Printer Friendly and PDF

Text Resize

زهرمان: الجيش اللبناني مرجعيتنا وهو من يحمينا

12/07/2017

اكد عضو كتلة "المستقبل" النائب خالد زهرمان ان رهان الكتلة هو على الدولة والجيش اللبناني والبديل عن ذلك هو المليشيات، مشيرا الى ان "هناك فريقا لبنانيا يراهن على الدولة وفريقا اخرا يراهن على المليشيات ويريد ان يكون الجيش تحت امرته". وقال في حديث الى قناة "المستقبل": "للرئيس سعد الحريري كما كان للرئيس الشهيد رفيق الحريري موقفا ثابتا في موضوع الجيش اللبناني، لا خيار آخر غير مؤسسات الدولة والجيش اللبناني، ومن يريد خيارا آخر يعني انه لا يريد الدولة. الجيش اللبناني هو مرجعيتنا وهو من يحمينا ولا نريد سواه لحمايتنا".

زهرمان "وجه تحية كبيرة للرئيس الحريري الذي يضع دوما مصلحة البلد نصب عينه، وقد وصل به الامر احيانا الى تحمل الخسارة من رصيده المالي والشعبي ، لان عنوانه الاساسي هو مصلحة الوطن".

اضاف: "يجب علينا ان نعيد تحريك القرارات الدولية لكي نستعين بالامم المتحدة لتساعدنا على ضبط حدودنا، خصوصا اننا نعيش في منطقة ملتهبة. خطاب الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله بالأمس عن عرسال غير مسموح. بالاضافة الى ان خطابه امس كان خطابا مذهبيا خصوصا في سياق حديثه عن الموصل ودور المرجعية الشيعية في العراق، هذا النمط من الحديث يغذي التطرف، وترجمة هذا الخطاب ان داعش لا تموت ، فهذا المنطق المذهبي يزيد من الظواهر المتطرفة".

وفي موضوع النازحين السوريين، قال: "النظام السوري لا شرعية له، والتفاوض معه لا يمكن ان يؤدي الى نتيجة ونذكر بتفاوض رئيس الجمهورية فيما خص موضوع الموقوفين اللبنانيين في السجون السورية هل تم التوصل الى اي نتيجة ؟؟".

المصدر: 
تلفزيون المستقبل
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب