Printer Friendly and PDF

Text Resize

الجراح بإحياء دائرة المرج عيد الام: يرسلون شبابنا للموت في سوريا

23/03/2015

دان عضو "كتلة المستقبل" النيابية النائب جمال الجراح إصرار البعض في لبنان على إرسال شبابنا الى سوريا للمشاركة في تدمير بلد جار وقتل شعبه خدمة لنظام إرهابي.

كلام الجراح، جاء خلال احتفال أقامه "تيار المستقبل" في البقاع الغربي وراشيا – دائرة المرج- بمناسبة عيد الام، حضره قائمقام البقاع الغربي وسام نسبيه، منسق "تيار المستقبل" في البقاع الغربي وراشيا حمادي جانم، رئيس بلدية المرج ناظم يوسف، رئيس رابطة مخاتير البقاع الغربي صلاح صالح وجمع من أمهات البلدة والجوار ومواطنين.

وقال: "انهم يرسلون شباب لبنان الى سوريا للقتال الى جانب نظام يقتل شعبه ويعودون الينا بالتوابيت، وهذا أمر غير مقبول بينما الرئيس الشهيد رفيق الحريري أرسل ما يقارب 35 الف جامعية وجامعي لتحصيل العلم والمعرفة، حيث كانوا يعودون للمساهمة في بناء الانسان اللبناني والوطن.. وشتّان بين هذا الخيار وذاك".

الجراح تناول نظرة الرئيس الشهيد للام، بالتالي المرأة اللبنانية وأهميتها في بناء المجتمع اللبناني وإصراره على أن تكون جزءا مؤثرا وفاعلا في الحياة السياسية سواء في الندوة البرلمانية أو مجلس الوزراء أو المؤسسات الرسمية باختصاصاتها كافة.

وإذ حيا "نضالات المرأة اللبنانية". أكد الجراح "مواصلة دعم وجودها الفاعل في الحياة السياسية اللبنانية".

الى ذلك، تطرق الجراح الى واقع الام السورية النازحة الى لبنان هربا من مجازر النظام السوري، فتمنى أن "يأتي عيد الام السنة المقبلة وتكون في أرضها والى جانب عائلتها وتكون سوريا قد ارتاحت من نظام القتل والارهاب والبراميل المتفجرة". وأمل أيضا في "عودة العسكريين المخطوفين في لبنان الى أمهاتهم".

وألقيت في المناسبة كلمات لمنسق الدائرة التاسعة في "تيار المستقبل" في البقاع الغربي عمر عبد الرحمن، أماني الجراح، وفاء درويش باسم قطاع الشباب، نادين حيدر باسم "كشافة المستقبل" – المرج، وسيلة دحروج باسم قطاع المرأة.
وتُوّج الاحتفال بعرض مسرحي لـ"شباب المستقبل" من وحي المناسبة، وتسلّم الجراح درعا تقديرية من عبد الرحمن وقطاعات التيار في البلدة.

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب