Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

إستهداف صاروخي لأكبر قاعدة إيرانية في سوريا

17/04/2018

استهدفت ضربات صاروخية مطار الشعيرات قرب شرق محافظة حمص، حيث توجد أكبر القواعد التي تستخدمها العناصر الإيرانية، وحزب الله في سوريا.
وتعتمد القوات الإيرانية في سوريا على مطار الشعيرات في استقبال الأسلحة ونقلها إلى مناطق أخرى في البلاد، نظرا للموقع الاستراتيجي المتوسط  للمطار في وسط سوريا.
ونفت الولايات المتحدة العلاقة مع الهجوم على قاعدة الشعيرات السورية، مؤكدة أنه لا يوجد أي نشاط عسكري أميركي في تلك المنطقة في هذا الوقت. 

وقال التلفزيون السوري، إن الدفاعات الجوية السورية تصدت لهجوم صاروخي استهدف قاعدة الشعيرات الجوية في وقت متأخر من ليل الاثنين.
وأفادت وسائل إعلام مقربة من نظام الأسد أن 6 صواريخ ضربت مطار الشعيرات في ريف حمص، و3 صواريخ أخرى أصابت مطار "الضمير" في ريف دمشق، وهو مطار لا توجد فيه قوات إيرانية.
ونقل المرصد السوري لحقوق الانسان عن  شهود عيان قولهم إنهم سمعوا أصوات انفجارات في منطقتين في ريف حمص الشرقي وريف القلمون الشرقي جراء تصدي مضادات أرضية سورية لصواريخ أطلقت على مطاري "الشعيرات" و"الضمير".
وكانت قاعدة الشعيرات الجوية هدفا لهجوم أميركي بصواريخ كروز في العام الماضي ردا على هجوم كيماوي قتل ما لا يقل عن 70 شخصا بينهم أطفال في بلدة خان شيخون الخاضعة للمعارضة المسلحة.
ونفذت ضربات جوية، في الساعات الأولى من الاثنين الماضي، واتهمت سوريا في البداية الغرب بالوقوف وراء القصف، بعد تهديد كل من الولايات المتحدة وفرنسا بالرد على الهجوم الكيماوي، بيد أنهما نفيا قصف هذه القاعدة.
 

المصدر: 
وكالات
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب