Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

حبيش: نحن طلاب عدالة لأجل لبنان ولسنا طلاب ثأر وانتقام

11/09/2018

أكد عضو "كتلة المستقبل" النائب هادي حبيش في تصريح أدلى به تعقيبا على الجلسات الختامية للمحكمة الدولية الخاصة بلبنان: "ها هو الصابر المحتسب الرئيس سعد الحريري، يقف مرة جديدة أمام هول الجريمة، والخسارة الكبيرة، والإجرام الكبير، الذي طاول والده الشهيد رفيق الحريري".

وقال حبيش"إن الحريري ومرة جديدة، يضع مشاعره الخاصة جانبا، ويعض على الجراح، ويقول البلد أهم منا جميعا، ونحن طلاب عدالة لأجل لبنان، ولسنا طلاب ثأر وانتقام، العدالة ستجعل المجرم يفكر ألف مرة، قبل ارتكاب جريمة جديدة، فكم من عمليات الاغتيال السياسي في لبنان، طمست جرائمهم، ولم تصل العدالة في قضاياهم إلى خاتمة، غير الطمس والتمييع".

وختم "إننا ننظر إلى المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، كعامل استقرار وأمان لبلدنا، رحم الله شهداء الرابع عشر من شباط، والخزي والعار للمجرمين والقتلة، الذين إن نفذوا من عدالة الأرض، فلن ينفذوا من عدالة السماء".

المصدر: 
الوكالة الوطنية للاعلام
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب