Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

-A A +A

حركة لبنان الرسالة تزور منسقية طرابلس

27/05/2015

زار وفد من حركة لبنان الرسالة برئاسة المهندس ريمون ناضر، مقرّ منسقية طرابلس في "تيار المستقبل" حيث كان في استقبالهم المنسق العام التيار في طرابلس مصطفى علوش وأعضاء مكتب المنسقية.

في بداية اللقاء، رحّب علوش بالوفد الزائر، مشيراً الى أنه يعتبر نفسه جزء من هذه الحركة لما تحمله من مبادىء وقيم انسانية تتناغم الى حد كبير بمبادىء "تيار المستقبل" والنهج الذي يسير عليه.

وأكد علوش أنه عقد لقاءات مشتركة عدّة مع قيادة وأعضاء الحركة في طرابلس ومنطقة جعيتا، حيث لمس مدى تعلّقهم بلبنان والعمل على تكريس الوحدة بين جميع اللبنانيين، بغض النظر عن التزامهم السياسي أو انتمائهم الديني والمناطقي، كما شرح لهم من جهته الرؤيا الخاصة بتيار المستقبل على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

ثم عرض رئيس الحركة المهندس ناضر الأسباب والدوافع التي أملت تأسيس حركة لبنان الرسالة، موضحا أن "أساسها فهمنا ورؤيتنا للبنان باعتباره رسالة كما ذكر البابا يوحنا بولس في الارشاد الرسولي".

وقال ناضر: "أردنا الانطلاق من طرابلس، بعد ان شعرنا أن المدينة ظلمت كثيراً خلال الفترة الأخيرة نتيجة الأحداث الأمنية، وجرى تشويه صورتها فأردنا من خلال هذه الزيارة اظهار نوعاً من التضامن مع هذه المدينة وأهلها الطيّبين".

بدوره، أشار نائب رئيس الحركة العميد المتقاعد خليل الحلو الى أن "حركة لبنان الرسالة حركة مسيحية شعارها المحبة والحرية والمعرفة، وتهدف الى احلال السلام في لبنان وعدم التقاتل بين أبناء الوطن الواحد ومدّ جسور التلاقي والحوار مع الآخر".

وقال الحلو: "الحركة تسعى الى لبنان أفضل، عبر التمسك بنهج الاعتدال، لذا كانت زيارتنا الأولى الى تيار المستقبل، باعتباره التيار الأكثر اعتدالاً في البلد".

كما أكد أن منطقة الشمال هي منطقة تعايشية بامتياز، وبناء الدولة ومؤسساتها هو الحلّ الوحيد لمواجهة التطرف والارهاب بكل أشكاله.

بعد ذلك، فتح باب النقاش بين وفد الحركة وأعضاء مكتب المنسقية في التيار، وجرى خلاله تبادل الأفكار والطروحات السياسية على المستويين المحلي والاقليمي.

ثم لبى الجميع دعوة علوش الى العشاء في مطعم برج السمك - الميناء على شرف الوفد الزائر.

2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب