Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

"المستقبل" في الشمال وعكار: قرار العمر حكيم .. والإساءة إليه مردودة لإصحابها!

08/11/2018

رحبت منسقيات "تيار المستقبل" في الشمال وعكار بإعلان المحامي ناظم العمر، من بيت الوسط، انسحابه من انتخابات نقابة المحامين في طرابلس، لمصلحة وحدة الصف النقابي.

وقالت في بيان :"نقابة المحامين في طرابلس والشمال محظوظة بالرجال من امثال العمر الذي نشهد له مع القاصي والداني بأنه رجل المواقف، ولا يخشى في دفاعه عن الحق لومة لائم، بعد أنه قال كلمته المعبرة ومضى مع أهل الحق، لا يعنيه القيل والقال، بقدر ما يعنيه الحرص على مصلحة النقابة ووحدة الصف في وجه كل المصطادين في الماء العكر".

وأكدت "أن مناقبية العمر لا تحتاج إلى شهادة من أحد، وكل حملات الإساءة التي تساق ضده اليوم مردودة إلى أصحابها، ولا عنوان لها إلا الانزعاج من قراره الحكيم الذي جاء بعكس ما يشتهون، فالمواقف التي أعلنها العمر، من بيت الوسط، تنم عن مسؤولية وطنية وشمالية نقدرها عالياً، ولا سيما  إعلانه الوقوف إلى جانب الرئيس سعد الحريري، والتصدي لما استشفه من محاولات للنيل من مسيرته الوطنية، ولا سيما في هذه الظروف التي يواجه فيها العراقيل المفتعلة في مسعاه لتأليف الحكومة".

وكان قطاع المهن الحرّة فد ثمّن في "تيار المستقبل" الموقف الوطني والنقابي الكبير الذي قام به المحامي ناظم العمر وذلك من خلال اعلانه انسحابه من خوض انتخابات نقيب المحامين في طرابلس والشمال.

وأعلن العمر من بيت الوسط الذي اعتبره "بيت كل اللبنانيين"، دعمه لمرشح تيّار المستقبل المحامي محمد المراد.

واثنى قطاع المهن الحرة على موقف الأستاذ ناظم العمر النبيل، وحرصه على وحدة الصف تصديا لمحاولة البعض من النيل من مكانة ووطنيّة الرئيس سعد الحريري خصوصا في ظل الأوضاع الاستثنائية الّتي تمر بها البلادوأكد أنّ "تيار المستقبل" سيبقى حاضنا وداعما لكل المهن الحرّة "خصوصا نقابة المحامين في الشمال التي تشكّل مع الجسم القضائي ضمانة للعدالة التي هي الأساس في الأمان و الاطمئنان لكل المواطنين".

 

المصدر: 
خاص
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب