Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

لقاء سياسي لـ"منسقية بوسطن" على شرف النائب الحريري

15 October 2018

نظمت منسقية "تيار المستقبل" في بوسطن – الولايات المتحدة الأميركية لقاءً سياسياً على شرف النائب بهية الحريري و الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري في فندق "ماريوت بوسطن كمبريدج".

و حضر الى جانب اعضاء المنسقية، مدير «مؤسسة الحريري» في الولايات المتحدة رفيق البزري، القنصل الفخري ابراهيم حنا الذي ألقى كلمة ترحيبية، و نائب رئيس مقاطعة اميركا الشمالية في القوات اللبنانية إبراهيم جحا، منسق "المستقبل" في ميشيغان جمال صعب و فعاليات الجالية.

إستهل اللقاء بكلمة للمنسق سامر كنج الذي رحّب بالضيفين الكريمين و جميع الحضور، و أعرب عن سعادة جمهور التيار في بوسطن لإستضافتهم من يمثل الوطنية و الاعتدال و التضحية. كما وهنأ كنج الحريري بمناسبة نيلها ميدالية "الامتياز في التعليم" من مركز "Excellence In Education" وذلك تكريماً لمسيرتها العريقة في المجال التعليمي – الأكاديمي، متمنياً لها مزيداً من الإمتياز والتقدم.

وتطرقت الحريري في كلمتها الى ضرورة المحافظة على الشراكة الوطنية، معبّرة عن سعادتها لأن "تيار المستقبل" يجمع اللبنانيين من كل الطوائف و المذاهب. و لفتت الى ان "إيماننا بعنصر الشبباب لا يزال هو هو كما آمن به الرئيس الشهيد رفيق الحريري منذ عام 1979، ففتح لهم آفاق في العالم كله لأنه منحهم فرصة التعلم الرفيع المستوى... و هذا الإيمان بقدرات الشباب لن يتغير و في نفس الوقت إيماننا بلبنان التعدد و الرسالة، كما قال فيه البابا القديس يوحنا بولس الثاني، بالرغم من كل الصعوبات." و أضافت "لبنان هو البلد الذي أكد وجوده المميز في محيطه من خلال التعليم، كانت بيروت ولا تزال جوهرة تشع تاريخًا وحضارة، فغدت مقصد طلاب يأتونها من مختلف أنحاء العالم، و خاصة الجامعة الأميركية في بيروت و المدارس الوطنية."

وشددت الحريري على أن "تطوير برامج التعليم هو الحل الوحيد لمنع كل انواع التطرف." و قالت "نحن في "مؤسسة الحريري" لم ننظر الى لبنان الّا كونه بلد متنوع و متعدد و فريد و نحن فخورون بكل ما قمنا به في مجال التعليم."

اما في السياسة، فأكدت "اننا سوف نكمل مسيرة الشهيد رفيق الحريري بقيادة الرئيس سعد الحريري الذي يواجه صعوبات كثيرة و لكن إيمانه بلبنان لن يتغير ابداً."

 

2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب