Printer Friendly and PDF

Text Resize

المحكمة الدولية تستكمل الاستماع الى افادة بلات

14 March 2017

عقدت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلسة، واستكملت خلالها الاستماع الى افادة خبير الاتصالات والمحقّق في مكتب المدعي العام غاري بلات.

في ما يلي النص الحرفي لوقائع الجلسة:

القاضي دافيد راي (رئيس غرفة الدرجة الاولى): صباح الخير، عندما رفعنا الجلسة امس كنا قد وصلنا الى الشريحة التي تشير الى صورة كاميرات المراقبة من النفق وكنا قد وصلنا الى حوالي الشريحة 90 من البينة، هل يمكنك المواصلة سيد بوفواس؟

إيغل بوفواس (ممثل الإدعاء):  نعم نحن مستعدون للمواصلة.

كنا قد القينا نظرة على الصور الماخوذة من شريط المراقبة والذي يظهر شاحنة الميتسوبيشي

الشريحة 95 كانت اللقطة الاخيرة الموضوعة في هذا العرض واشرنا باللون الاحمر الى شاحنة الكانتر وهي الى ناحية اليمين لدى الخروج من النفق وفي ذلك اشارة الى ان الشاحنة تستعد للذهاب الى اليمين باتجاه مسرح الجريمة نحو الشرق

القاضي وليد عاكوم: يمكننا ان نرى اتصالا من الساعة 11:59:58 هل لدينا اي معلومات حول الجهة المتلقية لهذا الاتصال في ذلك الحين؟

بوفواس: لدينا رقم الهاتف الذي تلقى الاتصال ولكنه غير منسوب لشخص ما وبالتالي لا نستطيع ان نحدد من هو الشخص الذي تلقى الاتصال.

قد تذكرون ان الهاتف التتابعي للسيد بدر الدين 944 الذي اجرى هذا الاتصال لا يحمل صفات وميزات الهاتف الشخصي ولم نتمكن من تحديد عدد من الارقام والمتصلين وفي ذلك اشارة الى انه لم يكن يستخدم هذا الهاتف بصفة شخصية وقد تذكرون ان هذا الهاتف كان على اتصال بعدد من الاشخاص الذي كان بالامكان التعرف عليهم بمن فيهم وفيق صفا ولكننا سنرى في الشريحة 88 اننا لم نضع اسم المتلقي وفي ذلك اشارة الى ان الادعاء لم يستطع نسب هذا الهاتف الى شخص ما ولو تمكنا من القيام بذلك لكنا وضعنا المعلومة في خانة المتلقي

القاضي راي: عندما تقول اننا لم نتمكن من نسبة الهاتف هل تقصد انكم لم تنسبوا الرقم الى اسم اي لديكم الرقم الذي تلقى الاتصال ولكن ليست لديكم ادلة كافية لكي تحددوا هوية الشخص؟

بوفواس: هذا صحيح لدينا دائما رقم من جداول تسلسل الاتصالات وهو رقم متوافر من الجميع منذ البداية ولكن لا نستطيع ان ننسب هذا الرقم الى اسم شخص معين وبالتالي تبقى الخانة فارغة

القاضي راي: قلت منذ قليل ان هذا الرقم على اتصال بعدد من الاشخاص، هل لديك قائمة ما اذا كان هاتف السيد بدر الدين التتباعي على اتصال بهم تحديدا الهاتف 944؟

بوفواس: نعم، هذه القائمة موجودة في تقرير السيد دونالسون، وهناك فقرة منسوبة للهواتف المخصصة للسيد بدر الدين

يمكنني ان اخبركم عن بعض الاشخاص الذين تم الاتصال بهم والذين تمكنا من تحديدهم علي عمار مثلا، مجوهرات سامينو، امين شري، وقد تذكرون محمد شكر ايضا وهو الشخص الذي سجلت كل متاجر سامينو باسمه

القاضي راي: هل هناك عوامل مشتركة؟ فهناك اختلاف مثلا بين وضع وفيق صفا وهو على صلة بحزب الله والشخص الذي سجلت المتاجر باسمه

بوفواس: نعم العوامل المشتركة هي اشخصا على صلة بحزب الله سواء كانوا سياسيين او مسؤولين ضمن المنظمة واعتقد ان هناك ادلة تربط بين محمد شكر وحزب الله. التقرير الذي اشرنا اليه لم يقدم على انه دليل بعد ولكن رقمه بموجب المادة 91 هو 91801452

القاضي راي: هل يمكنك ان تعطينا تاريخ هذا التقرير ورقم الصفحة ذات الصلة؟

بوفواس: النسخة الاخيرة للتقرير دونالسون بتاريخ 9 شباط 2016 الرقم المرجعي للادلة 0482455 وصولا الى 0483255

وترد هذه الملعومة في عدة اماكن من التقرير بما في ذلك المرفق 1 الذي يضم عدد من الارقام التي تم الاتصال بها وهو يقع في الصفحة 786

القاضي عاكوم: فيما يتعلق بصاحب متاجر سامينو والشخص الذي سجلت الاسماء باسمه قلت انه محمد شكر ولكن في السابق ورد اسم علي فايز حرب على انه المالك، اعتقد ان محمد شكر مدير متاجر سامينو في حين ان السيد حرب هو الشخص الذي سجلت المتاجر باسمه

بوفواس: نرى بداية الاتصال للشخص 5 ومن ثم نرى خلية الاتصال للهاتف الذي تلقى الهاتف وهو هاتف السيد سليم عياش وهذا الهاتف يستخدم خلية 1 ايضا، هل هذا صحيح؟

الشاهد غاري بلات (خبير في شؤون الإتصالات ومحقق في مكتب المدعي العام): نعم صحيح

بوفواس: نظرا الى هذا الاتصال بين الشخص 5 والهاتف المنسوب الى سليم عياش ونظرا الى اتجاه تحرك الشخص 5 ونظرا للموقع الحالي للهاتف المنسوب الى السيد عياش بناءا على خبرتك انت في المراقبة السرية والشبكات الجرمية ما هو المهم في هذه المسالة؟

الشاهد بلات: نظرا الى اتجاه التنقل اعني بذلك الشخص 5 وموقع الهاتف الاحمر المنسوب الى سليم عياش هذا يتوافق مجددا مع كون الشخص 5 يرفع معلومات بالمستجدات الى الهاتف الاحمر المنسوب الى عياش عند وصوله الى منطقة موقع الجريمة

بوفواس: ماذا عن اهمية المركبة التي يبدو وكانها شاحنة المتسوبيشي كانتر وهي تغادر النفق في الوقت نفسه الذي يجري فيه هذا الاتصال

الشاهد بلات: نظرا للنشاط السابق والانتقال من منطقة الضاحية الى وسط بيروت الى موقع الجريمة وهذا ما ورد في الخريطة التي اطلعنا عليها البارحة وهي التي تظهر تحركات كل من الشخص 5 و7 من الجنوب الى الشمال نحو موقع الجريمة هذا يتوافق مع كون الشخصين معنيين بعملية نقل وتحرك المتسوبيشي كانتر نحو موقع الجريمة وهذا يظهر ايضا الدور المهم الذي يلعبه سليم عياش في هذه العملية

تقطع في الصوت

....

الشاهد بلات: نعرف ان الشخص 7 بعد وصوله الى المكان تلقى فقط 3 اتصالات ولم يجر اي اتصال على الاطلاق واتصالان من هذه الاتصالات الثلاثة كانت من الهاتف الاحمر المنسوب الى سليم عياش وهي كانت حوالي 50 دقيقة قبل الاعتداء ولكن الاتصال الاخير كان عند مغادرة السيد الحريري البرلمان وكان الاتصال من الشخص 8 الذي كان في جوار البرلمان وكان بالشخص 7، اذن كان هذا الاتصال الاخير الذي تلقاه الشخص 7

وبالتالي اي اتصال كان مع سائق المتسوبيشي كان لا بد من ان يكون شفهيا اي لا بد من انه تحدث الى سائق الشاحنة وكانا متواجدين في الموقع نفسه عندما تلقى البشخص 7 هذا الاتصال بان السيد الحريري قد غادر لان الاتصال هذا كان الاخير للهاتف الاحمر المنسوب الى الشخص 7 الذي كان قريبا جدا من موقع الجريمة في ذلك الوقت او الموقع الذي تحركت منه شاحنة المتسوبيشي كانتر الى ساحة الجريمة

عندما نقارن هذه الاتصالات بصور كاميرات المراقبة المتعلقة بالمتسوبيشي كانتر وانتقال اي اتصال مع الشخص الذي يقود المتسوبيشي كان لا بد من ان يكون شفهيا بين الشخص 7 وسائق الشاحنة او الانتحاري

القاضي راي: بالنسبة الى موقع المتسوبيشي موقع الشخص 7 وما نستخلصه من تشغيل المواقع الخلوية هل هذا يؤكد تلاقيهما في المرحلة الحاسمة؟

الشاهد بلات: ما لدينا هو الصور التي تنتهي في 11:56 ومن الدقيقة 50 لا يعود لدينا صور من كاميرات المراقبة ولكن ما لدينا هو تغطية الخلية للشخص 7 الذي براينا يتواجد مع الشاحنة متسوبيشي لان الاتصال الاول الذي تم القيام به مع مغادرة السيد الحريري من شاحنة المتسوبيشي من الجنوب الى الشمال نحو مسرح الجريمة

وكان يوجد شخصين قريبان من مسرح الجريمة اما الاشخاص الاربعة الاخرين في جوار البرلمان

تقطع في الصوت

القاضي راي: عرضنا بالامس البينة 192 وهي لقطات الشاشة لحركة الشخصين 5 و7

هل يمكن عرضها مجددا رجاء البينة 1927 لقطة شاشة من حركة الشخص 5 لقطة شاشة من حركة الشخص 7 في البينة 1928

توماس هينيس (ممثلاً مصالح المتهم سليم جميل عياش): حضرة القاضي في الصفحة 15 السطر 2 وجهت سؤال للسيد بلات وبوفواس، افدنا السيد بلات عن نظرية الادعاء، هل يمكن للسيد بوفواس ان يؤكد ان كانت هذه نظرية الادعاء؟

القاضي راي: تقول لنا انك لم تسمع ذلك من قبل لان يبدو هذا جليا للغاية من الادلة التي سمعناها؟

هينيس: لم اسمع ذلك بهذا التفصيل والتحديد الذي وصفته، واود من السيد بوفواس ان يؤكد ان هذه هي قضيته وليست امرا اخر

القاضي راي: سيد بوفواس، اكد السيد بلات ان هذه حجة الادعاء، هل تعترض على هذا الراي؟

بوفواس: كلا هذا هو الاستخلاص المنطقي الوحيد الذي نتوصل اليه على ضوء الظروف هذه

القاضي راي: سيد بلات هلا نظرت الى البينتين 1927 و1928 وتعلق على تحركات الشخصين 5 و7 بناءا على الهواتف والخلايا المتصلة بهما على ضوء هذه الحجة للقضية

الشاهد بلات: يمكن ان تروا اتسخدام الهاتف الازرق في مار مخايل في 11:45 ومن ثم في 11:48 في خلية راس النبع وهذا بعد 12 دقيقة وهذا يتفق واستخدام التنقل بمركبة ثم ترون ان الشخص 5 يطفئ الهاتف الاحمر ويتوجه شمالا 11:50 ثم 11:52 و12:02 هذا هو التسلسل الذي يجب ان نعود اليه، والاتصال التالي في هذا التسلسل هو في 11:50 ومن ثم ترون التفعيل التالي في 11:57 على خلية زقاق 2 وهنا اذا ما عدنا الى الاتصال في الشريحة 89 بتصوير من كاميرات المراقبة

انقطاع البث

.......

الشاهد بلات: يتلقى الشخص 7 اتصالين وحسب فورا بعد 12:5 ظهرا ثم اتصالات من الهاتف الاحمر المنسوب الى سليم عياش وبعد ذلك هناك الاستخدام الاخير لهواتف الشبكة الحمراء الموزعة على الشخص 7 لحوالي 45 دقيقة من ثم هناك الاتصال الاخير الى الشخص 7 على هاتفه الاحمر وهنا ما ترونه على يسار الشاشة في الاعلى في 12:50 ظهرا الذي تحدد الشخص 7 في جوار مسرح الجريمة وفي هذا الوقت يتلقى اتصال من الشخص 8 الموجود في جوار البرلمان حيث انه سيكون قادرا على مراقبة مغادرة السيد الحريري للمنطقة ولذلكم هذا الاتصال يلتصق مع اطلاع الشخص 8 للشخص 7 عن هذا التحرك وبذلك يقوم بانذار الشخص 7 لكون شاحنة المتسوبيشي الان عليها ان تتجه نحو منطقة مسرح الجريمة لذلك فان هذا النشاط يلتصق مع تحديد موقع شاحنة المتسوبيشي في منطقة زقاق 1 وزقاق 4 قبل الاعتداء بقليل ومن ثم الوصول قبل وصول موكب السيد الحريري ولا يمكن ان تكون الشاحنة بعيدا نظرا للحملة الثقيلة، ان كنت تقود شاحنة مليئة بالمتفجرات يجب ان تقودها ببطء وتكون قريبة من مسرح الجريمة ولكن في مكان يتيح عدم لفت الانتباه والتاكد من الوصول الى هناك في الوقت المناسب مع التحلي بنوع من الدقة العسكرية الى حد ما

لا اعتقد انه لدينا خارطة تضع زقاق 1 و4 سويا وربما هذا يعطيكم فكرة في نسخة فيها تركيز من اجل ان تكوّنوا فكرة عن مكان تواجد شاحنة المتسوبيشي

القاضي راي: سيد بوفواس بالطبع نحن مهتمين باستكشاف هذه التفاصيل ونظرت الى الشرائح المتبقية، ما هو انجع سبيل للقيام بذلك؟ هل نفعل ذلك عبر الشرائح ام انه من الافضل ان نتقدم ونتراجع مرارا وتكرارا، انتم تفهمون اين هو اهتمامنا المحدد في هذا الوقت وبالطبع لا نريد التدخل في عرض الادلة التي استغرق السيد بلات وغيره وقتا طويلا لتجميعها

بوفواس: هي مسالة منظور معين وربما يكون من الحذر ان نستكمل العرض ثم فيما تطرح تساؤلات محددة ذات صلة يمكننا عندها ان نقدر ما هو السبيل الانجع لمعالجة هذه المسالة

نحن ندخل في صلب هذه المسائل الان فورا قبل الاغتيال

القاضي راي: نعم وربما نستفيد من مهارة السيد فاهي لاعداد لقطة شاشة، والسيد بلات تقدم ايضا باقتراح مفيد لامر اخر

بوفواس: سيد بلات تناولنا للتو الشريحة 96 وتكلمت عن الاتصال الاخضر الاخير الذي صدر عن الهاتف المنسوب من السيد عياش الى بدر الدين، نرى على الشريحة 97 ان الخلية المستخدمة من الهاتف الاخضر المنسوب للسيد عياش في بداية الاتصال هي نفس الخلية كالهاتف الاحمر المستخدم في نهاية الاتصال فورا قبل ذلك، هل هذا ما نراه في الشريحتين 96 و97؟

الشاهد بلات: نعم

بوفواس: الشريحة 98 تعطي لمحة عن استخدام الخلايا من جهتي الاتصال من السيد عياش وبدر الدين ونرى انه من جهة الاتصال السيد بدر الدين هناك استخدام خلية نعرفها بالنسبة الى الهواتف المنسوبة اليه الرويس 3 ولكن على ما يبدو بعيدة عن مسرح الجريمة ربما انك ادليت بشهادتك في هذا الموضوع سابقا ولكن هل لك ان تذكرنا ما هو مدلول في ان يكون بدر الدين بعيدا الى هذا الحد عن مسرح الجرمة؟

الشاهد بلات: هناك امران هنا، اذا ما نرظنا الى سلوك الهاتف المنسوب الى السيد بدر الدين ففي مناسبات قليلة ربما 3 او 4 تواجد فيما نصفه بمشاركة مباشرة في عملية المراقبة وبالطبع كونه بعيدا عن الجريمة ياخذ مسافة من الجريمة وهذا يبقي علاى ثلاث مستخدمين حصريين وابقاء الشخص بعيدا عن مسرح الجريمة

تقطع في الصوت

القاضية ميشلين بريدي: سيد بلات اعتقد ان الشؤال الذي طرحه السيد بوفواس هو لماذا كان السيد بدر الدين بعيدا الى هذا الحد عن مسرح الجريمة في البداية عندما حصل الاتصال على الهاتف الاخضر؟

الشاهد بلات: في البداية لم يكن بحاجة للمشاركة بشكل مباشر لانه من الواضح ان الشخص المسؤول عن العملية في ذلك الوقت كان سليم عياش نظرا للنشاط على الهواتف المنسوبة اليه وبالتالي هذا الامر يبقي بدر الدين بعيدا عن اي شكوك حول تورطه في هذه العملية وهذا الامر يتناسب مع استخدام الهواتف الخضراء فهو عبارة عن جدار يفصل بين السيد بدر الدين والمؤامرة الفعلية ونظرا لعدد الهواتف التي استخدم في هذه العملية لو لكان السيد بدر الدين ان يشارك بشكل مباشر او ان يتصل بعياش بشكل اسهل لكان اعطي رقم احمر او ازرق ولكن من الواضح انه بهدف تفادي اقتفاء اثره من خلال الهواتف الحمراء اعطي فقط هاتفا اخضرا وبالتالي شكّل ذلك جدارا فاصلا ومنطقة امنة تسمح له بالعمال من دون المشاركة مباشرة مع الفريق المشارك بعملية المراقبة او في الاعتداء وبالتالي كان بعيدا عن المكان باكبر قدر ممكن

بوفواس: وبحسب خبرتك في التحقيق في الانشطة الاجرامية المنظمة واستخدام الهواتف فيها هل يعتبر هذا السيناريو معتادا ام لا؟ اي الشخص في اعلى هرمية التنظيم الاجرامي الا يمكن ان يكون مشاركا او على العكس بعيدا عن العمل الاجرامي؟

الشاهد بلات: لا ارى ان هذا الامر غير معتاد

سبق ان تحدثت عن عصابات اجرامية شاركت مثلا في توزيع مخدرات استخدمت الاساليب نفسها ويبقى الشخص في اعلى هذا الهرم بعيدا عن الهرم

بوفواس: لننتقل الى الشريحة 99 و100 هما عبارة عن صور

لم نرى الشريحة 100 من قبل وهي تعطينا فكرة عن المكان من المارينا باتجاه مخؤج نفق السان جورج ويمكننا ان نرى الطريق التي يمكن ان تسلكها اي مركبة تخرج من النفق وتتجه باتجاه مسرح الجريمة

الشاهد بلات: نعم

بوفواس: لنتحدث عن سلسلة الاتصالات التي جرت بعد مغادرة السيد الحريري مجلس النواب وخلال وجوده في مقهى PLACE DE LETOILE

 الشريحة 101 تشير الى 6 اتصالات حصلت من منتصف اليوم حتى الساعة 12:09 حتى 12:16 جرت سلسلة من الاتصالات على الشبكة الحمراء قبل ان تتوقف لمدة نصف ساعة عن العمل، هل يمكننا ان ننظر الى الخرائط لتحديد نشاط الهواتف الستة الرئيسية من ظهر ذلك اليوم حتى 12:09

الشريحة 102 تشير الى اتصال الشخص 8 و9 ببعضهما البعض وهما استخدما الخلية نفسها في جوار مجلس النواب، وهذان الشخصان موجودان في هذا المكان

اللقطة 108 تظهر منطقة التغطية لخلية زقاق 1 وزقاق 4 في محيط مسرح الجريمة وستصبح البينة 1930

تقطع في الصوت

القاضي راي: هذه البينة هي صورة تظهر ايضا علامة سهم باتجاه الطريق الجانبي الذي يمكن سلكه بعد الخروج من النفق وتظهر ايضا فندق المونرو وقد وضع العلامة السيد بلات على الشريحة 100 من رقم البينة 1923

الشاهد بلات: بمعنى اخر للمساعدة في توضيح الصورة كانت المتسوبيشي كانتر متواجدة بشكل عام الى شرق فندق المونرو وتوقفت في هذا المكان وراء الفندق وكان قريبا جدا من الطريق الساحلي

القاضي عاكوم: انت تقصد الى جانب فندق المونرو؟

الشاهد بلات: كلا، احاول ان اعطيكم لمحمة عامة عن خصائص تلك المنطقة، فان نظرنا الى خرائط فندق المونرو والفينيسيا وذلك لاعطائكم صورة عن المنطقة العامة فالموقع الذي نتحدث عنه كان خلف المونرو وذلك الطريق يسهل العودة الى الطريق الساحلي الذي هو امام الفندق

القاضي راي: متى التقطت هذه الصورة سيد بوفواس؟

بوفواس: الصورة في الشريحة 100

البينة 00012 وحسب المؤشرات التقطت هذه الصورة في العام 2010

ولكن عند معاينة الصور في تلك الفترة واتجاه الصور هي مطابقة لما نرى هنا والصورة التالية في الشريحة 99 ان لم تكن تبرز فيها هذه الطريق الجانبية بووضوح ولكنها تظهر ايضا اتجاه السير

تقطع في الصوت

استراحة

هينيس: اعرف ان السيد بلات مطلع اكثر من شخص على القضية ولكن يبدو انه يقرأ من شيء ما، ونود ان نعرف ما هو ونحصل على نسخة منه

القاضي راي: سيد بلات ما الذي يتواجد امامك

الشاهد بلات: مدونات وملاحظات.

القاضي راي: فلنأخذ الورقة ليطلع عليها الجميع في القاعة ثم نعيدها الى السيد بلات.

اين اصبحنا سيد بلات؟

الشاهد بلات: بعد الاعتداء وتحليل نشاطات الاتصال نرى ان الهواتف المنسوبة الى الاشخاص الستة كانت ناشطة في هذه الفترة من الايام وكانت هناك نشاطات ضئيلة جداً جوار قصر قريطم، اما بجوار قصر فقرا ليس هناك اي نشاط، وكذلك بالنسبة الى منطقة البرلمان، لم نر هؤلاء الاشخاص في تلك المنطقة الا بأربعة تواريخ مختلفة خلال تلك الفترة من الاشهر، من شهر شباط بعد الاعتداء حتى ايلول 2005 وفي هذه الحالة رأينا عياش ليوم واحد لنشاط محدود في هذه المنطقة، لهذا احاول ان اقول انه مع اغتيال الحريري انتهت مهمة ونشاطات هذه الهواتف وهذا واضح بحسب الاحصائيات وعند نجاح العملية لم يكن هناك اي حاجة لهذه الهواتف، ليس هناك من مؤشر يتوافق مع مواصلة واستمرارها في اي من هذه المناطق.

بوفواس: ذكرت سابقاً انه بعد هذه المرحلة قبل الساعة 1 من 14 شباط كان هناك اتصال واحد فقط بين اي من الهواتف الستة بالاضافة الى الاتصالات المنسوبة للهاتف الشخصي المنسوب لبدر الدين وهذه تشير انه كان بعيداً عن اي نشاط خلال معظم هذا اليوم وانه اصبح ناشطاً على هذه الهواتف مجدداً.

الشاهد بلات: نعم

بوفواس: الشريحة 140 تعنى بهذا الاتصال الوحيد بين الاشخاص الستة الرئيسيين حيث ان الشخص التاسع يتصل بالشخص السادس في منطقة الضاحية ل 14 ثانية.

هينيس: ان ادراج الاتصال عند الساعة 14:06 من الشخص 816 هذا ليس جزءاً من الشبكات المحددة والمعطاة رموز بالالوان ولا علاقة له بالمراقبة وهذا الاتصال وبمجال خبرة واختصاص السيد بلات.

القاضي راي: سيد بوفواس هل اوضح السيد هانس عما يتحدث؟ فأنا لا ار اي اتصال يتضمن الشريك 816؟

بوفواس: هل اوضح السيد هانس عما يتحدث بالتحديد فان لا ارى اي اتصال يتمضن شريك 816.

هينيس: ربما علي ان اسجب ما قلته لانني لا ارى الصفحة الاخرى.

بوفواس: السيد بلات في الشريحة 141 تحدثت عن بقية اتصالات الشبكة السرية في ذلك اليوم ويمكننا ان نرى انه في الساعة 6:50 مساءاً الهاتف الازرق المنسوب لعياش تلقى اول اتصال له منذ الصباح  وعندما اتصل بالشخص رقم 5 لينتقل الى ساحة الجريمة واتصال اخر للهاتف المنسوب لعياش الازرق الى المسؤول الرفيع الاخر الشخص رقم 6، هل هذه سيد بلات بقية الاتصالات لذلك اليوم؟

الشاهد بلات: نعم هذا صحيح

بوفواس: في حين شاركت هواتف عياش في 28 اتصالاً طوال ذلك اليوم 4 اتصالات حصلت فقط بعد الاغتيال؟

الشاهد بلات: نعم صحيح

بوفواس: حددت الاتصالات على الهواتف المنسوبة لعياش في الشريحة 142، ونرى الاستخدام المشترك للخلية نفسها للهاتفين الازرق 233 والهاتف الشخصي، وايضاً حددت على الخريطة الاتصالات التي شاركت فيها الهواتف الستة الرئيسية على الشريحة 142.

الشاهد بلات: صحيح

بوفواس: وفي الشريحة 144 نعود الى المسألة التي اشرت اليها وهي صمت هواتف السيد بدر الدين، ارجو منك ان توضح هذه النقطة.

القاضي راي: سيد بوفواس، اشار محضر الجلسة في الصفحة 66 السطر 20 في حين ان .. واعتقد انك قصدت الحديث عن الاتصالات الهاتفية.

بوفواس: نعم.

القاضي راي: الشريحة 144 تحمل عنوان هواتف بدر الدين غير ناشطة حتى الساعة 2:34 يلي ذلك 44 اتصالاً على الهاتف الشخصي 663 والهاتف التتابعي 944 في الضاحية، سيد بلات ما يعني صمت هواتف بدر الدين بحسب قضية الادعاء حتى الساعة 2:34؟

الشاهد بلات: اذا ما نظرنا الى فترات الصمت الهاتفي نلاحظ ان بدر الدين شارك ببعض الاتصالات قبل الساعة 9 صباحاً وثم صمتت هواتفه اي انعدام النشاط الكامل على كل هواتفه حتى الاتصال على الهاتف الاخضر من عياش عند الساعة 11:58 اي قبيل الاعتداء، وبعد هذا الاتصال جرت اتصالات قليلة مستخدماً الهاتف التتابعي المنسوب لبدر الدين حوالي الساعة 12 وتلا ذلك فترة صمت حتى الساعة 2:34 وفي تلك الثانية عاود بدر الدين نشاطه الاعتيادي زنرى 44 اتصالاً، فترة الصمت تشير الى مشاركته ولو عن بعد بالاعتداء والاحداث الجارية وهذا هو السبب الذي دفعه لعدم استخدام هواتفه الاخرى.

القاضي راي: انا افهم الادلة الايجابية اما السلبية فهي الصمت الهاتفي، احاول ان اعرف اذا كان بامكانك الاجابة عن هذا السؤال بناءاً الى خبرتك في مجال المراقة والهواتف السرية، ما الذي تعنيه فترة الصمت هذه؟

الشاهد بلات: لا اعتقد ان لها معنى كبير، لكنها نشاط غير معتاد لبدر الدين، من غير المعتاد ان تصمت هواتفه، وذلك يشير الى فرتة مهمة خلال عملية الاغتيال، اذاً هذا يعني انه منشغل للغاية بالقيام بأمور اخرى، اذا ما حللنا سجلات بيانات اتصالات بدر الدين نرى انه يستخدم هواتفه بشكل منتظم ويجري عشرات الاتصالات يومياً، اذن فترة الصمت هذه تشير الى نشاط غير معتاد وتتزامن مع وقت تنفيذ العلية.

القاضي راي: قلت ان ذلكم يشير ان الشخص منشغل للغاية، بحسب خبرتك، هل تقول قضية الادعاء ان بدر الدين كان في صميم واعلى هرمية هذه المؤامرة التي وردت في قرار الاتهام الموحد، بحسب خبرتك ما الذي كان يقوم به بدر الدين خلال الاعتداء؟

الشاهد بلات: اعتقد انهم عليهم التأكد اولاً من مقتل الحريري قبل البدء بتبني المسؤولية زوراً، اذن هذا يعني ان عملية اتخاذ القرار خلال هذه الفترة المهمة بعد الاعتداء كان يتم اتخاذ القرار اذا ستتم المواصلة.

القاضي راي: لماذا لا تجري ي اتصالات مثلاً للتأكد من وفاة الحريري؟ لما الصمت؟

الشاهد بلات: ربما هو يرغب بالتأكد من الاعلام او مصادر اخرى، لا يمكنني ان اذهب في هذا التحليل ابعد من ذلك.

بوفواس: بعد التأكيد على اغتيال الحريري عاود بدر الدين نشاطه.

القاضي راي: هل يمكنك ان تحدد الرابط بين الاثنين؟ ومتى حصل التأكيد بالاستناد الى المصادر الطبية؟

بوفواس: برزت هذه المسالة خلال افادة السيد بن جدو الذي كان ينتظر لسماع الخبر من قناة المستقبل والذي افترض ان هذه القناة ستحصل على التأكيد الطبي من مستشفى الجامعة الاميركية، لم يستطع تحديد الوقت الزمني، ولكن ما قاله، هو ان ذلك حصل بعد حوالي الساعة على حصول الانفجار.

الشاهد prh6 تمكن من اعطاء معلومات اكثر تحديداً بحسب الرسالة الصنية القصيرة التي ارسلت الساعة 2:13 و 2:15 للتأكيد على وفاة الحريري، وهذا الشاهد ارسل رسائل نصية قصيرة لاشخاص اخرين لتأكيد ذلك. وهذا يؤكد لنا ان الوفاة كانت قد اكدت قبل معاودة بدر لدين لنشاطه على الهواتف الساعة 2:34

القاضي راي: ما هي الادلة بشأن الوقت الذي اعلن فيه الوفاة على وسائل الاعلام؟

على حد ما اذكر لم يكن هناك معلومات محددة، واقصد شبكات على غرار شبكة الجزيرة مثلاً.

بوفواس: بعد الافادة تتطرق قناة المستقبل ولكن ليس الى الفضائيات، الجزيرة بثت ذلك حوالي الساعة 3 بعد الظهر، وكانت المرة الاولى التي قاموا ببث هذه المعلومة بعد تأكيد الوفاة، اما ان كانت هناك ادلة اخرى تتعلق بقنوات اخرى فليست لدي هذه المعلومات بالوقت الراهن.

القاضي راي: اذكر ان ممثل قناة الجزيرة لم يؤكد متى بث الخبر العاجل للمرة الاولى ولكن ربما حصل قبل الساعة 3 من بعد الظهر.

بوفواس: لم يكن هناك وقت بالتحديد لكن لا شك انه حصل قبل الساعة 3 نظراً ان الجزيرة وبن جدو حصلا على التأكيد عند الساعة 2:15 والقناة الاخبارية كانت متشوقة لنشر الخبر عند الحصول على معلومات اكيدة.

القاضية بريدي: ارسل بدر الدين رسالة نصية قصيرة لاحد الاصدقاء الساعة 2:34 بعد الظهر وهي رسالة تعزية وهذا يعني انه في ذلك الوقت كان بدر الدين قد علم بوفاة الحريري.

بوفواس: نعم هذا دقيق وهذا هو الموقف بالتحديد.

القاضي راي: الشريحة 145 تحمل عنوان تبني المسؤولية زوراً.

بوفواس: سيد بلات اود منك ان تطرق لبعض الرسوم التي تتعلق بالهواتف الارجوانية في الشريحتين 147 و148، لكي نتمكن من تحديد السياق العام لاستخدام الهواتف الارجوانية في ذلك اليوم.

الشاهد بلات: يمكننا ان نرى ان ذروة النشاط حصلت خلال فترة الكولا بين اواخر كانون الاول واوائل كانون الثاني، بعد هذه الفترة اصبح الاتصال بين صبرا وعنيسي محدوداً، وحتى 14 شباط نرى ازدياداً ملحوظاً في النشاط بين الاثنين وذلك يتزامن مع العملية مع الجزء الخر من العملية وهو توصيل شريط تبني المسؤولية زوراً.

بوفواس: بعد مرحلة الكولا والذروة في الاتصالات بين عنيسي وصبرا من تاريخ 8 كانون الثاني حتى 14 شباط، جرت 4 اتصالات بينهما في فترة تفوق الشهر وفي يوم 14 شباط بلغت الاتصالات 5، لنقارن مجموعة الهواتف الارجوانية بشكل عام، هل يمكنك التطرق لهذا الرسم وسنرى بشكل عام وجود 12 اتصالاً شمن هذه المجموعة يوم 14 شباط ونرى الذروة خلال مرحلة الكولا، ما هي اهميتها؟

الشاهد بلات: بالنسبة الى مرحلة برأي كان النشاط متركزاً في محيط الجامعة العربية ومن ثم نرى نشاطاً من 17 كانون الثاني وحتى 14 شباط، هذا النشاط تراجع الى حد كبير ومن ثم ذروة الاتصالات بعد الاعتداء وصل الى ذروة اخرى وبالتأكيد في اليومين المتتالين سنرى الهواتف البنفسجية على هذا الرسم توقف استخدامها.

اعتقد ان النشاط الاخير قبل الاعتداء كان في 14 شباط، هذا النشاط بين السعة 2 و 5:30 بعد الظهر يتماش مع اتصالات بوكالات الانباء وتسليم الشريط المحتمل كل ذلك بثلاث ساعات ونصف.

بوفواس: هذا بشأن وتيرة الاتصالات، ولكن ماذا عن استخدام المواقع الخلوية؟ هل تستطيع ان تكون رأياً محدداً؟

الشاهد بلات: نعم

بوفواس: اود ان نعالج هذا الموضوع بإيجاز، ادرجت كل الانتشطة على هذه الهواتف الارجوانية الثلاث صباح 14 شباط، نرى 3 اتصالات، لكن ما من اتصالات بين الهواتف الارجوانية

الشاهد بلات: نعم هذا صحيح؟

(تقطع في الصوات).

القاضي راي: الاتفاق المشترك يتضمن كون رستم غزالي رئيس الاستخبارات السورية العاملة في لبنان، اعني هناك تقاطع بين قضية الادعاء وقضايا الدفاع.

المحامي جيفيري روبرتس (ممثلا مصالح أسد صبرا): الدفاع لم يتقدم بعد بقضاياهم نحن لدينا معلومات تقليناها ونحن بصدد للبحث عن طرقة اثبات هذه المعلومات للغرفة، وانت كنت دقيقاً عندما قلت ان هناك تقاطع بني النظريات ومواقف كل من غزالي واخرين في العملية، لكن الفرق هو ما هي نظرتنا لغزالي وتورطه واشخاص اخرين كانوا وراء الاغتيال.

اظن ان هذه العلاقة سيقدمها لنا الادعاء في قضيته، ويقع على عاتقه عبئ الاثبات، وليهم موجب تخطي المزاعم وتوجيه ضد موكلينا الاخرين ولا بد ان يكون هناك توضيح لموقفهم.

هينيس: اود ان اضيف شيئاً، نحن بشكل متكرر سمعنا تلميحات واشارات الى تورط حزب الله والخابرات السورية والنظام السوري، واواخر تموز 2016 في قرار الاتهام الموحد، المؤامرة، عياش وعنيسي وصبرا ومرعي بالاضافة الى مصطفى بدر الدين واخرين، من الواضح ان الادعاء قد حدد هوية هؤلاء ولم يذكر هذه الاسماء في قرار الاتهام ولم يوضحوا ذلك حتى في المذكرة التمهيدية، ونطل ان يتم اعطائنا الكشف الكافي لقضيتهم مسبقاً لنواجه.

المحامي محمد عويني (ممثلاً مصالح حسن حبيب مرعي): بالنسبة لموكلي السيد مرعي، الادعاء اسقط الهاتف البنفسجي اسقاطاً، بوالسنبة لهذه الوضعية فان مرعي لا علاقة له بالطرف السوري او رستم غزالي، سأحتفظ بالعناصر التي سأعرضها على الغرفة في وقت لاحق.

(تقطع في الصوت)

القاضي راي: لقطة الشاشة 111 كما وصفها السيد بوفواس ستحمل رقم البينة p1923 وهي تتضمن لائحة بالمفاتيح، ورقم البينة p1931 سيكون معطى للسجل الاول للقطات الشاشة 109 و 108 و110

بالنظر الى الوقت سيد بوفواس هل تود الاجابة عن هذه الاسئلة غداً واعطائك وقت اضافي للتفكير فيها؟

بوفواس: نعم

القاضي راي: هل هناك مسألة اخرى نتطرق اليها اليوم؟

اذن رفعت الجلسة حتى يوم الاربعاء الوقع في 15 اذار.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب