Printer Friendly and PDF

Text Resize

الحسن:متضامنون مع الاسرى ونرفض مصادرة حقوق الشعب الفلسطيني

21 April 2017

شاركت منسقية تيار المستقبل ألمانيا في الاجتماع الذي دعت اليه المؤسسات و الجمعيات و الفعاليات الفلسطينية و الروابط العربية للتنسيق من أجل إقامة سلسة من النشاطات الفورية تضامناً مع قصية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الاسرائيلي .
عقد الاجتماع في العاصمة الألمانية برلين في مقر التجمع الفلسطيني في ألمانيا . و مثلت الدكتورة غنوة الحسن تيار المستقبل ألمانيا و عبرت عن تضامن التيار مع الأسرى و ادانته الشديدة للانتهاكات المتتالية لحقوق الانسان و رفضه لمصادرة حقوق الشعب الفلسطيني و الاستيطان و مطالبته الدائمة بحل للقضية الفلسطينية .
هدف الاجتماع الى تنسيق الجهود و توحيد النشاطات دعما  لقضية الأسرى ال ١٥٠٠ الذي بدأوا إضرابا  عن الطعام منذ ال ١٧ من الشهر الحالي احتجاجا  على سوء المعاملة و تردي الأوضاع الصحية و تطبيق الإعتقال الاداري و منع الزيارات .
و اتفق المجتمعون على تنظيم سلسلة من الفعاليات في برلين لتعريف قضية الأسرى للرأي العام الألماني و لحث منظمات حقوق الانسان و الساسة الألمان على اتخاذ موقف من الإجراءات التعسفية التي يمارسها الاحتلال الاسرائيلي مع الأسرى داخل السجون .
ووضع المجتمعون رزنامة للنشاطات تبدأ بوقفة احتجاجية في وسط العاصمة في Potsdamer Platz يوم السبت المقبل الساعة الرابعة بعد الظهر ، إضاءة شموع يوم الأربعاء في ٢٦ نيسان ، معرض صور و مجسمات عن معاناة الأسرى يوم السبت في ٢٩ من نيسان على ان تختتم النشاطات يوم الثالث عشر من أيار بنشاط إحياء ذكرى النكبة .
انبثق عن الاجتماع لجنة مصغرة لمتابعة الأمور التنفيذية و التواصل و التنسيق .

 

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب