Printer Friendly and PDF

Text Resize

علوش في افطار "شباب المستقبل" – الشمال : مع أي قانون يحقق مصلحة المواطن

23/06/2017

برعاية الأمين العام "تيار المستقبل" احمد الحريري، أقامت مصلحة الشباب في "تيار المستقبل" في الشمال في منسقيات طرابلس، عكار، الضنية، المنية، البترون وجبيل، الكورة، زغرتا، افطاراً رمضانياً غروب أمس في مطعم دار القمر في طرابلس، بحضور منسق عام مصلحة الشباب محمد سعد ممثلاً الأمين العام للتيار والنواب: سمير الجسر وقاسم عبد العزيز وأعضاء المكتب السياسي: مصطفى علوش، شذا الأسعد، منسق عام طرابلس الدكتور ناصر عدرة، وأعضاء مكاتب المنسقيات والقطاعات .

بعد النشيدين الوطني ومصلحة الشباب، تحدث منسق عام مصلحة الشباب في منسقية البترون والجبيل شربل داغر، عن "أهمية هذا الشهر والتعايش الإسلامي المسيحي والمحافظة على اسس العيش المشترك التي أرسها الرئيس الشهيد رفيق الحريري والذي يستمر بالمحافظة عليها الرئيس سعد الحريري".

بعدها ألقى منسق مصلحة الشباب في طرابلس علاء الأرناؤوط كلمة أشار فيها الى "العرس الديموقراطي الذي شهده تيار المستقبل والذي تُرجم بالانتخابات الاخيرة ولتترجم الافعال بالقوال بدأت مصلحة الشباب على صعيد لبنان العمل بجد، اولاً عبر اجتماع المجلس المركزي ووضعه خطة عمل وخطوط أساسية للعمل عليها والخطوة الثانية ستكون عبر المناطق بوضع خطة لكل منطقة مبنية على الخطة المركزية بالاضافة الى خطوة فعالة قام بها مصلحة الشباب عبر دمج المكاتب الطلابية مع مجالس القطاعات". وأكد "جهوزية واستعداد مصلحة الشباب لاي استحقاق انتخابي مقبل سيشارك فيه تيار المستقبل".

كما تحدث مسؤول ملف الجامعة اللبنانية عضو مكتب قطاع الشباب المركزي بلال المير عن "نظرته لمستقبل مشرق بتحرر سلطة الصفوف الأولى من احتكار جيل المتقاعدين"، مشدداً على أن "كل ذلك بدعم دولة الرئيس سعد الحريري ومن قبله الشهيد رفيق الحريري الذي وضع ثقته بالشباب الذين كانوا ومازالوا على العهد باقون وبمسيرته متمسكون".

وشدد على أن " دولة الرئيس ترفع عن مصالحه لمصلحلة الوطن والمواطن وكان عراب تسوية وطنية تكرست بانهاء الفراغ في سدّة رئاسة الجمهورية لانتشال الوطن من براثن الانهيار الاقتصادي والاجتماعي اللذين كانوا يلوحان في الافق، وقد تبلورت خطة النهوض بالدولة ومؤسساتها عبر اقرار قانون انتخابي هو أفضل الممكن"، مطالباً الشباب بأن "ينهضوا ويمضوا وان يكونوا يد واحدة فإن الدرب الآن لنا".

كما كانت كلمة لعضو المكتب السياسي النائب السابق الدكتور مصطفى علوش، تحدث فيها عن الوضع الاقتصادي الحالي وعن قانون الانتخاب الجديد والصعوبة في آلية تطبيقه وأنه كان يفضل القانون النسبي، مشدداً على أنه "مع اي قانون يقف لمصلحة المواطن".

 

 

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب