Printer Friendly and PDF

Text Resize

أحمد الحريري بتكريم النقيب حسونة: نعلق آمالاً كبيرة على خطاب القسم

20/11/2016

برعاية الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري، كرم قطاع المهن الحرة، النقيب ربيع حسونة، (رئيس إتحاد الصيادلة العرب - رئيس منتدى الشرق الأوسط للإتحاد الدولي للصيادلة – نقيب صيادلة لبنان السابق)، في حفل عشاء، أقامه على شرفه، مساء أمس، في فندق لانكستر بلازا. حضر الحفل إلى أحمد الحريري، النواب محمد الحجار، جمال الجراح، عمار حوري ورياض رحال، الوزير السابق خالد قباني، النائب السابق محمد الأمين عيتاني، نائب رئيس "تيار المستقبل" النقيب سمير ضومط، نقيب المهندسين خالد شهاب، نقيب الصيادلة جورج صيلي، رئيس اتحاد العائلات البيروتية فوزي زيدان، عدد من أعضاء الأمانة العامة والمكتبين السياسي والتنفيذي في التيار، وحشد من الصيادلة وكوادر قطاع المهن الحرة.

أحمد الحريري

بعد تقديم من سهى سنو، تحدث أحمد الحريري موجهاً التحية إلى النقيب حسونة "الذي كرم "تيار المستقبل" في كل مسيرته، وكان ولا يزال من خيرة الذي يمثلون التيار وخط الرئيس الشهيد رفيق الحريري في مهنة الصيدلة". وقال :"نلتقي على بُعد بضعة ايام من عيد الاستقلال لنقول إننا نضع لبنان اولاً، والدولة اولاً،  وإنه يوم ليتكاتف اللبنانيون فيه، ويوجهون التحية للجيش وقوى الامن، الذين كانوا يتحملون الاعباء لحماية البلد من دون وجود غطاء سياسي"، مشيراً إلى أن "الشعب اللبناني هو من حمى لبنان في هذه المرحلة الصعبة، بوعيه الذي لمسناه في كل الجولات في المناطق، حيث شعرنا أن هناك قراراً بعدم العودة الى الايام السوداء، وبترسيخ السلم الاهلي، والإصرار على العيش بسلام".

ولفت إلى "أننا نعلق آمالاً كبيرة على خطاب القسم لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ولدينا امل كبير في كل الخطوات التي يقوم بها منذ ان استلم سدة الرئاسة الى اليوم، من قوله ان احداً في عهده لن يخرق الدستور، إلى المساعدة في تسهيل تأليف الحكومة لتزخيم انطلاقة العهد الجديد، لتأمين متطلبات الناس، في حال وجدت ارادة حقيقية، فالناس اليوم تريد الكهرباء والمياه ورفع النفايات من الشوارع، وتريد مكافحة للفساد بالوصول الى كل رؤوس الفساد وليس فقط الى اللاعبين الصغار، والناس تريد وضعاً اقتصادياً جيداً وسليماً، ونمواً لخلق فرص عمل".

بشرى عيتاني

ومن جهتها، قالت منسقة عام قطاع المهن الحرة بشرى عيتاني :"نحتفي اليوم بواحد منا، واحد من اولئك القابضين على جمر النضال الوطني والنقابي، العاملين بصمت النبلاء وحكمة العقلاء". وأكَّدت أن "المكرم الزميل ربيع حسونة نموذجا لمدرسة الرئيس الشهيد رفيق الحريري نهجاً وطنياً وعطاءاً متميزاً واعتدالاً صارخاً، معبراً بافضل ما يكون عن تيار المستقبل وعن مشروعه الوطني" .

وأضافت: "عرفته منذ التحاقه بقطاع المهن الحرة عام 1994 اميناً لسر قطاع الصيادلة وساهمنا سوياً بتاسيس التيار في بيروت كل من موقعه منذ 2006 ولغاية المؤتمر التاسيسي الاول عام 2010 ليكون بعدها منسقاً لقطاع الصيادلة قبل ان يكون نقيباً للصيادلة في لبنان عام 2012. ومن نجاح الى اخر، انتخب ربيع كأول لبناني رئيساً لاتحاد الصيادلة العرب عام 2014 ثم رئيساً لمنتدى الشرق الاوسط للاتحاد الدولي للصيادلة عام 2015 وعضواً في الهيئة التنفيذية في الاتحاد الدولي  FIP عام 2014  و2015 لمدة اربع سنوات".

وتابعت: "لن اتحدث عن انجازاته في النقابة فتلك يعرفها الصيادلة بما تحقق لهم في الكثير من الملفات والقضايا منها ملف اللقاح والهرمون، والربح المقطوع على ايرادات المهنة، وتوجيه عمل الصيدلة في المستوصفات وتعزيز التفتيش وتعديل هوامش الجعالة، عدا عنه انجازات ادارية في النقابة تمثلت في تعزيز صندوق التقاعد الصيدلي، والغاء مخصصات النقيب والغاء الفوارق بالفوائد ومكننة الانتخابات النقابية وغيرها وغيرها ".

وختمت بالقول :" ربيع حسونة الصيدلي والرفيق بالنسبة لنا نموذجاً يحتذى في العمل النقابي ومناضلا مجتهداّ في صفوف تيار المستقبل. لعلنا في تكريمه، نكرم ثلة من اولئك المناضلين المجهولين العاملين في الظل، هؤلاء الذي لم يسعفنا الحظ او الوقت لتكريمهم، لكن مدرسة الوفاء المتمثلة في تيار المستقبل اذ نقول لهم اليوم شكراً لكم ستقولها في قادم الايام لانهم يستحقون التكريم الان وليس غداً".

النقيب حسونة

ثم سلم أحمد الحريري وعيتاني درع التكريم للنقيب ربيع حسونة الذي قال بدوره :"كل شيء يرخص في سبيل التضحية لاجل الوطن، هذه المدرسة التي لا تزال شعلتها مضيئة بالرغم من كل الظروف، وفي يد أمينة أعني بها يد دولة الرئيس سعد الحريري"، مُضيفاً :"من هذه المدرسة التي تعلمنا فيها، تحملنا مسؤولية النقابة، وتعاطينا بشراكة مع كل القوى الموجودة في النقابة، ويعود فضل كل انجاز حصل في هذه النقابة الى كل الزملاء وكل الاحزاب وكل التيارات الموجودة، كانت هذه سياسة رفيق الحريري وهذه هي سياسة سعد الحريري، وعلى هذا الاساس نحن عملنا في نقابة الصيادلة".

وشكر حسونة زملائه في قطاع الصيدلة، "على ثقتهم ودعمهم"، كما توجه بالشكر لقطاع المهن الحرة في تيار المسقبل، "هذا القطاع الذي بدأنا به في تيار المستقبل وتعلمنا به الاعتدال والتعاطي المهني وكيف نضيف قيمة مضافة على أي عمل نقابي ممكن أن نشارك به ضمن مسؤولياتنا". وختم بتوجيه الشكر لأحمد الحريري، وقال "عندما كان نحقق أي انجاز  في نقابة الصيادلة كان أحمد الحريري يفرح به كانه انجاز لتيار المستقبل او انجاز خاص به، هذه هي المبادئ التي تربينا عليها في تيار المستقبل، وقد أصبحت حقيقة، وأنا لي الشرف انني عدت الى هذه الخيمة الزرقاء لأخدم وطني واخدم لبنان فقط لبنان، عاش لبنان".

 

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب