Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

حدارة معلّقًا على بدعة "السنّة المستقلين" : حرروا مستقبل لبنان من ارتباطه بأجندتكم الخارجية

06/11/2018 10:15 AM

علّق عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل سامر حدارة في تصريح لتلفزيون المستقبل على العقدة المستجدة في التأليف تحت مسمى (السنة المستقلين ) قائلاً " بعد كل المساعي التي سعى اليها الرئيس سعد الحريري على مدى الاشهر السابقة ومنذ لحظة تكليفه، من اجل تشكيل الحكومة آخذًا بعين الاعتبار الهموم والمشاكل الاقتصادية التي يعاني منها البلد والرعاية الدولية عبر مؤتمر سيدر للنهوض بالاقتصاد اللبناني، بدا واضحا لجميع اللبنانيين من هم المعرقلون الحقيقيون لتشكيل الحكومة، وأكد أن لا وجود لليأس في قاموس الرئيس الحريري المؤتمن على البلد ومواطنيه والى جانبه رئيس الجمهورية ميشال عون الذي نثمن مواقفه الاخيرة، كما نثمن مواقف البطريرك الماروني بشارة الراعي التي اطلقها من القصر الجمهوري لجهة وضع لبنان امامنا والعمل لمصلحته وعندها تنحل جميع العقد.

واضاف حدارة ان المطلوب اليوم هو ان نفكر لبنانيا، ونؤكد على انه اذا ما انهار الاقتصاد لا قدر الله، لن ينهار على فئة دون اخرى، وعلينا ان نعيد الامل لشبابنا الذين راهنوا ويراهنون على تشكيل الحكومة، وعلى مؤتمر سيدر لما سيوفره من فرص عمل.

وتابع "ندعو جميع المعرقلين لعدم ابتداع عقد جديدة ، واخرها بدعة السنة المستقلين التي لم تعد تنطلي على احد وأهدافها وغايتها معروفة". 

وختم حدارة بالقول "حرروا مستقبل ومصير لبنان من ارتباطه باجندتكم الخارجية وأوقفوا بث السموم عبر المطابخ الإعلامية المشبوهة فالاجندات الخارجية تتبدل بين ليلة وضحاها وارجعوا الى لبنان فهذا الوطن لجميع اللبنانيين وهو الام الحاضنة لنا جميعا"
 

المصدر: 
عكار- عامر عثمان
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب