لو وافقت غرفة الدرجة الاولى على طلبك كم من الوقت ستقلص الاستجواب المضاد؟

يونغ: قد نقلص الاستجواب المضاد بدرجة كبيرة

القاضي راي: انا اتحدث عن ساعات او ايام

يونغ: قد نقلص الاستجواب المضاد بيوم واحد

القاضي راي: التقديرات الاصلية كانت اولا يومين وكنت بحاجة الى يومين كاملين وكان الممثلون القانونيون للمتضررين ينتهون من عرض قضيتهم ومن ثم اردت ثلاثة ايام والاسبوع الماضي طلبت اربعة ايام اضافة الى يوم ونصف من هذا الاسبوع ثم قلت حتى يوم الاربعاء اي ستة ايام ونصف

يونغ: هذه مرحلة مهمة للغاية

بداية تحدثت عن بعض البيانات العامة ومن ثم كانت ثلاثة ايام ونصف للقضية المتعلقة بصبرا وكان للادعاء خمسة اشهر وبالتالي هذه المرحلة مهمة جدا لقضية الدفاع عن السيد صبرا

بامكاني ان استعرض جزءا صغيرا من مواصفات الارقام وبعدها سانظر الى الارقام السبعة الاخيرة واحاول ان اقلص قدر الامكان من عددها

واعتقد لو وافقتكم انه بامكاني ان اقلص العدد بنف يوم تقريبا

القاضي راي: قبل دقيقة قلت تقلص الاستجواب ليوم واحد والان تقول لنصف يوم

وانت قلت سابقا انك لن تتطرق الى 7 ارقام والان قلت ستقلص العدد؟

يونغ: كلا

القاضي راي: لا نثق بتلك التقديرات في الواقع

يونغ: لم اقل ابدا في البريد الاكتروني انني لن اعالج اي من الارقام العشرة

القاضي راي: اقتبس، انا مستعد لتقليص الاستجواب المضاد الى حد كبير واستعرض ثلاثة هواتف عوضا عن عشرة، نهاية الاقتباس

وانا افهم انك هنا ستستبعد 7 ارقام؟

يونغ: نعم في هذه المرحلة واحتفظ بفرصة العودة اليها لاحقا

اذخت بعين الاعتبار ما قالته الغرفة واخذت بعين الاعتبار كل ما حصل وانا افهم موقف السيد دوسالييه ولا انتقد ابدا الشاهد ولكن في بعض الاحيان هو لم يتذكر بعض التفاصيل لهذا بت مستعدا للكشف عن قائمة العروض له وبعدها انا مستعد لتقليص الوقت المكرس للهواتف الاخرى

يعود الامر اليكم والا انا اتابع كما كان مقررا

القاضي راي: من باب اللوجستية كم عدد المستندات في قائمة العروض؟

يونغ: مئات البنود

بامكاني ايضا ان استعرض هذه القائمة مجددا، انا ابذل قصارى جهدي ولكن من الصعب ان نسرع هذه العملية، نحن غطينا الكثير من المواضيع في الايام الثلاثة والنصف الاخيرة

القاضي راي: ولكن انت تفهم انه سيكون من الصعب ان نلزم السيد دونالسن بقراءة مئات البنود

وقال احد الاشخاص 500 تقريبا

على اي حال هذا غيرل منصف تجاه الشاهد اذ ان وجوده معنا متعب للغاية وهناك خمسة تقارير وكلها مفصلة للغاية وبالتالي هذه المسالة معقدة

قطع البث للنقل المباشر

..........

يونغ: بسبب تلك القيود هذا ادى الى تقليص نطاق التحقيقات التي اجريت للتاكد من ارقام الاطراف الثالثة

أندرو دونالسن (خبير في شؤون الإتصالات): التحقيقات عادة ما حصلت بالنسبة الى ارقام الاطراف الثالثة لمعرفة ان كانت المعلومات تؤكد المعلومات المتوافرة

مثلا في حال وجود اي شكوك بان المستند تم الحصول عليه بتاريخ متاخر فيتم التحقق من البيانات ولكني على اي حال بالتاكيد ان عملية اسناد الارقام الثالثة قد تؤدي الى بعض المشاكل

يونغ: بالنسبة الى صبرا اي من الارقام الـ 14 للاطراف الثالثة هي ارقام واجهتم فيها اي مشاكل

دونالسن: لا اذكر اي مسائل بالتحديد بالنسبة الى تلك الهواتف، نظرت الى عدد كبير من ارقام الاطراف الثالثة واجريت ابحث في الخلفية الخ

يونغ: ننظر الى الارقام الخلوية انا الان لا اتحدث عن الارقام الثابتة

ساحاول ان اتذكر معك ان كانت هنالك اي مشاكل متعلقة ببعض الارقام

سننظر الى الرقم الاول هو 934 وانت تقول انه من الممكم اسناده الى حسن صبرا الوالد في الفقرة 32 الف من تقريرك

اتحدث عن التقرير القديم اما بالنسبة الى هذا التقرير الجديد بتاريخ اب 2017 نجد هذه المعلومة في الصفحة 12 الفقرة 32 اي الفقرة نفسها ولكن تغير رقم الصفحة

هل ترى الصفحة امامك؟

دونالسن: نعم، وفي الواقع عندما اعدت تقديم نسخات جديدة وحدثت نسخات حافظت على ارقام الفقرات

يونغ: شكرا هذا مفيد، سانظر الى كل رقم واحاول ان اتبع المنهجية التي انت اتبعتها لاستعراض النوعية وللتطرق الى بعض المشاكل في عملية الاسناد

بالنسبة الى الرقم الاول 934 انت اكدت ان كان هناك 306 اتصالات بالرقم ذات الصلة في فترة الاسناد للرقم 018

وان لك اكن مخطئا انت لم تحدد فترة اسناد للرقم 934 الى حسن صبرا، هل فعلت ذلك؟

دونالسن: كلا لم احدد اي فترة اسناد لاي من ارقام الاطراف الثالثة والا فذلك سيتطلب مني ادخال كم هائل من الادلة والافادات الجديدة

يونغ: بالنسبة الى هذه الاتصالات الـ 306 للرقم 934 بالرقم 018 قد تكون اتصالات خارج فترة اسناد الرقم 018 او خارج فترة اسناد الرقم الى حسن صبرا

دونالسن: نعم هذا ممكن ولكن انظر عادة الى التواريخ واحاول ان اقارن بين التواريخ لاتاكد من التطابق

يونغ: وانت وصفت ان هذا الرقم 934 ممكن ان يسند الى الوالد

هل بامكانك ان تؤكد لنا ما يلي، ان السيد حسن صبرا الوالد لم تجر معه اي مقابلة ولم يقدم اي افادة في اطار هذه الاجراءات

دونالسن: اعتقدت انك طرحت هذا السؤال سابقا وانا اعطيت جوابي، لم يستجوب اي من الاشخاص الـ 14 في اطار الاجراءات ولم يعط اي افادة

يونغ: وبالتالي لم يسند هذا الشخص الرقم 934 الى نفسه

دونالسن: كلا الاسناد الذاتي هنا لم يحصل

يونغ: وفي هذه الحال انت اعتمدت على بعض الشهود، الشاهد 106 والشاهد 399 هل ذها صحيح؟

دونالسن :نعم

القاضي وليد عاكوم: بالنسبة الى الاسناد الذاتي هل تعتبر ان استخدام الرقم لتسجيل سيارة، او لتقديم طلب اداء فريضة الحج، للحصول على اموال من صندوق المشردين، هل تعتبر ان اعطاء ذلك الرقم في تلك الاستمارات هو نوع من الاسناد الذاتي؟

دونالسن: اعتبر حالات تقديم الرقم لاسباب شخصية ولكن في معظم الاحيان نحن لا نعرف من تقدم بالطلبات اما الاسناد الذاتي فهو يحصل في افادة اي الشخص يقول هذا هو رقمي وهذه هي السنوات التي ساتخدمت فيها ذلك الرقم بالاضافة الى هذه الافادة الحصول على مواد داعمة فهذه افضل طريقة لاسناد رقم ولكن بالنسبة الى الاستمارات التي ذكرتها فلا يكن دائما هذا ممكنا في عالمنا وبالتالي اعتقد ان المستندات صحيحة

القاضي عاكوم: ليست معي اي مستندات ولكن لا اعرف ان كنت تحققت ان هذا الشخص حصل على اموال من صندوق المشردين او ان كان قد تقدم باستمارة طلب اداء فريضة الحج وان كان وقع عليها السيد صبرا ام لا

دونالسن: لا اعرف ان كانت هنالك اي تواقيع تم التعرف عليها

يونغ: فيما يتعلق بالشاهد 106 وانت لديك الاسم على القائمة التي امناها اليك، انا اهتم بالفترة الزمنية المرتبطة بما افاد به ذلك الشاهد فيما يتعلق بالشاهد 106 من العدل ان نقول انه وبينما كان لدينا اسناد لوالد السيد صبرا ان من اجرى المقابلة لم يطرح على الشاهد 106 الفنترة التي تم استخدم فيها والد صبرا الرقم 334 وشرح ان هذا الرقم كان معه في 2010 في فترة المقابلة

دونالسن: لا استطيع تذكر هذا الامر ولكن لا داعي ان اشك بهذا الموضوع، قد اتمكن من رؤية هذه المقابلة حتى اعرف ما هي التفاصيل والكلمات المستخدمة

يونغ:حسنابالنسبة الى الشاهد الثاني الذي تم اقتراح الاسناد اليه وهو 339 واذا ما اردت ان تنعش ذاكرتك فان هذا الشخص موجود في العمود رقم 10 في الوثيقة التي اعطيناك اياها

وفي تقريرك المتعلق بالشاهد 339 لدينا مذكرتين من المحققين في الحاشية واحدة في تشرين الاول 2010 والاخرى 2012 واظن ان هناك ايضا افادة الشاهد في الحاشية 27 ولانعش ذاكرتك ان هذا البيان من الشاهد 339 قد جاء بموجب قواعد الاجراء وهو شخص لم يمثل امام المحكمة ليعطي افادتك لو سمحتم نضع على الشاشة البند 387 المتعلق بهذا الشخص وهو البند الوارد في قائمة عروض السيد صبرا وهو البينة 1185 والحاشية الخاصة بك هي 28

القاضي راي: ونحن نجدها في السطر 10 من المستند الذي سلمتكم اياه

يونغ: نبدا برقم البينة d 0485194 وهو جزء من مجموعة من المستندات نتكلم هنا عن مذكرة للمحققين في الرقم 194 اما رقم الدليل المرجعي هو d 0485188 حتى d 0485202

عطل تقني

يونغ: ذكرت وثيقة وقلت انها ذات صلة وهي تتعلق بنسب رقم في 2008 وتتعلق بالابن فؤاد عندما تقدم بطلب لجواز سفر ويرد ذلك في تقريرك الذي يحمل رقم البينة 01596 هل هذا صحيح؟

دونالسن: نعم

يونغ: هذه الوثائق وردت بعد فترة نسب الرقم بثلاث سنوات تقريبا

دونالسن: نعم

يونغ: واقترح هنا ان ليس هناك اي ملاحظات من قبل المستخدم اذ ان الرقم 934 كان باسم حسن صبرا هل هذا صحيح

دونالسن: نعم سبق وناقشنا ذلك

يونغ: ولكن هناك ملاحظة من قبل الفا اضافة الى مقتطف من سجل شركة مبيعات في 2012 تشير الى ان الرقم 934 منسوب الى شخص مختلف والى اسم مختلف

هل يذكرك ذلك باي شيء؟

دونالسن: لا يفاجئني ذلك ولكن يمكنني ان اقدم ملاحظات انسب عندما اطلع على الوثيقة

يونغ: لنطلع عليها هل يمكن عرض البند 331 من قائمة عروض صبرا على الشاشة؟

نرى على الشاشة الان ملاحظة من قبل شركة الفا للبينة 00906 وذلك للرقم 934 والرقم نفسه اذلي نحن في صدد تناوله والرقم الدليل المرجعي هو 0045470

هل يمكنك ان ترى ذلك؟

دونالسن: نعم ارى ان هناك مشترك يبدو انه نفسه من 1997 الى ابريل 2010 على الاقل

يونغ: ذلك يشتمل على فترة 2004 و2205 و2001 و2002 و2003 ايضا صحيح؟

دونالسن: نعم و2006 و2007 و2008 و2009 ايضا

يونغ: شكرا نضع ذلك جانبا وننتقل الى المستند الاخر نرى هنا اسما وهو اسم المشترك في الفا لهذا الرقم 934

القاضي راي: لا يهم من هو الشخص هو مشترك فقط

يونغ: لن اشير الى تسميته وهو لي سالسيد صبرا

دونالسن: هذا صحيح

يونغ: هل توافق على ان الاسم نفسه يرد على الوثيقة الثانية التي اشرت اليها؟

دونالسن: اريد ان اطلع على هذه الوثيقة لسبب واضح  كما سبق وقلت اريد انت اعرف ان كانت مكتوبة بالطريقة نفسها او بطريقة مختلفة السبب هو ان هناك قواعد بيانات تجارية يتم الاستناد اليها من اجل سجلات بيانات المشتركين وبالتالي يمكن ان نجد تكرارا لاسم معين اذا ما كان مكتوب بطريقة مختلفة

واذا كان مكتوبا بالطريقة نفسها فيمكن ان نقول ان المصدر كان نفسه

يونغ: سنقوم بعرض هذا المستند على الشاشة

هل يمكن ان نعرض البند 318 من قائمة العروض

لا نقوم بذلك على العلن

هذه الوثيقة لم تقدم على المحكمة وحسب ما فهمت هناك مقتطف منها يرقى الى العام 2012

القاضي راي: وفقا لقائمة السرد ان البند 318 هي قاعدة بيانات المشتركين وليست في قائمة الادلة

يونغ: يجب ان اشير انني اتمنى ان يكون المساعد القانوني قد تلقى قائمة السرد المراجعة التي حاولنا ان ننقلها اليكم منذ قليل

القاضي راي: حصلنا عليها، ولكن يبدو ان قائمة العرض الخاصة باستجوابك المضاد يبلغ عدد البنود فيها على الاقل 507 وهذا على غرار التماسيح التي تجدها في انفاق مدينة نيويورك التي تتكاثر بشكل مبالغ فيه، ما الذي جرى؟

يونغ: اؤكد لك اننا لن نتناول هذا العدد من المستندات واظن ان هناك عدد من النسخ المموهة التي تمت اضافتها وهي متاحة وهناك بينة 661 حسب ما قيل لي لا اطلب عرضها

دوسالييه: هناك اشارة الى طلب تم ارساله الى الغرفة لكن لم نحصل عليه

نريد فقط ان نتاكد اننا نعرف ما يشير اليه زميلي، هل يمكن ان نحصل على قائمة السرد هذه؟

يونغ: نعم بكل تاكيد

بالنسبة لمقتطف قاعدة البيانات هذه ليس ذلك جزء من ادلة الادعاء اليس كذلك؟

يونغ: كلا ولكن اقدم لكم هذا المستند كبيان

القاضية ميشلين بريدي: بالنسبة الى المستند السابق وجد تاريخ اما في هذا المستند ليس هناك اي تاريخ؟

يونغ: هذه ملاحظة سديدة

القاضي راي: هل حصلت على ذلك من قبل الادعاء ام انك توصلت انت الى هذه النتيجة؟

يونغ: هذا ياتي من الادعاء واظن انها كانت حاشية وردت في النسخة السابقة لتقرير السيد دونالسن

ولا اظن انها ترد في النسخة الاخيرة

احاول التحقق من هذا الجزء هنا

القاض راي: يمكنك ان تتناول هذه المسالة خلال الاستراحة وتعود الينا بعد الاستراحة وعندها نقبلها كدليل

يونغ: انا بحاجة الى التاكد من التاريخ ومصدر الوثيقة

القاضي راي: نرفع الجلسة ونتوقف للاستراحة

استراحة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب