Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

مقدمة "المستقبل"

08/11/2018

خمسة اشهر والرئيس سعد الحريري يقوم بتدوير الزوايا، لا تكاد ان تُغلق طريق امام التأليف حتى يسارع الى بذل الجهود لفتحها . ولا تكاد ان تنشأ عقدة من هنا او من هناك حتى يسارع الى تدوير الزوايا في سبيل حلها .

استنفد كل الجهود لتدوير الزوايا ، حتى باتت الزوايا معدومة امام التأليف، وتهيأت الظروف والاحوال لاعلان التشكيلة واصدار مراسيم تسمية الوزراء .

في ربع الساعة الاخير ، وبينما كان الرئيس المكلف يحمل حقائب التأليف الى القصر الجمهوري ، وبينما كان الرئيس نبيه بري يحزم امره للصعود الى القصر للمشاركة في مراسم التأليف، رمى حزب الله عقبة النواب الستة ، وما ادراك ما العقبة، فك رقبة ، ام قيدٌ حول رقبة الحكومة.

يقول حزب الله ان الكرة في ملعب الرئيس المكلف ، وهذا امر صحيح.. كرة التأليف والتزام الدستور ورفض كل اشكال المساس بصلاحيات رئيس الحكومة هي في ملعب الرئيس الكلف . لكن يا ترى في ملعب من كرة التعطيل والعرقلة واختراع الكتل المركبة .

“حزب الله” مسؤول عن تدوير زوايا الملاعب والتخلي عن سياسة الدوران حول العقد .

2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب