Printer Friendly and PDF

Text Resize

الافطار الرمضاني السنوي لمنسقية سيدني -قطاع رجال الاعمال

15 June 2017
أقامت منسقية سيدني في تيار المستقبل -قطاع رجال الاعمال ، الافطار الرمضاني السنوي في صالة الوايت كاستل في لاكمبا حضره من علماء الدين اصحاب الفضيلة الشيخ الدكتور يحي صافي امام وخطيب مسجد الامام علي بن ابي طالب والشيخ خالد طالب ممثل دار الفتوى اللبنانية في منطقة جنوب غرب سيدني والشيخ عبد الغفّار الزعبي والشيخ نبيل سكرية والشيخ خالد زريقة والشيخ ملحم عساف عن الطائفة الدرزية الكريمة، و الأب الدكتور لويس الفرخ رئيس دير مار شربل بانشبول ممثلا سيادة المطران انطوان طربيه راعي الأبرشية المارونية في استراليا. ومن السياسيين النائب د. جهاد ديب وزير التربية والتعليم في حكومة الظل ممثلا رئيس المعارضة في الولاية السيد لوك فولي والنواب السادة جيف لي وجوليا فين ومارك كوري وعضو المجلس التشريعي النائب دايفيد كلارك . وحضر عدد من اعضاء البلديات الحاليين والسابقين و  السيد معن العويك رئيس بلدية الفوار و ممثلين عن  حزب القوات اللبنانية، حزب الكتائب اللبنانية، حزب الوطنيين الاحرار، الحزب التقدمي الاشتراكي، التيار الوطني الحر، حركة أمل، حركة الاستقلال وتيار المردة. وعن الجمعيات والروابط الخيرية الجمعية الاسلامية اللبنانية، جمعية أبناء المنية وضواحيها الخيرية، جمعية ابناء الضنية الخيرية، تجمع أبناء ليفربول، جمعية الوحدة العربية الاسلامية، بيت الزكاة الاسلامي، و جمعية البيت الاسلامي في ليفربول، جمعية ايعال، جمعية ابناء بخعون الخيرية، جمعية ابناء بحنين المنية الخيرية، الجمعية الاسترالية السورية، رابطة آل علم الدين، رابطة آل زريقة، رابطة آل ملص و رابطة آل درباس
وعن المؤسسات الإعلامية حضر ممثلون عن جريدة التلغراف والمستقبل والنهار والهيرالد والوكالة الوطنية للإعلام ووكالة الشرق الأوسط للإعلام، وإذاعة 2ME وصوت الغد، 2000 FM وراديو سواكي. وحشد من رجال الأعمال ومن أعضاء المنسقية والاصدقاء والمناصرين من أبناء الجالية الكريمة.
 
افتتح حفل الافطار بتلاوة آيات من القرآن الكريم من فضيلة الشيخ عبد الغفّار الزعبي تلاها النشيدالوطني الاسترالي واللبناني. ثم كانت كلمة منسق قطاع رجال الاعمال السيد خالد الشيخ  الذي رحب بها بالحضور الكريم في هذا اليوم الفضيل والمبارك من شهر الخير والمحبّة والسلام والعدل والعدالة والتقرّب من الله ولم شمل الأقارب والأهل والأصدقاء سواء على موائد الإفطار أو السحور و ممارسة العبادات.image3.JPG
 
 
وأضاف "لَكَم يسعدنا وجودكم بيننا سنة تلو الأخرى لنتشارك مائدة الإفطار التي تذكرنا بموائد الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي كان يحرص على ان تكون موائده الرمضانية الجامعة في طياتها كافة أطياف المجتمع اللبناني من شماله الى جنوبه. وها هو دولة الرئيس سعد رفيق الحريري يواصل مسيرة الشهيد الرئيس رفيق الحريري في اعتداله وانفتاحه على كافة أطياف المجتمع وقد برهن للجميع انه رجل دولة بامتياز من خلال مواقفه وتضحياته من موقع الرئاسة الأولى الى القانون الانتخابي. ومواقفه  لحماية لبنان من الحرائق المشتعلة حولنا في وطننا العربي. ثم هنأ الجميع بقرب حلول عيد الفطر السعيد سائلين الله تعالى ان يعيده علينا وعليكم وعلى وطننا الحبيب لبنان وأستراليا بالأمن والسلام والازدهار. "
 
ثم كلمة فضيلة الشيخ الدكتور يحي الصافي  ، ابرز ما جاء فيها" ان شهر رمضان يحمل البركات من جميع نواحي الحياة الاجتماعية والعبادات والتلاقي بالصدق مع النفس وان سعادة الانسان في هذا الشهر الفضيل هي في الانتصار على النفس لأجل أخيه وشدد على ضرورة الوحدة في زمن التطرف وحب الذات، زمن الصدق فيه اصبح عملة نادرة وان نتحد على البر والتقوى و نسارع في حل اي خلاف اذا حصل بين اي مؤسسة او جمعية بالتشاور والعدل والإنصاف وان يتنازل الانسان عن كبرياءه من اجل مجتمعه وان سعادتك بتعاونك مع غيرك من اجل سعادته وشقاؤك بانانيتك وفرديتك، ودعا الله تعالى ان يجعل هذا الرمضان رمضان تسامح وتنازل وتلاقي وإنصاف وان تتحقق وحدة جميع من يحمل لواء الاعتدال."
كلمة منسق مدينة سيدني السيد عمر شحادة ألقتها مساعد الشؤون التنظيمية د. زينة مرعي.image4.JPG
 
 
بعد الترحيب بالحضور أكدت ان شهر رمضان هو شهر خاص ومميز عند المسلمين هو شهر نزول القرآن شهر العبادات والغفران واحترام المعتقدات، وفي الوقت الذي نشاهد فيه العنف أود أن أؤكد من جديد تصميمنا الذي لا نهاية له على التصدي للتطرف والإرهاب والتضليل، ونحن ملتزمون بالتعايش والشرعية، وسنواصل دعم كل واحد في أستراليا والعالم بأسره الذين يبذلون جهودا لإنهاء ذلك الذي يسيء الى سمعة الإسلام ... الإسلام دين السلام والمحبة والاحترام. ولا يمكن تبرير الإرهاب تحت أي ظرف من الظروف، وبالتالي ندين بشكل قاطع جميع أعمال الإرهاب وأساليبه وممارساته بصرف النظر عن أصوله وأسبابه ومقاصده.
وبهذه المناسبة، دعونا نتقدم بالشكر على فرصة العيش في أستراليا، وهي بلد يقوم على مبادئ حرية الدين والتسامح والاحترام المتبادل. دعونا نقدم الشكر للذين قاتلوا وماتوا من أجل هذه الحريات. ودعونا نتقدم بالشكر إلى الله على النعمة التي نتقاسمها. وسيبقي تيار المستقبل على عادات المسلمين الذين يفطرون الصوم مع أشخاص من الديانات الأخرى لأننا نتشاطر نفس المبادئ والقيم في أستراليا.
ومن المهم بالنسبة لنا في هذه المناسبة أن نكرس هذا المساء لرؤية مؤسس حزبنا الشهيد رفيق الحريري الذي اغتيل من أجل حلمه ... حلمه بإلغاء الطائفية والتعصب، وخلق بلد لا يتم تهميش أحد بسبب دينهم أو آرائهم السياسية. ولا يمكننا أن ننسى أن رفيق الحريري كان قوة الاعتدال في مواجهة التطرف والتعصب والعنف، وهنا نواجه جنون التطرف والإرهاب في جميع أنحاء العالم. إذا توفي رفيق الحريري دفاعا عن تلك القيم فإن ولاءنا له يتطلب منا السير على نفس الطريق جنبا إلى جنب مع رئيس الوزراء سعد رفيق الحريري.
إن الإفطار هذا العام له شكل خاص بالنسبة لنا لأن وطننا لبنان يعيش حقبة سلمية نسبيا منذ انتخاب رئيس جديد للجمهورية التي انتهت أخيرا بعد الجمود السياسي الطويل ... وذلك بفضل الجهود الدؤوبة التي بذلها رئيس تيار المستقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري أن هذه المرحلة تم التغلب عليها بشكل آمن .... نحن استراليي لبنان نفخر بأن مبادرات زعيمنا لإنهاء الفراغ الرئاسي قد أنقذت لبنان من الهاوية. وندعو هذه الليلة إلى أن تحظى مساعيه الإيجابية مع الأحزاب السياسية الأخرى من التوافق على قانون انتخابي جديد يضمن التمثيل المتساوي لجميع الكيانات اللبنانية، الأمر الذي سيكون قفزة تاريخية في إصلاح بلدنا الحبيب.
 
وخلال الافطار تم عرض شريط فيديو لدولة رئيس الحكومة اللبنانية الشيخ سعد الدين الحريري وهو يتحدث عن تيار المستقبل العابر للطوائف والمذاهب والمناطق وعن مباديء التيار الداعية الى التسامح والاعتدال ومسعاه الشخصي كرئيس للحكومة اللبنانية في الحفاظ على أمن واستقرار الوطن والمواطن والعيش الكريم وحماية السلم الأهلي والعيش المشترك والسعي الجدي للوصول الى قانون انتخاب جديد . وفي نهاية الافطار تم تقديم درع تكريمي الى مقريء الجالية الشيخ خالد زريقة لتفوقه وحصوله المركز ١١ من بين أفضل المقرئين في مسابقة للقرآن الكريم في العالم.
 image2.JPG
 
 
 

 

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب