Printer Friendly and PDF

Text Resize

دمشقية يزور طريق الجديدة ويتعهد بتفعيل نشاط المنسقية خدمة لأبناء بيروت

24/08/2017

لبّى منسق عام بيروت وليد دمشقية دعوة فضل ارناؤوط لحضور لقاء شعبي في منزله الكائن في الطريق الجديدة.

حضر اللقاء عضو مكتب بيروت مديحة الفاكهاني ومسؤول دائرة الطريق الجديدة مازن السماك، وحشد من أبناء المنطقة.

وشدد دمشقية في كلمته على ان "الرئيس سعد الحريري وعبر الخطوات السياسية التي يتخذها من خلال موقعه كرئيس حكومة أثبت تمسّكه بمنطق دعم الدولة ومؤسساتها وعلى رأسها الجيش اللبناني الذي يخوض اليوم وبغطاء كامل من الحكومة اللبنانية وعلى رأسها سعد الحريري، حرباً ضروس في جرود رأس بعلبك والقاع لتحريرها من قبضة تنظيم داعش الارهابي".

وأكد ان ""تيار المستقبل" سيبقى الى جانب قاعدته الشعبية في بيروت والجهود التي تبذلها كل الدوائر في المنسقية بتوجيه ومتابعة من الأمين العام أحمد الحريري هي من اولويات عمل المنسقية".

ولفت دمشقية الى ان "المرحلة السياسية الراهنة تتطلب التفافا وتضامناً بين أبناء بيروت لتخطي المرحلة الحساسة والمصيرية التي تمر بها البلاد، في ظل المتغيرات التي تشهدها المنطقة" ، مُذكرا بأن "الرئيس الحريري يسعى جاهداً وبكل الوسائل المتاحة لتنفيذ مشاريع انمائية واقتصادية في كل المناطق اللبنانية، لايجاد فرص عمل للشباب، ولاعادة النشاط الى الدورة الاقتصادية وتنشيط الحركة السياحية في لبنان".

ووعد دمشقية الحضور بأن عمل منسقية بيروت سيشهد نشاطاً متزايداً يوماً بعد يوم لخدمة أبناء بيروت.

من جهته، أكد مسؤول منطقة طريق الجديدة مازن السماك ان "المنسقية تعمل مع فريق متجانس لخدمة ابناء المنطقة من خلال التواصل الدائم معهم"، مذكراً بأن "الدائرة خصصت يوم الإثنين من كل اسبوع لتلقي المراجعات، وهي بالفعل تقوم بتلبية معظم المراجعات الموثّقة باستمارات خاصة ضمن الامكانيات المتاحة"، متعهداً "بتكثيف الجهود في المرحلة المقبلة، لما فيه خير أبناء المنطقة خاصةً وابناء بيروت عامةً".

في الختام، جرى نقاش بين دمشقية والحضور حول احتياجات الدائرة، وسبل معالجتها مع المعنيين بالسرعة المطلوبة.


 

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب