Printer Friendly and PDF

Text Resize

المحكمة الدولية تستمع إلى إفادة الشاهد عيتاني

12 December 2016

عقدت غرفة الدرجة الاولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلسة، برئاسة القاضي دايفيد راي استمعت خلالها الى إفادة الشاهد ... عيتاني.

في ما يلي النص الحرفي لوقائع الجلسة: 

(انقطاع الصوت)

القاضي دايفيد راي (رئيس غرفة الدرجة الاولى): في ما يتعلق بالمستند المودع f2601 في 25 ايار 2016 المتعلق بقبول افادتين في محضر مقابلة لشاهد، قررت الغرفة منح هذا الطلب وفي الوقت نفسه منحت الغرفة طلبا لفريق الدفاع عن سيد صبرا لايداع 5 مستندات كبينات وغرفة الدرجة الاولى كانت قد قبلت ب4 منها ومن بين هذه المستندات نشير الى مقتطف من مستند كان قد قدمه الادعاء وبالتالي لسنا بحاجة الى القبول بذلك. على كل حال نكون ممتنين لو أعد الادعاء هذه المواد لتقديمها وعرضها. اخذنا علماً بالمخاوف التي وردت في طلب تدابير الحماية، وبالتأكيد أنتم تعرفون انه يمكن تقديم هذه المواد بطريقة محددة، وغرفة الدرجة الاولى ليست بحاجة دائما الى ملخص يكشف عن هويات الشخص، وهذا ينطبق حتى قبل قبولنا لطلب تدابير الحماية وغرفة الدرجة الاولى تستطيع ان تعود الى هذا المضووع لاحقاً، وعلى اي حال سنكون ممتنين لو استمعنا الى هذه الفاادات والادلة في خلال هذا الاسبوع. القار موجود؟

اليكسندر ميلن (وكيل الإدعاء): نعم.

القاضي راي: نحن سنودع هذا القرار والتعقيد الوحيد هو تطبيق تدابير الحماية.

ميلن: هذا التطبيق الذي تشيرون اليه قد ورد في نسخة قُدّمت من باب اللياقة للادعاء وهو المستند F2900، أنا رأيت ذلك في نظام legal work flow صباح اليوم، شكرا لكم علة هذه التعليمات او التوجيهات، ونحن سنقدّم هذه المستندات لقبولها رسميا في خلال هذا الاسبوع، على اي حال لا اعتقد انه سيكون هناك رد رسمي في ما يتعلق بطلب تدابير الحماية.

(قطع البث)

السيدة بولان (محامية الادعاء): سيد عيتاني، هل تسنت لك فرصة الاطلاع على افاداتك بتاريخ اذار 2010؟

الشاهد عيتاني: نعم.

بولان: وهل تذكر انك اعطيت هذه الافادة لمحققي مكتب المدعي العام؟

الشاهد عيتاني: نعم.

بولان: وهل هذه الافادة دقيقة وصحيحة على حد ما تذكر؟

الشاهد عيتاني: نعم.

القاضي راي: ما عدد الافادات؟

بولان: 6

القاضي راي: لا لما لا نفعل ذلك بشكل عام اي ان نتلو تواريخ الافادات على الشاهد؟

بولان: سيد عيتاني، هل تسنت لك فرصة مراجعة افادتك بتاريخ 30 حزيران 2010، و12 تموز 2010، و15 شباط 2011 و21 تموز 2011، وافادة 16 نيسان 2012؟

الشاهد عيتاني: نعم.

بولان: هل هذه الافادات صحيحة ودقيقة على حد ما تعرف؟

الشاهد عيتاني: نعم.

القاضي راي: سيدة بولان، الشاهد يقول في افادته ان السيد عياش كان مكفولاً من احد النواب لموسم الحج في 1424 هجري اي الموافق كانون الثاني 2005. من هي هذه المجموعة البرلمانية؟

بولان: هي مجموعة الوفاء للمقاومة.

القاضي راي: هل هذه المستندات كانت موضوع طلب قدّمه الادعاء في ما يتعلق بمستندات الحج؟

بولان: لم تُقدَّم من خلال اي طلبات، لكنها ستشكل موضوع طلب في المستقبل.

القاضي راي: انا اشعر بالارتباك ان الشاهد موجود هنا كي يقدّم افادته في ما يتعلق بهذه المستندات وهي بحوزة الدفاع وبالتالي يجب ان تقدم من خلال هذا الشاهد.

بولان: نعم حضرة القاضي.

القاضي راي: سيد عون.

المحامي اميل عون (للدفاع عن المتهم سليم عياش): ليس لدينا اعتراض حضرة القاضي.

القاضي راي: لنعطها اذاً ارقام بينات.

بولان:  الرسائل مرفقة بملاحظات محقق تحمل الرقم المرجعي للادلة 60255957 وهي تقع في البند 16 من قائمة عروضنا بالانكليزية والبند 7 بالعربية.

عون: حضرة الشاهد، صباح الخير، اسمي المحامي اميل عون وامثل مصالح السيد سليم جميل عياش، عندي مجموعة من الاسئلة سأطرحها عليك وهي تتمحور حول موضوع الحج الى المملكة العربية السعودية في سنة 2005.

بالنسبة للاجراءات العديدة التي تتعلق بمسألة الحج الى المملكة العربية السعودية في سنة 2005. حضرتك انت سافرت في ال 2005 الى الحج في السعودية، اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: وكنت المدير التنفيذي لهيئة شؤون الحج في لبنان التي كان يرأسها انذاك العميد احمد جارودي، صحيح؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: افهم من خلال افاداتك المتكررة امام المحققين او اول خطوة في التحضير للذهاب الى الحج هي في تعبئة طلب النموذج لوثيقة السفر الخاص بأداء فريضة الحج، اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: شركة السفر هي التي تؤمن عادةً هذا الطلب المعروض على الشاشة لطالب السفر الى الحج، اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: اذا نظرنا الى هذا النموذج، نرى التفاصيل الشخصية المتعلقة بطالب السفر الى الحج وتوقيعه والبصمة وايضا نرة ختم شركة السفريات وتوقيع الشخص المسؤول في هذه الشركة، اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: ونرى ان هناك شاهدان ومن ثم نرى اسم المختار المختص ومصادقته وتوقيعه على هذا الطلب، صحيح؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: هل تستطيع ان تشرح لنا باختصار من هو المعرّف وماذا يفعل تحديدا؟

الشاهد عيتاني: المعرّف رجل يحمل رخصة من الممثل الديني وهو يُختار من الشركة ويعمل على احضار الزبائن الى الشركة ذات الصلة، وهذه الرخصة تتضمن ان عليه ان يعرف كل اجراءات الحج الدينية وتيسير المعاملات في المملكة العربية السعودية.

القاضي راي: سنتوقف لاستراحة الان وبعد ذلك سنطلب من الادعاء تقديم المستندات المتعلقة بالحج.

المحامي توماس هينيس (للدفاع عن المتهم سليم عياش): عذرا حضرة القاضي، اعرف ان هذا شاهد السيد عون، لكنني اود التحدث عن هذه المسألة، ان هذا الامر يشكّل مشكلة لنا لاننا عندما أعددنا قائمة عروضنا وضعنا هذه المستندات واخترناها وتوقعنا ان تُعطى ارقام بينة خاصة بالدفاع لان ذلك يساعدنا في المرافعات الختامية وفي كتابة القرار النهائي، قد يكون ذلك اسهل.

القاضي راي: ربما ذلك سيتعلق بالسيد عياش ولكنها لا تتعلق بالمتهمين الثلاثة الاخرين، ارجو منك التحدث مع الادعاء وحاولوا التوصل لحل اليوم. المسألة لا تشكل مشكلة بالنسبة للغرفة.

سنتوقف لاستراجة ونأمل ان تتصلوا الى حل بعد عودتنا.

تفضلوا بالوقوف.

القاضي راي: سيدة ديبراوير، نطلب منك ان تقدمي المستندات المتعلقة بالسيد عياش فقط لانها تخضع للاستجواب المضاد وسنعود لبقية المستندات يوم غد.

ديبراوير: المستند F274 متعلق بالطلبات المتعلقةى بالحج ، اصدرت الغرفة قرارا بشأن ذلك في 5 كانون الاول 2016 والمستند المودع رقم 2745 وفيه اعتُبرت 61 بينة مقبولة، وسأطلب اعطائها ارقام بينات لا سيما في ما يتعلق بالبينات ال 16 المتعلقة بالسيد عياش، وارقام البينات هي 01674 وصولا الى 01689. انا اتفهم موقف الغرفة في ما يتعلق باستكمال بقية المستندات يوم غد، لكنني ارجو أن اخذ دقيقتين او 3 من وقت الغرفة.

القاضي راي: الشاهد ينتظر، فلنعطي ارقام بينات للمستندات المتعلقة... (تقطع الصوت)

ديبراوير: يمكنني ان اذكر الاراقم المرجعية الـ16 ان ارادت الغرفة لكن ربما يمكنني ان اطلب من الغرفة والزملاء ... ادى الى المذكرة التذكيرية التي تتضمن كل الاراقم المرجعية للادلة بالاضافة الى ارقام البينات وسبق ووزعناها عليكم، أما عن طبيعة الادلة، فهي عبارة عن طلبات قدّمها اشخاص للحصول على جواز سفر او تسريح سفر ليس جواز سفر وطني بل جواز سفر خاص بالحج للتمكن من السفر الى المملكة العربية السعودية لاداء فريضة الحج. المستندات تعتبر ذات الصلة لأنها تتضمن اسماء وتفاصيل شخصية لهؤلاء الاشخاص، هذه التفاصيل الشخصية غالبا ما تتضمن رقم هاتف او عوان، ولهذا السبب تُعتبر ذات الصلة ومهمة لقضية الادعاء.

(انقطاع الصوت)

عون: ويمنح كل حاج رقما للحقيبة كي يتمكن من المطالبة باستعادة جواز سفرهع عند نهاية الرحلة، اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: هذه مجموعة تُطعى الارقام لكل مجموعة ويعرف كل حاج رقم حقيبته. لكن كل مجموعة توضع جوازات سفرها في حقيبة وتصدر السلطات رقما لهذه الحقيبة وتُعطى للمعرّف او الشخص المسؤول عن المجموعة. عادة لا يحفظون الرقم لكن يعرفون ان لديهم رقما للحقيبة.

عون: قلت في افادتك انه خلال هذه السنة، صنعت لجنة الحج بطاقات ووزعتها لكل حاج لكي يضعها عليه طيلة الرحلة، اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: هذه البطاقات للشركة في لبنان قبل المغادرة من ثم تُطعى الى المعرّف الذي يوزعها على الحجاج تحت اشراف وكالة السفريات ويسافرون ضمن مجموعات ويكون هناك مسؤول عن مجموعة من حوالي 13 حاجاً طيلة فترة الحج، اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: وبعد العودة من الحج تُسلّم الجوازات الى الامن العام في المطار ومن ثم يجمع الامن العام جميع الجوازات وفي نهاية موسم الحج يتم تسليمها بشكل جماعي في صناديق لممثل عن هيئة شؤون الحج في لبنان.

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: ومن ثم تتحق هيئة الحج من جوازات السفر وتقابلها بقاعدة البيانات فيظهر من خلال قاعدة الباينات ان كان الحاج قد ذهب للحج او لا وفقا للمعلومات الواردة في وثيقة السفر اي جواز الحج، صحيح؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: واخيرا يتم ارضفة وثائق السفر للحج الاصلية ونماذج الطلبات الاصلية لدى لجنة الحج لمدة سنة وبعدها يتم مسحها وارشفة نسخة رقمية عنها، وبعد عملية المسح تُتلف النسخ الورقية الاصلية. صحيح؟

القاضية بريدي: لحظة من فضلك. هل كل شخص لديه جوازان؟ جواز السفر الخاص له وجواز سفر الحاج المُعطى؟

الشاهد عيتاني: الحجاج يستخدمون جواز السفر المخصص للحج، أما جواز السفر العادي لا يستخدم في الرحلات

(انقطاع الصوت)

عون: هذا هو الجواز الخاص المتعلق بأداء فريضة الحج لسنة 2005؟

الشاهد عيتاني: نعم

عون: ونرى رقم الوثيقة 596 والاسم والشهرة سليم جميل عياش مع كل التفاصيل الاخرى، صحيح؟

الشاهد عيتاني: نعم.

عون: من دون ان نسمي الاسم، لكن هناك زوجة طالب الحج في هذا الطلب، هل تراه امامك؟

الشاهد عيتاني: نعم.

القاضية بريدي: عندما يضعون اسم الزوجة تكون هي ترافقه؟

الشاهد عيتاني: نعم. لا بد ان يكون هنالك طلب منفصل للزوجة ولكن يجب ان تكون هناك اشارة... لكي يتم اختيارهما معاً.

القاضية بريدي: من اي عمر يمكنها ان تذهب لوحدها؟

الشاهد عيتاني: النساء بحاجة الى محرم اي زوج او اخ او عم.

عون: الان نرى على الشاشة نموذج طلب وثيقة سفر خاص بأداء فريضة الحج لموسم 1425 هجري اي 2005.

الشاهد عيتاني: نعم هذه عينة عن الطلب.

القاضي راي: لنأخذ استراحة.

عون: نعم حضرة القاضي، اسم السيد سليم عياش ايضا ورقم الطلب ونرى ايضا توقيع وبصمة السيدة زوجة سليم عياش هل هذا صحيح؟

الشاهد عيتاني: نعم

عون: كما نرى ختم وكالة السفريات وتوقيع المسؤول عن الشركة اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم

عون: ونهايتا نرى اسماء الشهود الاثنين ومصادقة وتوقيع المختار المختص اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم

عون: وهذا الطلب يحمل نفس وهو 12 تشرين الاول 2004 اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم

عون: ارجو الانتقال الى طلبات الحصول على طلبات جوازات السفر الخاصة بالحاج وتحديدا المستند الذي يحمل الرقم المرجعي للادلة 6013930915 وهذا المستند يمثل جواز السفر الخاص بفريضة الحاج وهو يخص زوجة السيد سليم عياش 

الشاهد عيتاني: نعم

عون: حضرة القضاة اود ان ننتقل من فضلكم الى البند الـ25 من قائمة عروضنا. اما الرقم بموجب المادة ال91 فهو 805060 وهي سجلات خروج ودخول سليم عياش غادر لبنان في 15-1-2005 وعاد في 28-1-2005

القاضي راي: سيد عون هذا المستند يحمل رقم بينة اليس كذلك؟

عون: لا اعتقد ذلك وبالتالي اطلب من فضلكم اعطاء رقم بينة للدفاع نعم سيدة بولان

بولان: لا يبدو جليا بالنسبة الى الادعاء كيف يستطيع هذا الشاهد ان يعلق على سجلات الدخول والخروج وربما يستطيع زميلي الموقر ان يشرح لنا هذا الموضوع وهذه المسألة وبالتالي يعطينا المعلومات ذات الصلة

القاضي راي: سيد عون هل ستعرض هذه البينة على الشاهد ام تقدمها في الادلة المقدمة اثناء المحاكمة؟

عون: الاثنين معا

القاضي راي: عنوان المستند هو التالي سليم جميل عياش مقتطف من القرص المدمج الذي قدمته وزارة الداخلية التابعة للجمهورية اللبنانية وهذا القرص يضم كل سجلات الدخول والخروج من والى لبنان بين الـ1-1-2004 و14-2-2005 هل حصلتم على هذا المستند من الادعاء؟

عون: نعم حضرة القاضي واولا اود ان اعرض هذا المستند على الشاهد

القاضي راي: هذا المستند من ضمن ملفكم اليس كذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم حضرة القاضي

القاضي راي: الادعاء لا يطعن في موثوقية هذا المستند او في الواقع اعيد صياغة هذه الجملة لا يعترض الادعاء ولا يطعن في في هذه السجلات على انها من الجمهورية اللبنانية وهي متعلقة بحركة الدخول والخروج من والى لبنان

بولان: هذا صحيح

القاضي راي: وبالنسبة الى الادعاء هو من كشف عن هذا المستند للدفاع ونحن عندما نقدم مستندات عبر ادلة مقدمة اثناء المحاكمة نقدم مستند مودع مع سلسلة المسؤوليات والتسليم الخ ولكن هنا هذا لم يحصل واود ان الفت انتباهكم الى القواعد والقواعد تشير الى ان هذا الطلب يمكن ان يكون شفهيا على اي حال الادعاء قدم هذا المستند من القرص المدمج من قبل وفي ذلك على اي حال هذا ما اذكره

بولان: لربما انا لا اذكر الاعمال ولكن نحن لم نقدم هذا المستند بل كشفنا عنه الى الدفاع

القاضي راي: هذا لم اقل ذلك وانتم قدمتم مقتطفات من هذا القرص المدمج من السلطات اللبنانية ما الفرق بين تقديم الادعاء لمستندات من المصدر نفسه والدفاع يقدم مستندات من المصدر نفسه ونحن قلنا اننا نستعامل مع هذه الحالات على اساس كل حالة على حدة الا لو كانت بحوزتكم بعض المعلومات التي تقوض موثوقية هذا المستند وبالتالي القيمة الثبوتية

بولان: نعم نحن كنا قد قدمنا مستندات اخرى من المصدر نفسه ولكننا لم نقدم هذا المستند وهذا ما اود ان اوضحه ونحن لم نقدم هذا المستند بل مستندات اخرى من المصدر نفسه ولا بأس في ذلك

القاضي راي: لا بأس بهذا الامر اي ان الادعاء لا يعترض

بولان: كلا لن نعترض

القاضي راي: حسنا هذا المستند هو مقتطف لحركة دخول وخروج السيد سليم عياش من والى لبنان وسوف....  الاول من كانون الثاني من العام 2004 وال14-2-2005 سوف يعطى رقم البينة 1d295

عون: حضرة الشاهد كم ترى امامك هل تؤكد على ان نفس اسم الشخص الذي رايناه في طلب وثيقة السفر والجواز الخاص بفريضة الحاج سليم جميل عياش هو نفسه موجود على على المستند

الشاهد عيتاني: استطيع ان اقول ان الاسم نفسه ولكنني لم احفظ رقم جواز السفر

القاضي راي: هل يمكن لك ان تقول لنا ان كنت تعرف شخصيا ان كان السيد عياش قد غادر لبنان في تلك الفترة الى المملكة العربية السعودية وعاد في هذا التاريخ المحدد؟

الشاهد عيتاني:  كلا لا يمكنني ان اقول هذا الامر لانني لا اعرف

القاضي عاكوم: بحكم خبرتك الطيولة بقضايا الحاج ما هي نسبة الحجاج الذين قبلت طلباتهم لاداء مراسم الحاج لكنهم لم يذهبوا الى الحاج لسبب او لاخر؟

الشاهد عيتاني: ان عدنا الاعوام 2003 حتى العام 2007 كان هنالك حوالى 400 شخص يحصلون على التأشيرة سنويا ولكنهم لا يسافرون لاننا في تلك الفترة كنا نستبدل الاشخاص الذين لا يذهبون بجوازات سفر لاشخاص آخرين لذا انا اعرف الرقم وهو 400 شخص سنويا حسب المؤشرات الصادرة. اي لو كنت اذكر جيدا حوالي عشرين الف للسنوات الثلاث الاولى التي ذكرتها ومن ثم 17 الف في العام 2005 لربما اختلطت عليّ الارقام ولكن هذا هو العدد في تلك السنوات

القاضي راي: انا اعتقد انني رايت الرقم خمسة في المئة اي خمسة بالمئة من الاشخاص كانوا لا يذهبون

الشاهد عيتاني:  نعم واذكر العدد انه 400

بولان: رجاءا ان تنظر الى البينة الموجودة امامك ولا يبدو ان هنالك وهل اسأت الفهم ام هي مسالة متعلقة بالترجمة؟

عون: كلا انت محقة فان اطلعت على جواز السفر...  

القاضية جانيت نوثوورسي: الشاهد قال انه تعرف على تاريخ الولادة ليقول ان الشخص تقطع في الصوت من المصدر....

 ........ هذه المعلومات هل تستخدم في الاستمارات المستقبلية ام ان هنالك اسباب اخرى

الشاهد عيتاني: انها للاستمارات المستقبلية لانه من بين المعايير الموضوعة لاتخاذ القرار بشان الحاج هو ان كان الشخص لم يذهب الى الحاج من قبل وهذه طريقة للتحقق من الامر

عون: حضرة القاضي ستة الالاف نتحدث عن هذا الرقم وهذا الرقم يسمح لهم بالمغادرة

الشاهد عيتاني: ولكن في ذلك العام كان العدد اكثر من ذلك لان السعوديين والحكومة السعودية من باب اللياقة تجاه الرئيس الحريري اعطت نسبة اعلى من النسبة المسموح بها عادة اي لثلات سنوات كانت النسبة عشرين الف وفي ذلك العام وصل الرقم الى سبعة عشر الف

القاضي راي: هل ترغب في تقديم هذا المستند كبينة سيد عون؟

عون: حسنا ان مقتطف من جدمل وسجلات هيئة شؤون الحاج لـ11-2-2010 ........ وبما انه لا يوجد اعتراض من قبل الادعاء سيكون رقم البينة 1D300 واود ان ننتقل الان الى الصفحة التالية

القاضي راي: انا اشرت الى رقم المستند الذي امامنا هل هذا هو نفسه الذي ستتحدث عنه

عون: المستند هو نفسه وهذه الصفحة هي لزوجته زوجة السيد عياش

القاضي راي: ولابنته ايضا

عون: كلا ليس بحوزتنا

القاضي راي: نعم بالتاكيد لانها سافرت باستخدام جواز سفرها الوطني

عون: كما ترى امامك هناك اسم زوجة سليم عياش ونفس رقم الجواز الخاص ويتعلق بالحاج لسنة 1425 هجرية نرى الاسم والتفاصيل الشخصية هل ترى ذلك؟

الشاهد عيتاني: نعم

عون: واذا ذهبنا الى المقطع الثاني نرى في مربع مكتوب وضع الطلب والجواب هو من قبلكم تم اختياره ومن ثم في اخر المقطع الى الشمال وضع السفر والجواب هو من قلبكم سافر هل تؤكد على هذا الامر؟

الشاهد عيتاني: نعم

عون: حضرة القاضي اود الانتقال الى البينة P1673 حضرة الشاهد بالنسبة الى هذا المستند نرى انه هل يمكن ان نعرض هذا المستند من فضلكم

القاضي راي: انها مقتطفات من رسائل متعلقة بالحاج

عون: نعم

القاضي راي: وبحسب ما فهمت فالادعاء يعتبر ان هاتين الرسالتين ذات صلة

عون: هل ترى في الصفحة الاولى الكتاب موجه الى رئيس شؤون هيئة الحاج هل هذا واضح؟

الشاهد عيتاني: لا نرى اي شيء هنا

عون: اتحدث عن الفقرة الاولى من المستند الذي هو امامك وفي الصفحة اللاحقة رقم سبعة هل ترى اسم سليم عياش مع زوجته؟

الشاهد عيتاني: نعم

القاضي راي: حان الوقت لرفع الجلسة اليوم سنرفع الجلسة حتى يوم الثلاثاء الوقع في الـ13-12-2016

 تفضلوا بالوقوف .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب