Printer Friendly and PDF

Text Resize

جرادي: لا مساومة على حقوق المعلمين

15/03/2015

لمناسبة عيد المعلم اقام قطاع التربية والتعليم في "تيار المستقبل" - منسقيتي الجنوب وجبل لبنان الجنوبي حفل فطور تكريميا لمعلمي القطاع في المنطقتين، في مطعم ذوات في صيدا بحضور الأمين العام المساعد لشؤون النقابات والروابط التعليمية امين عام نقابة المعلمين وليد جرادي ، ومنسق عام التيار في الجنوب الدكتور ناصر حمود ، ومنسق عام منطقة جبل لبنان الجنوبي الدكتور محمد كجك وعدد من اعضاء المنسقيتين ومنسقي قطاع التربية في صيدا والجنوب زينة حجازي وفي جبل لبنان الجنوبي حامد الجوزو وعدد من الأساتذة الجامعيين ومدراء مدارس ومعاهد رسمية وخاصة وحشد من المعلمين المحتفى بهم .

استهل الحفل بكلمة بالنشيد الوطني اللبناني والوقوف دقيقة صمت لروح الرئيس الشهيد رفيق الحريري وشهداء الوطن، ثم بكلمة ترحيب من زينة حجازي بإسم قطاع التربية في المستقبل - الجنوب فقالت: "ما اجمل ان يلتقي لبنان باقليمه وجنوبه بلقاء معلميه ، وان يتوحد هذا الوطن لبنان بتوحد عطاء معلميه ، وان ينهض هذا الوطن يوما بحلم يزرعه معلموه في قلوب بنيه وان يبقى الجسم التعليمي في هذا الوطن الجريح معافى ويبقى نور العلم فيه وبقى سلاحنا العلم والمعرفة وان يبقى جنودنا البواسل فقط حماة حدودنا . رحلت رفيق الحريري جسدا وبقيت في القلب تُكبر الحلم فيه .. ان نتوحد ونلتقي وننهض وان يبقى الثلج في قلوبنا وصية منك لقلوبنا امانة ، عهد علينا ان نحملها مهما ذرف الجسد وانت الروح".

ثم كانت كلمة لمنسق قطاع التربية في جبل لبنان الجنوبي حامد الجوزو قال فيها: "إن المعلم هو المؤتمن على بناء المجتمعات ورفعتها وتطورها وتنويرها فاذا فقد المعلم مكانته في مقدمة الصفوف ولم يعد يشعر بقدره ومكانته كان ذلك ظلما واجحافا لدوره ولتضحياته .. وما هذا التهاون بمطالب المعلمين الا من هذا الظلم الذي تمارسه السياسة على هذه الطبقة الواسعة من المجتمع .وفي هذه المناسبة لا ننسى معلما كبيرا حمل مشعل العلم لإخراج الناس من الجهل والظلم ، انه الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي عرف وفهم دور رسالة العلم والمعلم فبنى للعلم صروحا وطبب عقولا من داء الجهل". 
 

وتحدث امين عام نقابة المعلمين في لبنان وليد جرادي متوجها بالمعايدة الى المعلمين في عيدهم وقال: "إن اهم انجازات قطاع التربية والتعليم في تيار المستقبل أنكم بتم رقما صعبا في المعالدة النقابية من خلال المواقع النقابية المتعددة التي تبوأتموها ( لم يكن عندنا كادرات نقابية الا فيما ندر ) ، أما الآن فنحن موجودون في قيادة نقابة المعلمين وفي قيادة روابط التعليم الرسمي الثانوي والأساسي والمهني واصبحنا عنصرا فاعلاً ومؤثراً في هيئة التنسيق النقابية ... وبتوجيهات مباشرة من رئيس تيار المستقبل الرئيس سعد الحريري ومن الأمين العام لتيار المستقبل احمد الحريري صار هناك تنسيق وتواصل بين المكتب التربوي وبعض نواب كتلة المستقبل فيما خص الملف النقابي وغيره من الملفات التربوية . ولن ننسى أبداً الرعاية الدائمة والاحتضان الوقوف المستمر من قبل سيدة التربية في لبنان النائب بهية الحريري مع مطالب المعلمين كما كل القضايا التربوية الأخرى . من هنا أهمية الهيئة النقابية التي تضم كل الزميلات والزملاء المعلمين المنتخبين في الهيئات النقابية كافة . موزعين على كل المحافظات اللبنانية في المجالس التنفيذية والفروع وعددهم كقادة نقابيين يفوق الخمسين .وباختصار شديد فإن هذه الهيئة النقابية التابعة لقطاع التربية والتعليم في تيار المستقبل تمد التيار بكادرات عاملة ومهمة وبالتجربة فهذه العناصر هي الأكثر تنظيما والتزاما وفاعلية وجوداً على الأرض فلنرعاها".

وتطرق جرادي الى موضوع سلسلة الرتب والرواتب فقال: "أما بالنسبة لسلسلة الرتب والرواتب وفي آخر المستجدات عقد لقاء مع وزير التربية وتمت عدة اجتماعات اولها مع الرئيس تمام سلام وثانيها مع الرئيس نبيه بري ونتج عنها اجتماع بين الرئيس فؤاد السنيورة ووزير المال علي حسن خليل ووزير التربية الياس بو صعب والنائبين جمال الجراح وجورج عدوان لبلورة الموضوع . وبالتالي لتحويل السلسلة ، تم تحويلها الى اللجان النيابية المشتركة وستعقد اجتماعها الأول يوم الثلاثاء الساعة 10.30 وسيسبق ذلك اجتماع بين هيئة التنسيق النقابية وبين النائب ابراهيم كنعان المكلف برئاسة اللجان المشتركة .. نأمل ان نتوصل الى الصيغة النهائية بعد الانتظار الطويل ، يعني هناك نقاط لا تزال عالقة سنركز عليها :التأكيد على وحدة التشريع بين القطاعين الرسمي والخاص ،  خصوصية استاذ التعليم الثانوي ، اضافة الى الدرجات الست التي ستعطى اضافة الى غلاء المعيشة وسلسلة الرتب والرواتب . سنحاول ان ننهي الموضوع يوم الثلاثاء . وربما يكون هناك لقاء غدا مع دولة الرئيس فؤاد السنيورة لبلورة الموضوع معه .. وغدا ايضا الساعة 4.30 سيكون اجتماع للهيئة النقابية في تيار المستقبل لتوحيد الموقف وطرح الموضوع بالشكل النهائي . ويم الأربعاء سيكون اجتماع الهيئة النقابية مع ألأمين العام لتيار المستقبل احمد الحريري ، ولقاء قريب مع السيدة بهية الحريري لتقديم درع نقابة المعلمين في لبنان لها وللتباحث معها في قضايا المعلمين ..".

وخلص جرادي للقول: "لا مساومة في قطاع التربية في تيار المستقبل على حقوق المعلمين ، وليكن ذلك معلوما، سنبقى في صفوفكم نناضل سويا يدا بيد لنعيد لمهنة التعليم مكانتها وللمعلمين دورهم الريادي وكل عيد وانتم بخير".

المصدر: 
خاص
2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب