Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

منسقية المنية تكرّم مديرين ومتفوقين في الشهادة الرسمية

19/07/2018

كرّم قطاع التربية والتعليم في تيار المستقبل-منسقية المنية برعاية عضو كتلة المستقبل في المنية النائب عثمان علم الدين، ﻛﻮﻛﺒﺔ ﻣﻦ ﻣﺪراء ﺍﻟﻤﺪﺍﺭﺱ والطلاب المتفوقين في الشهادة الرسمية، في حضور رئيس اتحاد بلديات المنية عماد مطر، رئيس بلدية المنية ظافر زريقة، رئيس بلدية مركبتا بسام عطية، رئيس بلدية بحنين ممثلاً بنائب رئيس البلدية عامر البقاعي، رئيس صندوق الزكاة في المنية عبدالغفور علم الدين، العقيد الحسيني، منسق عام تيار المستقبل في لبنان وليد جرادي، منسق عام المنية خليل الغزاوي، رئيسة دائرة الامتحانات الرسمية ومديرة الإرشاد والتوجيه في لبنان ممثلة بنقولا الخوري، رئيسة المنطقة التربوية نهلا حاماتي، أعضاء المكتب المركزي لقطاع التربية في تيار المستقبل، وقطاع التربية في منسقية طرابلس، فعاليات من المنية، رجال دين، أمنيين، مدعوين ﻭﺣﺸﺪ تربوي  في المنية والجوار.
منسقة قطاع التربية والتعليم في منسقية المنية الهام ملص، التي قدمت الحفل شكرت النائب علم الدين على رعايته  الاحتفال وحضوره، وأثنت على المؤسسات التربوية والطلاب المتفوقين ومن خلفهم الكادرين الإداري والتعليمي.
بدورها أشادت "مديرة مدرسة البلاط الرسمية للبنات" صباح علم الدين ﺑﺪﻭﺭ ﻣﺪﻳﺮﻱ ﺍﻟﻤﺪﺍﺭﺱ ﺍﻟﺮﻳﺎﺩﻱ ﻓﻲ ﺧﺪﻣﺔ ﻗﻄﺎﻉ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ، ﻣﺆﻛﺪة  ﺃﻥ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﻜﺮﻳﻢ ﻳﺒﺮﻫن على حرص النائب علم الدين ﻭﺍﻫﺘﻤﺎمه ﺑﻤﺪﻳﺮﻱ ﺍﻟﻤﺪﺍﺭﺱ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﻘﻊ ﻋﻠﻰ ﻋﺎﺗﻘﻬﻢ ﻣﺴﺆﻭﻟﻴﺎﺕ ﺟﺴﺎﻡ ﻟﻠﻨﻬﻮﺽ ﺑﻘﻄﺎﻉ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ، ﻣﻌﺮبة ﻋﻦ ﺗﻘﺪﻳﺮها ﻟﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﺸﺎﺭﻛﻴﻦ ﻭﺍﻟﻘﺎﺋﻤﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﻔﻞ ﺍﻟﺘﻜﺮﻳﻤﻲ.
وتحدثت علم الدين عما تعانيه المدارس من نقص للحاجات الضرورية داعية المعنيين إلى الاهتمام بالمؤسسات التربوية وإيلاء القطاع التربوي كل جهد واهتمام وختمت قائلة:" قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فضل العلم خير من فضل العبادة".
وحيّا منسق عام تيار المستقبل لقطاع التربية في لبنان وليد جرادي الجسم التربوي بكل مكوناته على النتائج المميزة واعدًا "بالعمل على رفع مستوى مؤسساتنا التربوية كافة"
وتحدث جرادي عن خطة عمل للمكتب التربوي في المرحلة المقبلة تقوم على تفعيل المكاتب التربوية، إطلاق الهيئة النقابية، التفرغ لمتابعة قضايا المعلمين في القطاعات كافة، عقد مؤتمر تربوي، ربط الخدمات التربوية بالمكتب التربوي ووضع آلية تطبيقية لذلك.

وكشف عن التحضير لمنح وحسومات لجميع الطلاب وقال:" نعمل على خطى ونهج قائد مسيرتنا الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ومع حامل الراية والمشعل الرئيس سعد الحريري الذي يؤمن بالعلم سلاحاً أفضل من كل الأسلحة".
النائب علم الدين وفي كلمة  ألقاها أكد وقوفه ووضع كل طاقته في خدمة قطاع التربية والتربويين وقال" يمثل التعليم محركاً قوياً للتربية، والمساواة والسلام والاستقرار هذا على صعيد الفرد أما فيما يتعلق بالمجتمع فهو يحفز النمو الاقتصادي على المدى الطويل ويدعم المؤسسات ويعزز التماسك الاجتماعي،هكذا عرف البنك الدولي التعليم".
وأضاف علم الدين"أيها المتفوقون والمتفوقات إننا نعتز بكم لأنكم أنتم النور وأنتم الشعلة ونحن بحاجة لكم ولأمثالكم لتكونوا الأساس المتين لبناء مجتمع سليم معافى من الأوبئة والجهل والانحدار الأخلاقي والتلوث الفكري الذي نعاني منه على كافة الصعد والمستويات ولنرتقي بوطننا الحبيب صوب التقدم والازدهار".
وتوجه علم الدين بالتحية إلى الأهالي  داعياً التربويين إلى وضع خطة عمل للوصول إلى خطة وخارطة طريق للنهوض بهذا القطاع الذي له أولوية مطلقة  وقال" بالنسبة لي إنني على يقين تام بأن كل تطور في التربية ينعكس بالتأكيد على جميع القطاعات الأخرى وأنا أضع إمكاناتي كافة بتصرفكم ولن نسمح لأي كان بأن يقترب من قطاع التربية بشكل سلبي بل نضع أنفسنا بتصرف المدارس الرسمية لمصلحة أبنائنا جميعاً".
كما دعا علم الدين إلى الاسراع في تشكيل الحكومة مؤكداً على أن الرئيس سعد الحريري يبذل جهودًا جبارة ويقدم تضحيات في هذا السبيل والقادم من الأيام سوف يثبت ذلك والحكومة سوف تبصر النور مهما حاول المضللون اختلاق العقد والعراقيل وقال" لن تهتز ثقتنا بالرئيس سعد الحريري ولن تتزعزع ومن يراهن على تراجعنا وتعبنا نقول له "روح خيط بغير هالمسلة
".وختم بالقول" لتكن الانجازات عنوان احتفالاتنا المقبلة ان شاء الله".
وفي الختام تم توزيع الدروع والشهادات على المتفوقين.
 
 

المصدر: 
خاص
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب