Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

جمالي: الحريري الأكثر إعتدالا وبعض الاطراف لا يهمها مصلحة لبنان

27/11/2018

أكدت عضو كتلة "المستقبل" النائب ديما جمالي "أن الرئيس سعد الحريري لم يتوقف لحظة عن مساعيه لإزالة العقبات أمام ولادة الحكومة، وأن الوضع لم يعد يحتمل ونريد حلولا بأسرع وقت من أجل انقاذ البلد".

واعتبرت جمالي في حديث لتلفزيون "المستقبل"، أن "الرئيس الحريري تنازل عن إثنين من السنة واحد لرئيس الجمهورية والثاني للرئيس نجيب ميقاتي، فلماذا اليوم يطلبون منه تنازلات اكثر؟"، مشيرة الى أن "مشكلتنا اليوم خارجية اكثر منها داخلية لان بعض الاطراف اللبنانية تعمل على اتباع اجندات خارجية ولا يهمها مصلحة لبنان وليس من أولوياتها".

وإذ رأت أن "الرئيس الحريري هو الأكثر إعتدالا، فقد مدَّ يده لجميع الافرقاء اللبنانيين، وكلما تزداد شعبيته يزداد الهجوم عليه"، قالت: "الحل عند الرئيس عون وهو بي الكل لأن مصلحته اليوم تكمن بتشكيل الحكومة من اجل النهوض بالوضع الاقتصادي والرئيس الحريري قدم الكثير من التنازلات وعلينا تقدير ذلك".

وعن الإصلاحات والوضع الإقتصادي، أشارت جمالي الى أن "الرئيس الحريري وضع خطة إنقاذية ستضخ في الاقتصاد اللبناني مليار دولار"، وأن "الاصلاحات الهيكلية تتضمن مكافحة الفساد، الحوكمة المالية والإصلاحات الجمركية، التحول الرقمي للحكومة، تحديث وإعادة هيكلة القطاع العام، ادارة مشتريات القطاع العام، إدارة قطاع النفط والغاز ، تحسين بيئة الأعمال وإصلاحات الاسواق المالية".

وعن عودة العلاقات السورية الى طبيعتها، اعتبرت جمالي "أنها ستكون صعبة في الوقت الحالي خصوصا على الرئيس الحريري الذي هو بانتظار قرار المحكمة الدولية وحتى الشارع اللبناني غير مستعد لذلك".

المصدر: 
المستقبل
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب