Printer Friendly and PDF

Text Resize

المحكمة تستمع الى افادة خبير اتصالات

19 September 2017

عقدت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلسة اليوم (الثلاثاء) في لاهاي، في قضية المتهمين الخمسة سليم جميل عياش ورفاقه بقضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري. واستمعت خلالها إلى شهادة الخبير في شؤون الإتصالات أندرو دونالسن.

في ما يلي النص الحرفي لوقائع الجلسة:

رئيس عرفة الدرجة الأولى القاضي دايفيد راي: صباح الخير

نعقد جلسة اليوم لاستئناف الاستجواب المضاد للسيد اندرو دونالسن وهو الاستجواب المضاد لمحامي الدفاع عن السيد اسد حسن صبرا

دوسالييه (ممثل الإدعاء): أريد لو سمحت الغرفة ان اقرا الان ارقام مرجعية للادلة لبعض الادلة التي تم القبول بها فيما يتعلق بالمتهمين السيد عنيسي وصبرا، وعدد المستندات 4

والمسالة التالية متعلقة باضافة عدد كبير من البنود على قائمة عروض السيد صبرا وبشكل متاخر وقائمة العروض الخاصة بالاستجواب المضاد للسيد دونالسن صباح اليوم

القاضي راي: متى أضيفت تلك البنود

دوسالييه: آخر بند كان عند الساعة 9:59 صباحا وهناك سلسلة من 60 مستندا اضيفت كلها بعد ساعات العمل الامس

القاضي راي: وانا اتصور انك ستقول لنا انه بحسب ممارسات سير الاجراءات من المفترض ان يتم الكشف عنها قبل اسابيع ولكن كيف اثّر ذلك عليكم وعلى الادعاء

دوسالييه: لم تتسن لنا فرصة الاطلاع على تلك المستندات ولا سيما التي اضيفت بالامس

انتهى الاستجواب الرئيسي للسيد دونالسن في 11 آب 2017 اي قبل شهر اما المستندات التي اضيفت بالامس ليست فقط مستندات قدمت سابقا بل في بعض الاحيان مستندات اعدها الدفاع ام هي بينات للدفاع ولهذا السبب لم تتسن لي فرصة الاطلاع على المستندات ونحن بحاجة الى مزيد من الوقت للاطلاع عليها وتحليلها وطلبي بالتالي هو اعطاء تعليمات لفريق الدفاع عن السيد صبرا بعدم التطرق الى المواضيع التي تتمحورلا حولها تلك المستندات وان ينتظر الفريق قبل التحدث عنها حتى صباح الغد

وايضا كان فريق الدفاع عن السيد صبرا ارسل للغرفة وللفرق مجموعة من 16 مستند هي من المستندات التي تحتل الاولوية، وبحسب فهمنا هي المستندات التي سيستخدمها فريق الدفاع عن السيد صبرا خلال الاستجواب المضاد

اصبح عدد البنود 458 في قائمة العروض وذلك يتخطى وبشكل كبير الـ 16 مستند التي وردت في القائمة التي حصلنا عليها في 13 ايلول وبالتالي طلبنا الثاني هو ان تطلب الغرفة من فريق الدفاع عن السيد صبرا ان يحدد اي من تلك المستندات ينوي استخدامها لانه يبدو من المستحيل التوقف عند كل تلك المستندات في الايام الثلاثة ونحن بحاجة الى معرفة اي من المستندات سيحتاجون لاستخدامها

القاضي راي: حسنا

انت تطلب ان لا يستخدم فريق الدفاع عن السيد صبرا البنود التي كشف عنها  مؤخرا قبل الغد وهنالك شكوى بشكل عام عن الكشف عن المستندات بشكل مؤخر

دوسالييه: وبذلك تحديد البنود على قائمة العروض التي ينوي فريق الدفاع استخدامها

القاضي راي: حسنا سيد يونغ نحن نتوقع ما ستكون الاجابة انت ستتعذر عن الكشف المتاخر وستقول لنا ان معظم البنود لم تصل اليها وانت كنت تعمل بجد وان الادعاء تاخر عن كشف التقرير الخ ونتيجة لذلك كان عليك ان تعدل استراتيجية الاستجواب المضاد وعملت حتى وقت متاخر واتيت صباح اليوم

كان عليك ان تغطي كل هذه المسالة، وانت تتفهم بالتاكيد شكوى السيد دوسالييه وستحاول ان لا تستخدم المستندات اليوم

هل لخصت بشكل جيد ردك؟

يونغ: نعم بشكل ممتاز واستطيع ان اؤكد ان ما من نية للتطرق الى تلك المستندات اليوم

واود ان اضيف ان الادعاء لن يعيد الاستجواب حتى بعد اسابيع وبالتالي لديهم مهلة زمنية طويلة

القاضي راي: حسنا

نفهمخ الظروف

والنقطة الاخيرة التي اشار اليها السيد دوسالييه متعلقة بتحديد البنود وهذه النقطة لدى غرفة الدرجة الاولى

يونغ: ساحاول ان اساعدكم بهذه الوثيقة

وكانت هنالك بعض الاجوبة التي جاءتنا بناءا على طلب المساعدة من قبل السلطات اللبنانية وسننقلها اليكم اليوم

كنا ننتظر التاكيد ما اذا كان السيد دونالسن يمكن ان يلج الى قائمة العروض وهذا وصلنا بالامس

القاضي راي: شكرا وسنعمل على هذا الاساس

دوسالييه: ستصل وثائق اضافية في الايام القادمة

هذه الوثائق تتعلق بالسيد صبرا وعنيسي وننتهي الان الاستجواب المضاد لتوضيح الوضع فيما يتعلق الوثائق الاربعة

فيما يتعلق بقائمة العروض للسيد عنيسي رقم 204 في قائمة العروض والعنوان هو cst 00388-3598095 ويحمل العنوان رقم 1992 ولدينا النسخة المصححة ورقم جديد لهذا المستند والذي يحمل الرقم 0530001 وبالتالي هذا يحل محل الرقم السابق المرجعي للادلة

الوثيقة الثانية هي قائمة عروض السيد عنيسي في الرقم 207 والعنوان هو النسخة النهائية للادلة المتعلقة بقرار الاسناد لارقام الهاتف للسيد حسين حسن عنيسي النسخة 4 وهو النسخة المصححة لتقرير الاسناد ويحمل الرقم 1949 بعد قبوله والنسخة المصححة رقم 0532574 وصولا الى 0532623

ننتقل الان الى قائمة السيد صبرا 203 العنوان هو الشرائح المصححة رقم 69 من الوثيقة 01952 عروض الباور بوينت المنقحة للسيد دونالسن الرقم المرجعي للادلة 0529998 ونريد من هذه الوثيقة ان تحمل رقم الادلة 1952.1 لان هذا جزء من عرض الباور بوينت وبالتالي سيسمح بالرجوع الى هذه الوثيقة بشكل اسهل

القاضي راي: هذا بالموافقة؟

دوسالييه: اقر انني لم اتطرق الى هذه النقطة بالذات مع زميلي الان لكن هذه شريحة مصححة صدرت ووددنا ان نصحح الشريحة 69

القاضي راي: ما هو المشكل بالنسبة للشريحة 69؟

دوسالييه: اعتقد ان الامر كان يتعلق بتواريخ النفاذ الى البيانات

اريد ان اتحقق من ذلك

القاضي راي: الشريحة امامنا تدل في اسفلها على سجل بيانات الاتصالات ايار 2005 وصولا الى كانون الاول 2006 رسالة نصية

هذا ما تريدون تصحيحه؟

دوسالييه: نعم وهذا ما ذكر في محضر الـ 27 حزيران في الصفحة 79

القاضي راي: يقول السيد يونغ ان لا اعتراض لها، بالتالي تحمل هذه الوثيقة رقم 153

يمكننا ان نستدعي السيد دونالسن الان

سيد دوالسييه هل من وثائق اخرى نتيجة مقررات الغرفة التي يجب ان تقبل كادلة

اتخذنا بعض المقررات المتعلقة بقبول الادلة

دوسالييه: نعم هنالك وثائق اضافية ولربما سنتمكن من عرض هذه الوثائق وان نقراها

القاضي راي: يمكننا ان نجد وقتا ملائما؟

دوسالييه: نعم يمكننا ان نفعل ذلك في نهاية النهار ان وافقت الغرفة

القاضي راي: من الافضل ان لا نقاطع السيد يونغ وسنجد وقتا مناسبا

دوسالييه: لا مانع بذلك ابدا

القاضي راي: اسعد الله صباحكم سيد دونالسن ومرحبا بكم من جديد

دونالسن: صباح الخير حضرات القضاة

القاضي راي: لنبدا سيد يونغ

يونغ: سابدا برسم خريطة الطريق التي نريد ان نتبعها في الايام القادمة وامل ان ذلك سيساعدك وسيساعد القضاة وساتلو عليك بعض الاسئلة العامة حول خبرتك وعملك وحول الخط الزمني المعتمد بهذه القضية

واعتقد ان امامك وثيقة هي هي الوثيقة التي تحمل رقم الـ prh وارقام اخرى؟

دونالسن: نعم هذا على ما يبدو

يونغ: اعد فريق الدفاع عن السيد صبرا ذلك للمساعدة كي لا نتعثر فيما يتعلق بالاسماء وبالتالي منحت ارقام prh واعتقد ان كل القضاة يملكون نسخة واريد وضع هذه الوثيقة جانبا

لنعود الى خارطة الطريق

القاضي راي: سنقبل بذلك كادلة وهي   1 dt5/ 1117/ وصولا الى 19 والعنوان هو قائمة الاسماء ويحمل 47 اسما وغيرها من المعلومات حول الشهود والعلاقات المزعومة مع السيد صبرا

وبالطبع سنقبله كمذكرة

يونغ: شكرا

القاضي راي: اطلب من الادعاء ما اذا كان لديهم تعليق على العمود الذي جاء فيه علاقة مزعومة مع السيد صبرا

دوسالييه: لن اعلق على الوثيقة الان ولكن اريد العودة الى العمود الذي يحمل العنوان المحمي ان كان له صلة بان قد تكون هنالك بعض المعلومات الدقيقة ولكن ساحتفظ بحقي بالتعليق لاحقا

يونغ: نعم

سيد دونالسن خريطة الطريق سنبدا بالجزء الاقصر وسنسالك عن خبرتك العامة وبعدها سانتقل الى الجزء المتعلق بالمنهجية المتبعة والاسناد بشكل عام وما يخصه وبعد ذلك سننتقل الى الادلة

هنالك 3 هواتف يقال ان لها علاقة بقضية صبرا

سنبدا بالهاتف 657 وبعد ذلك الهاتف 546 وبعدها 018

بالنسبة للهاتف 657 هناك الكثير من النصوص والبيانات وكذلك 546

فيما يتعلق بالهاتف 018 سندخل في تفاصيله

لا شك ان لك باع طويل فيما يتعلق بالتعامل مع الادعاء وانك تتحمل مسؤولية كبيرة ولكن قلت للمحكمة انك قمن بتقويم نزيه لنظرتك الى الادلة ان كانت تدعم الادعاء وذلك دون خشية واعتقد انني هكذا ساعالج الموضوع عندما اسالك

بدات بالعمل في العام 2000 مع الشرطة في بريطانيا هل هذا صحيح؟

أندرو دونالسن (خبير في شؤون الإتصالات): نعم

يونغ: منذ 2002 اصبحت محلل استخباراتي

دونالسن: صحيح

يونغ: ومنذ 2003 تمت ترقيتك في جهاز الشرطة واصبحت المحلل الاساسي الاول للمعلومات الاستخباراتية في المملكة المتحدة او في جزء منها

دونالسن: نعم احتليت هذا المنصب

يونغ: في 2007 اصبحت محلل اتصالات متفرغ تماما في اطار شركة خاصة تتعامل مع الحكومة تدعى fts وبعدها تم توظيفك كمستشار للجنة الامم المتحدة هل هذا صحيح؟

دونالسن: نعم

يونغ: لم افهم من سيرتك اذا كنت تركت الشرطة انذاك ام لا

دونالسن: نعم

يونغ: كان هنالك خبير في هذه الشركة في تحديد موقع الخلايا وكان كذلك من بريطانيا الذي عني بالقضية في مرحلة ما في 2007

دونالسن: نعم اعلم انه استدعي خبير عن تحديد المواقع الخلوية الى بيروت ليقوم بهذه الدراسات لتحديد موقع الخلايا

يونغ: كان السيد بلات وكنت تعمل في هذه الشركة في نفس الوقت ام انكما لم تتزامنا

دونالسن: لربما كنا تزامنا لكن العمل الذي قمت به لاجل الشركة تم كل الوقت في بيروت

يونغ: اذن انت تقول انه من اكتوبر 2007 الى فبراير 2008 كنت في بيروت هل تم اختيارك كمستشار مختص في بيروت في لجنة الامم المتحدة

دونالسن: خلال هذا الوقت كنت اما في بريوت لمدة 4 اشهر او في المملكة المتحدة

يونغ: فيما يتعلق بمنصبك في الشركة عندما كنت تعمل في بريوت او في مكان اخر

من خلال سيرتك الذاتية افهم ان هدفك كان توفير معلومات فيما يتعلق بالمساهمة في عملية اسناد الهواتف هل هذا صحيح

دونالسن: نعم

يونغ: ثم في ايار 2008 هل انتقلت من كونك مستشار خارجي الى احد الموظفين لدى لجنة الامم المتحدة؟

دونالسن: نعم

يونغ: وهذا تواصل حتى شباط 2009

دونالسن: نعم

يونغ: عندما اصبحت موظفا هل كنت تمضي كل الوقت في لايتشندن او انك تمضي بعض الوقت في لبنان؟

دونالسن: من ايار 2008 كنت مقيما في لايتشندن وايضا في شمال مدينة دنهار

يونغ: اثناء الوقت الذي امضيته في لبنان افترض انك التقيت بشركات الاتصالات ذات الصلة وانا لا اطلب منك ان تسميها لكن ساطرح عليك بعض الاسئلة المحددة

هل كنت على علم بالوكالات المشتركة في هذه الممارسة؟

دونالسن: طورت ادراكا عن ذلك

يونغ: ليس فقط ذلك ولكنك مثلت اياض اللجنة خلال اجتمعات بين الوكالات فيما يتعلق بتحليل الاتصالات

هل هذا صحيح؟

دونالسن: لم يكن دوري انما حضرت اجتماعين بين الوكالات لكن هذا الدور كان يقوم به السيد

هولفورد

يونغ: اثناء اقامتك هناك كنت تعمل على صعيد الهواتف الثمانية في الشبكات المغلقة هل كان عملك يتمحور فقط حول هذه الهواتف

دونالسن: عندما وصلت في اكتوبر 2007 كان عملي يتمحور حول الهواتف الثمانية للشبكات المغلقة التي نسميها اليوم بالشبكة الحمراء وعملت لاحقا على هواتف اخرى

يونغ: متى بدات تعمل على هواتف اخرى

دونالسن: في حزيران 2008 عندما تلقينا معلومات عن ذلك

يونغ: على صعيد المعلومات تلقيت معلومات في حزيران 2008 وهذا يتعلق بهواتف غير سرية

دونالسن: نعم

القاضية بريدي: في جوابك الاخير قلت عندما وصلت في 2007 كنت اعمل فقط على 8 شبكات مغلقة ستعرف بالشبكة الحمراء ولم يكن هنالك من هواتف اخرى يعلم بها التحقيق في ذلك الوقت

هل انت تعني انه لم يكن هنالك هواتف اخرى لدى من؟ لدى لجنتكم او من قبل السلطات اللبنانية؟

دونالسن: هذا كان من قبل الفريق العامل لدى اللجنة في 2007

وبعد ان اكتشفت بشكل مستقل ما اصبح اليوم الشبكة الخضراء عندما بدانا بالنظر والتفتيش عن معلومات حول هذه الارقام اكتشفنا انه تم توفيرها للجنة في اكتوبر 2005 من قبل السلطات اللبنانية  ..ولكن فريق العمل هذا الذي لم التق به ابدا ليس بامكاني ان اعلق حول عدم قيامهم بمواصلة النظر في هذه المعلومات ولم يكن ذلك معروفا داخل اللجنة عندما وصلت اليها في 2007

القاضية بريدي: وربما اثناء عملية استجواب السيد يونغ سنعرف ما هي المرحلة التي بدات خلالها العمل على الهواتف الاخرى، هل هذا صحيح؟

دونالسن: نعم بامكاني ان اوفر كافة هذه المعلومات

يونغ: لنعرف بعض الشيء مجدى مشاركتك والخط الزمني عندما بدات العمل مع قوى الامن الداخلي او مع شركة fts ومن ثم مع اللجنة كنت تركز بشكل اساسي على الهواتف السرية اليس كذلك؟

دونالسن: نعم

يونغ: ولكن عندما وصلتك هذه المعلومات في حزيران 2008 هل كانت هذه المعلومات تتعلق بما يسمى الان الهواتف الارجوانية؟

دونالسن: كلا، اعتقد ان هذه المعلومات وصلتنا في نوفمبر 2008

يونغ: هل تتذكر متى وصلتكم المعلومات الاولىة حول هذه الارقام الارجوانية

دونالسن: هل تعني اي يوم في نوفمبر 2008؟

يونغ: متى ادركت للمرة الاولى ان الرقم 231 المنسوب الى السيد مرعي كان رقم ذات اهمية

دونالسن: بامكاني ان اذكر كتاريخ نوفمبر 2008

يونغ: لمَ ذلك؟

دونالسن: هل تريد ان تعرف اي يوم في 2008 جرى ذلك منذ 9 سنوات

يونغ: لست بحاجة الى يوم خلال الشهر لكن لو كان بامكانك ان تذكر الشهر، متى اصبحت على علم ان الرقم 231 المنسوب الى السيد مرعي هو رقم مهم

دونالسن: نوفمبر 2008

يونغ: هل هذا حسب ما تذكره او بسبب الوثائق؟

دونالسن: هذا حسب ما اتذكره، لا اعني بذلك ان الرقم لم يكن مهما قبل ذلك ولكن اهمية اقفاله واقفال اثنين من اتصالاته فورا بعد عملية الاغتيال لم يات الي قبل 2008 وهذه هي المعلومات التي استلمتها واعتبرتها مهمة

يونغ: والسؤال نفسه ينطبق على الرقم 095 المسنود الى السيد عنيسي هل جرى ذلك في الوقت نفسه

دونالسن: نعم

يونغ: والسؤال نفسه فيما يتعلق بالرقم الارجواني 018 متى ادركت انه رقم مهم

دونالسن: في الوقت نفسه

يونغ: هل هذا كان نتيجة لوثيقة وصلتك او هل اتت هذه المعلومة اليك بطريقة مختلفة

دونالسن: نتجت هذه المعلومات عن اجتماع بين الوكالات ومحاضر الاجتماع هذا التي ارسلت لفريق العمل وللموظفين العاملين على الناحية المتعلقة بالاتصالات في ذلك الوقت

يونغ: هل حضرت ذلك الاجتماع؟

دونالسن: كلا

يونغ: هل حضرت اي من الاجتماعات نقلت خلالها هذه المعلومات المتعلقة بهذه الارقام

دونالسن: لم احضر ايا من هذه الاجتماعات بين نوفمبر 2008 وما بعد

يونغ: قبل نوفمبر 2008 هل حضرت اية اجتماعات نوقشت خلالها هذه الارقام على انها ارقام قد تكون مهمة

دونالسن: اذا كنت تشير الى الرقم الارجواني 018 و095 و231 كلا لم احضر اي اجتماع تمت خلالها مناقشة هذه الارقام

عطل تقني

استراحة

يونغ: صحيح لقد قلت انك خرجت او تركز على الذين تعتقد انهم قريبين من المتهمين ولكنك ابتعدت عن الدائرة القريبة واهتميت بالهوامش

دونالسن: هذه هي السياسة المتبعة في التحقيق

يونغ: هذا لطيف هذه هي السياسة المعتمدة في قضايا الاختلاس وانكم لا تتحدثون الى زوجة المدير تتحدثون تتحدثون الى امينة السر او شخص له دور اقل اهمية في الشركة ومستعد للتحدث

دونالسن: نعم

يونغ: اذا لديك بعض الشهود وبعض اقوالهم يلقون ظلا على السناد وهذا اذا يثير مشكلة بالنسبة للاسناد

دونالسون: من المحتمل ان يكون ذلك هو الحل ولكن هنا بالطبع السياق سيكون له اهمية عندما تقابلين اللاشخاص الخمسة الاكثر اتصالا برقم وكلهم يدعون بانهم لا يذكرون من كان يتصل فهذا يثير بعض الشكوك ولكن ان قال شخص شيئ يمكن ان يتم التأكيد عليه ويبلقي بظلاله على الاسناد فهذا سيثير مشكلة بالفعل

يونغ: خاصة اذا كانت المقابلة مع هذا الشخص من قبل المحققين فانهم يعطون الكثير من المعلومات ذات الصلة وذات مصداقية شخص يساعد كثيرا وبعد ذلك يشكك فهو شخص لا يمكن ان تغضو النظر عنه هل توافق

دونالسون: للوهلة الاولى لاشك انه يجب امعان النظر في ذلك ولكن مرة اخرى سيكون مفيد جدا لو نظرنا الى السياق عوضا عن التوقف عند افتراضات ولكنكل ذلك يتوفر جراء المقابلات

ولقد لاحظت انها لم تعتمد كبينات وبالتالي لا يمكن التطرق اليها

يونغ: حسنا سنمضي قدما ..

فيما يتعلق بالاسنادات فيما يتعلق بالطرف الثالث كنت صريحا واعترفت ان هنالك احيانا بعض الصعوبات فيما يتعلق بمثل هذا النوع من الادلة هل هذا صحيح

 دونالسون: صحيح

يونغ: ولقد اوضحت لاسبابا افهمها تماما انه يتم تخصيص وقت اضافي بالهواتف المشتبه بها بالمقارنة مع وجهات اتصال الاطراف الثالثة لنفترض ان لديك رقم مشتبه به

القاضي راي: سيد يونغ بطاقة صفراء ثانية لاعطاء وقت للاجابة عن اسئلتك

يونغ: اعتذر

القاضي راي: هل بامكانك الاجابة عن السؤال الذي طرحه عليك السيد يونغ

دونالسون: نعم، ان اسناد الطرف الثالث سيكون بمستوى ادنى من الراقم المشتبه بها وهناك استثناءات محدودة وبامكاني ان اذكر استثناء واحد حيث تم وضع تقرير للتطرق الى اسناد طرف ثالث

يونغ: افترض ان هذا لاسباب عملية نظرا للعدد الكبير من جهات اتصال الطرف الثالث والموارد المحدودة المتوفرة لك؟

دونالسون: نعم

يونغ: لنفترض فيما يتعلق بجهات اتصال الطرف الثالث لنفترض ان هناك معلومات قليلة فيما يتعلق بغالبية جهات اتصال الطرف الثالث ما هو نوع الصعوبات التي تنجم عن ذلك على صعيد التحقيق

دونالسون: اذا كان لدينا معلومات قليلة فيما يتعلق بغالبية جهات اتصال الطرف الثالث في هذه الحالة ينخفظ مدى تأكيدكم فيما يتعلق بمن يستخدم هذه الهواتف

يونغ: هل انتهيت من جوابكم سيد دونالسون

اعتقد انكم تطرقتم الى مثل هذه الحالة مع السيد لو ستالييه

اذا ما كنت على علم بان المشتبه به متزوج  مثلا وان الزوجة ربما كان لديها وصول الى هذا الهاتف هل تتوقع ان يكون هنالك نوع من الادلة الثابتة فيما يتعلق باتصالات هذا الهاتف مع زوجة المشتبه به

دونالسون: اذا كانت الزوجة لديها هاتف خاص بها اتوقع ان الاتصال تم

يونغ: اعتقد انك ذكرت ان زوجتك هي بين جهات الاتصال الاولى لديك وآمل ذلك ولكن بعد ذلك قلت انه فيما يتعلق بفهمك عن طريقة استخدام اللبنانيات للهواتف هل بامكانك ان تذكر المحكمة ما كان قصدك

دونالسون: هذا كان اجابة عن سؤال يتعلق بسبب غياب زوجة السيد عنيسي بين قائمة جهات الاتصال الاولية لديك وفي لبنان في العام 2005 اعتمادا على عدد الهواتف التي نظرت فيها في بعض المجتمعات ليس من الاعتياد ان نرى في الضرورة الزوجة ترد بين جهات الاتصال الاولوية

يونغ: اذا كان لديك امثلة عن زوجات تستخدم الهواتف المتحركة او الهواتف الخلوية ثم تنظر الى جهات الاتصال الهاتف المزظعوم وليس هناك من نمظ معين فيما يتعلق بالزوج اذا كان الزوج هو المستخدم واذا كان لديه اتصالات مع الزوجة هل هذا يمثل مشكلة

دونالسون: اذا كان لدينا هاتف يمكن اسناده الى زوجة احد المشتبه بهم وليس هناك من سبب لان نخفي رقمه قد يشكل ذلك مشكلة ونضيف ايضا الى ذلك انه يجب ان يكون قابلا للاسناد في الوقت نفسه من الناحيية النظرية

يونغ: عندما كنت في لبنان خلال هذه الاشهر هل نظرت الى اسلياق الثقافي لعادات استخدام الهواتف لدى النساء اللبنانيات او هل كنت تعتمد على نوع من الادلة التجريبية

دونالسون: كلا هذه هي مبلاحظة توصلت اليها من خلال دراستي بعض انماط استخدام الهواتف

يونغ: فيما يتعلق بجهات اتصال الطرف الثالث لنقل انلديك معلومات محدودة حول المشتبه به او معلومات محدودة فيما يتعلق بجهات اتصال المشتبه به كيف يؤثر ذلك على تحقيقك فيما يتعلق باسناد هذا الهاتف

دونالسون: بطبيعة الحال من الافضل ان يكون لدينا معلومات اكثر نتيجة لذلك معظم جهات الاتصال سيبدو انها تعزى الى افرباد العائلة لانه بامكاننا ان نؤكد هذه العلاقة من السجلات المدنية

يونغ: اذا تمكنا من تحديد الشخص المشتبه به على انه المستخدم ولكن تعذر عليك مقابلة احد من بين هؤلاء الاتصالات اثلاثين كيف يؤثر ذلك على مدى الثقة والتأكيد بوجود هذه الجهات جهات الاتصال هذه من الطرف الثالث

دونالسون: قد يكون من الافضل ان نحدد كافة الاشخاص ونلتقي بهم وان يتعاونوا معنا وفي غياب ذلك لا يبقى لدينا سوى سجلات ورقية او الكترونية او هذا النوع من الادلة

يونغ: وهل هذا يتفاقم حخطورة عندما تحاولون التحقيق او العودة في التحقيق الىمسارات سابقة

دونالسون: بالطبع هذا يؤثر على صعيد الذاكرة مع مر الزمن وعندما نعمل على تحقيق بعد مرور بعض الوقت على الجريمة يكون الامر اصعب بالطبع 

يونغ: بمجرد ان احد الهواتف كان على اتثال ببعض الارقام التي كانت على اتصال بهواتف اخرى في فترة اخرى لا يعني بالضرورة ان المستخدم الاول بدأ باستخدام الهاتف الخلوي الثاني ان مضمون الرسائل لا يشير الى اي شيء لانه من الممكن لمستخدمين مختلفين ان يتصلا بالارقام نفسها اليس كذلك

دونالسون: من الصعب التحدث عن هذه المسائل الفرضية

انا قدمت معلومت تشير الى وجود اشيه تشابه عديدة في الانماط وتحدثت عن ذلك  اما انت فطريقة طرحك للسؤال تشير ببساطة الى ان احد الهواتف كان على اتصال برقم  كان هاتف اخر على اتصال بالرقم نفسه  وليس هناك علاقة بين كل هذه الارقام

ولكن هذا ليس ما تحدثت عنه

يونغ :بداية فيما يتعلق بالرقم 056 سوف نتحدث عن ذلك بالتفصيل ، ان الرقم 546 من المفترض ان يكون الهاتف الثاني او الاول ضمن الهواتف التتابعية في حين ان اسم اسد يبرز في الرسائل النصية المتعلقة بالرقم 567 فيما يتعلق بالرقم 546 ان توافقني الراي انه من ادلة تشير الى انه كان مستخدم الرقم 546

سوف نعود الى الرقم 506 يوم غد ولكن اقترح عليك انه من ادلة تشير على الاطلاق انه كان مستخدم هذا الرقم على الاقل فيما يتعلق بالرسائل النصية القصيرة

دونالسون :ان نظرت الى الرسائل بشكل منعزل اوافقك الراي ولكن اذا ما نظرنا الى الادلة بمجملها فانا احيلك الى التقرير مجددا

...

 

يونغ : فيما يتعلق باولى الاتصالات المسجلة او من الاتصالات الاولى التي تم تسجيلها بتاريخ 25 حزيران حتى 11 من تموز هناك 183 اتصالا من ررقم 657 وكل هذه الاتصالات من رقم نسبته لنادية سلوم وهي قريبة هلا سلوم هل ذبك يذكرت بشيء

دونالسون : لا ولكني اصدقك

يونغ : نادية سلوم هي عمة هلا سلوم وهي من الراقام التي كانت على اتصال دائم بالرقم 657

دونالسون :نعم

عن اي هاتف تتحدث اختلطت علي الامور

القاضي راي :سيد يونغ هل يمكنني ان اسألك ان كان هذا الوقت ملائما لانني من خريطة الطريق التي قدمتها صباح اليوم فهمت انك توصلت الى الادلة الكتعلقة بالهاتف 657 اذا هل الوقت ملائم لنتوقف اليوم

يونغ :نعم واعتقد ان هناك رسائل نصية عديدة وسوف احاول ان اختصر كي لا نأخذ من وقت الغرفة كثيرا

....

القاضي راي :الوثيقة تحتوي على 600 صفحة والامر قد يبدو سهل جدا ولكن جدول تسلسل الاتصالات هو شيء يمكن للادعاء ان يستنسخه ومن السهل جدا ان يقارن بين الوثيقتين كي يتحقق من صحة هذه الوثيقة

يونغ :نعم بلغني ان هناك بعض الوثائق التي يجدب ان يتم ترتيبها وان تحمل على النظام وهذه الوثائق تتعلق بالردود بناء على طلب المساعدة تلقيناها مؤخخرا من السلطات اللبنانية وتتم ترجمتها حاليا واعتقد انها ستكون جاهزة بعد ظهر اليوم

القاضي راي :افهم وانك تقول ان هذه المعلومات وردت من الحكومة اللبنانية التي ارسلت اليكم من خلال مكتب الدفاع بدلا على طلب الوصول على المساعدة وبالطبع المعلومات سترد باللغة العربية

هل من امور اخرى يجب ان نعنى بها اليوم ؟

حسنا سنرفع الجلسة حتى يوم الاربعاء

 

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب