Printer Friendly and PDF

Text Resize

منسقية سيدني تُكرم اعضاء البلديات المنتخبين

26 September 2017

أقامت منسقية سيدني في "تيار المستقبل" حفلا تكريميا في مركز التيار في بانشبول للفائزين والفائزات بالانتخابات البلدية التي جرت في ولاية نيو ساوث وايلز في أوائل الشهر الحالي تخلله العشاء لدائرة باراماتا.

حضر الاحتفال اعضاء البلديات المنتخبين علا حسين حامد، آدي سركيس، جورج زخيا، بلال الحايك وشربل إسحاق، وممثلون عن جمعية أبناء المنية وضواحيها الخيرية وبيت الزكاة الاسلامي والمجلس اللبناني الاسترالي وعدد من ابناء الجالية الناشطون في الحقلين السياسي والاجتماعي بالاضافة الى المنتسبين لـ"تيار المستقبل" والمناصرين والاصدقاء.

استهل  الحفل بالنشيدين الوطنيين الاسترالي واللبناني.

بعد الترحيب بالحضور كان للمنسق عمر شحادة كلمة جاء فيها: "أود أن أتقدم بأخلص التهاني إلى الجالية اللبنانية في أستراليا بشكل عام وفي سيدني بصفة خاصة بأحر التهاني لانتخاب عدد من اللبنانيين إلى المناصب العليا في انتخابات الحكم المحلي في نيو ساوث ويلز". اضاف:"نحن في "تيار المستقبل" فخورون بأن أعضاء متميزين في المجتمع اللبناني هم في مراكز القرار الأساس على الطريق الذي يوفر حياة أفضل وأكثر سعادة و أمنا وصحة للسكان نيو ساوث ويلز".

وأشار الى إننا "كـ"تيار المستقبل" في منسقية سيدني نسعى الى توطيد العلاقات الوطنية والثقافية والاجتماعية والتربوية بين لبنان المقيم ولبنان المغترب. كذلك نسعى الى تنظيم أوسع حملات سياسية ممكنة في بلاد الاغتراب لا سيما عواصم القرار لمواجهة التحديات الوطنية والسياسية والضغوطات الخارجية التي قد يتعرض لها لبنان على الصعد كافة".

وقال شحادة:"نضع جل اهتمامنا في الارتكاز والاعتماد على أبناء الجالية اللبنانية عامة وجمهور التيار المغترب خاصة ليشكلوا ويكونوا كقوة ضغط (لوبي) خدمة لمشروع التيار مشروع الدولة في تجسيد ميثاق العيش المشترك والاعتدال وحرية وسيادة واستقلال لبنان، وتأكيد الإيمان بعروبة لبنان وانتمائه، وارساء دولة القانون والمؤوسسات".

وأكد صوابية نهج وأسلوب الرئيس سعد الحريري رجل المواقف الوطنية والقرارات الصعبة للحفاظ على السلم الأهلي وحماية لبنان من الحروب والفتن التي تحيط به، وليرقى بلبنان الى دولة المؤسسات والاستقرار".

كذلك شكر السيد آدم اسعد والأعضاء المقترحين لإدارة دائرة باراماتا في منسقية سيدني على الجهد والتنظيم الرائع لإنجاح هذا العشاء وشكر الحضور من الأخوة والأخوات والفائزين بانتخابات البلديات على تلبيتهم الدعوة وتمنى لهم حظا سعيدا في المضي قدما في العمل المجتمعي وفي أن يكون نجاحكم مصدر إلهام وقدوة للآخرين لمتابعة المسيرة الخاصة التي بدأتم بها.

وختم مجدداً التأكيد على استعداد وجهوزية منسقية سيدني للتعاون والعمل سوياً لما فيه الخير في خدمة الجالية اللبنانية والعربية والإسلامية والمجتمع الاسترالي الذي نحب ونحترم.

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب