Printer Friendly and PDF

Text Resize

الحولي: لنتوحد بوجه الإرهاب والتطرف

18 March 2015

ألقى منسق"المستقبل" في ملبورن حسين الحولي، كلمة "14 آذار" في احتفال العشاء السنوي الذي اقامته  "حركة الاستقلال"، بحضور رئيسها ميشال معوض.

ورحب الحولي بمعوض كركن من أركان "14 اذار"، وقال: "نلتقي اليوم في ذكرى عزيزة على قلوبنا نتذكر فيها وجع اغتيال الرئيس الشهيد رينيه معوض واغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري وجميع شهداء 14 اذار، نلتقي في ذكرى هي فخرنا واتحادنا حول الوطن، وشهداؤنا الذين دفعوا الثمن من اجل حرية وسيادة لبنان واستقلاله".

اضاف: "التقينا بداية في ساحة الحرية في وسط بيروت معلنين رفضنا لاغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي انتصر للبنان أولاً واستشهد من أجله وأقسمنا وراء الشهيد جبران تويني أن نبقى موحدين مسلمين ومسيحيين من أجل لبنان العظيم وآمنا بمقولة الشهيد سمير قصير بأن ربيع العرب حين يزهر في بيروت إنما يعلن أوان الورد في دمشق".

وتابع: "ودعنا الشهيد تلو الشهيد واستمرينا، فأخرجنا الجيش السوري من لبنان وحققنا مطلب المحكمة الدولية وانتصرنا في معركتين انتخابيتين واستعدنا مجد الوطن وقراره وكرامته. ما احوجنا في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان الى ان نكون موحدين في وجه الإرهاب والتطرف، ولا يمكن ان نتصور لبنان من دون اي مكون من مكوناته، خصوصا المكون المسيحي، فعلينا انتخاب رئيس للجمهورية باسرع وقت ممكن".

وختم الحولي بالقول: "ها نحن اليوم بعد 10 سنوات من ثورة الارز، نجدد العهد للشهيد رينيه معوض والشهيد رفيق الحريري وكل شهداء 14 اذار الذين ارادوا الحياة لهذا الوطن ولا بد ان يستجيب القدر".

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب