Printer Friendly and PDF

Text Resize

أحمد الحريري لنصر الله: قدمنا لبيروت كرامتها.. وقدمت لها 7 أيار!

16/04/2018

  قام الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري، بجولة في العاصمة بيروت، تخللها سلسلة لقاءات شعبية، يرافقه فيها منسق عام بيروت وليد دمشقية.

لقاء دار المريسة
استهل جولته بتلبية دعوة الينا عانوتي إلى فطور صباحي في مطعم عروس البحر، قبل أن يشارك في اللقاء الذي أقامته دائرة دار المريسة، في مطعم أفندينا، في برج أبي حيدر، في حضور مرشحي لائحة "المستقبل لبيروت": النائب باسم الشاب وربيع حسونة وحشد.

وشدد أحمد الحريري في كلمته على ضرورة "دعم مرجعيتنا المتمثلة بالرئيس سعد الحريري، والالتزام بقراره لجهة توزيع الصوت التفضيلي على اعضاء اللائحة"، داعياً إلى الاقتراع بكثافة "من أجل أن يبقى "تيار المستقبل" قوياً في عاصمة لبنان، كما كان الرئيس الشهيد رفيق الحريري عندما فازت لائحته في انتخابات العام 2000".

وإذ أكد أن "اللوائح المنافسة تخدم مصلحة "حزب الله" في اختراق بيروت"، شدد على "أننا نحن سنخوض هذه المعركة باعتبارها معركة هوية بيروت وهوية بيروت بالتأكيد عربية".
من جهته، أكد المرشح ربيع حسونة أن "انتخابنا لسعد رفيق الحريري ليس حبرا على ورق، لم يعدنا بمشاريع، بل كان في باريس الاسبوع الماضي ووقع على مشاريع سيكون لأهلنا في بيروت قسم كبير منها، وسنكون إلى جانبه حفاظاً على حقوق بيروت".
وقال المرشح النائب باسم الشاب "أن بيروت أمام خطر نهاية الديموقراطية فيها إذا أمسك الطرف الأخر بقرارها"، مشيراً إلى أن "الرئيس سعد الحريري هو الضامن الوحيد للاقتصاد في لبنان، وللحفاظ على استقرار الليرة".
كما كانت كلمة لمنسق دائرة دار المريسة سامر الحوت.

مكتب الأشرفية
ثم انتقل أحمد الحريري إلى ساحة ساسين، حيث شارك في افتتاح المكتب الانتخابي لـ"تيار المستقبل" في الأشرفية، في حضور مرشح حزب "الهانشاك" المدعوم من "تيار المستقبل" في دائرة بيروت الأولى سبوح أوهانس قالباكيان، وحشد من أبناء المنطقة.
وتخلل اللقاء كلمة ترحيب لمنسق دائرة الأشرفية هادي الديري، تلاها كلمة للمرشح قالباكيان قال فيها :"اطمح اليوم إلى شرف تمثيل هذه الدائرة  مرة اخرى، متحالفاً مع "تيار المستقبل" والرئيس سعد الحريري الذي يحاول كثيرون محاصرته والتضييق عليه على أمل تحجيمه"، مؤكداً "أننا سنحافظ على هوية بيروت وعلى ماضيها وعلى المستقبل فيها".
من جهته، شدد أحمد الحريري على "أن "تيار المستقبل" سيبقى عابرا للطوائف، وسيبقى على صورة رفيق الحريري، مشروعه مشروع وطني ولا يمكن ان يتحول إلى مشروع مذهبي". وأضاف :"قاموا بكل شيء من أجل شطبنا من دائرة بيروت الأولى، إلا أنهم لم يتمكنوا من ذلك".
وأكد "أننا في دائرة بيروت الأولى ندعم حليفنا سبوح، الذي يجب ان ينجح هو وحزبه الذين وقفوا معنا وبقوا على السراء والضراء من ايام رفيق الحريري إلى اليوم".

لقاء زقاق البلاط
من الأشرفية انتقل أحمد الحريري إلى البطريركية، حيث شارك في اللقاء الذي أقامته دائرة زقاق البلاط، في مدرسة الإخاء الوطنية، في حضور مرشحي لائحة "المستقبل لبيروت": العميد علي الشاعر، زاهر عيدو وربيع حسونة، وحشد من أبناء المنطقة.
بعد ترحيب من منسق دائرة زقاق البلاط محمد بلطجي، شدد المرشح الشاعر على أن "الاستحقاق الانتخابي في ٦ أيّار هو استحقاق سياسي بامتياز يحدد مصير البلد وقرار بيروت"، داعياً اهل بيروت إلى "النزول بكثافة الى صناديق الاقتراع لتحقيق النصر".
من جهته، رد أحمد الحريري على حديث الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصر الله عن انتخابات بيروت، وقال :"الرد عليك سيكون في صناديق الاقتراع، وسنقول له أن قرار بيروت هو بالشراكة بين سعد الحريري وأهل بيروت". وأكد أن "المال لم يصنع زعامة يوماً، بل الناس الأوفياء هم من يصنعونها".

غذاء مصلحة الرياضة
ثم شارك أحمد الحريري في الغذاء الذي أقامته مصلحة الرياضة في "تيار المستقبل"، في مطعم أفندينا، في حضور المرشحين الشاعر وحسونة، أمين عام اللجنة الاولومبية العميد حسان رستم، وحشد.
بعد ترحيب من منسق مصلحة الرياضة في بيروت أسعد سبليني، أكد المرشح الشاعر "أن ٦ أيّار يوم مفصلي علينا أن نثبت فيه أن الرئيس سعد الحريري هو الأمين على بيروت و لبنان".
أما أحمد الحريري فقال :"نريد ان ننزل بكثافة وبثقل وبقوة لنقول للجميع ان بيروت عاصمة لبنان العربي الهوية وليست عاصمة لبنان الفارسي"، وأضاف :"سننزل كلنا في 6 ايار ونقول لمن قال ماذا قدمنا لبيروت؟ نحن قدمنا عزة وكرامة بيروت وانت قدمت لها 7 ايار المجيد كما تصفه".

المختار النخال
كما زار منزل المختار محمود النخال في كورنيش المزرعة، حيث التقى بعدد من فعالياتها، وتخلل اللقاء كلمة للمختار النخال ولأحمد الحريري.

إطلاق حملة "مستقبلنا معك"
وفي حديقة الصنايع، رعى أحمد الحريري اطلاق مصلحة الشباب في "تيار المستقبل" حملة "مستقبلنا معك"، من بيروت إلى كل المناطق اللبنانية،  للتعريف ببرنامج التيار الانتخابي، في حضور مرشحي لائحة "المستقبل لبيروت": ربيع حسونة ورولا الطبش جارودي، عضو المكتب السياسي فادي سعد، منسق عام مصلحة الشباب محمد سعد.
بعد كلمة لمنسق مصلحة الشباب في منسقية بيروت مازن سعادة، حيا أحمد الحريري "شباب المستقبل" على الجهد الانتخابي الذي يقومون به، وقال :"  حاولوا الغاء تيار المستقبل بشتى الطرق،  حاولوا اغتيال قياداته وترهيب جمهوره، لكن ظهر جيل مؤمن بتيار المستقبل اكثر من الجيل الذي قبله، وهم الشباب في بيروت وفي كل لبنان".
وإذ لفت إلى "وجود 8 لوائح في بيروت تخدم مصلحة من يريد إضعاف تيار المستقبل"، دعا إلى التركيز على "النزول بكثافة الى صناديق الاقتراع، لأن الطرف الاخر يراهن من اليوم أنه سيفوز بـ 4 و5 مقاعد، إلا أن رفع نسبة التصويت من قبل أهل بيروت ستحول دون ذاك".

 

جولة الطريق الجديدة

واختتم أحمد الحريري يومه الطويل في بيروت بجولة في منطقة الطريق الجديدة مساءً، برفقة دمشقية ومنسق الدائرة مازن السماك، حيث زار مختار المزرعة طارق السماك، في منزل المرحوم فيصل السماك، في منطقة الجامعة العربية، حيث تخلل اللقاء كلمات لكل من:  المختار السماك، والامين العام للاتحاد العمالي العام سعد الدين حميدي صقر، وأحمد الحريري، تقاطعت على التأكيد على ضرورة "النزول بكثافة إلى صناديق الاقتراع، والتصويت للائحة "المستقبل لبيروت"، لمنع الهيمنة على قرار بيروت".

ثم انتقل الى منطقة الكولا، حيث التقى شباب المنطقة، في حضور مسؤول شعبة الكولا في دائرة الطريق الجديدة خير بنوت، ومنها إلى مقهى البرجاوي، حيث التقى حشداً من اهالي المنطقة، وحثهم على "المشاركة في الانتخابات وعدم التهاون في هذه المعركة المصيرية التي يحاول من خلالها الخصوم السياسيين ان يهيمنوا على قرار اهل بيروت وتغيير هويتها".

كما لبى دعوة محمد الكردي إلى لقاء شعبي حاشد، في منزله في السبيل، تخلله عشاء على شرف الحاضرين، وتأكيد من الكردي بان "منطقة الطريق الجديدة كانت وستبقى عرين الرئيس سعد الحريري وتيار المستقبل والانتخابات النيابية المقبلة ستكون الرد الحقيقي على كل من يحاول ان يتجرأ على المس بكرامة اهل بيروت وزعامة الرئيس الحريري".

ثم زار أحمد الحريري منطقة الايتام في الطريق الجديدة، حيث التقى حشد من اهالي المنطقة، في حضور مسؤول شعبة الايتام بدائرة الطريق الجديدة علي حلبي، وأكد من هناك أن "اهل الطريق الجديدة سيثبتون كما في كل مرة انهم اهل الوفاء وسيواجهون مشروع حزب الله في السيطرة على قرار بيروت وتغيير هويتها العربية وتشريع سلاحه غير الشرعي".

كما زار منزل المسؤول التنظيمي في دائرة الطريق الجديدة وفيق الحطب، حيث عقد لقاءً مع أهالي المنطقة، أكد فيه حطب "ان المطلوب في هذه المرحلة الدقيقة التي نمر بها ان نتعالى عن الجراح وان نتكاتف جميعا لمواجهة هذه الهجمة المخيفة التي تستهدف بيروت واهلها من اجل تغيير هويتها الهيمنة على قرارها".

ثم اختتم جولته في الطريق الجديدة بلقاء في منزل ربيع خليفة في شارع حمد حيث التقى بجمع من ابناء المنطقة وفعاليتها.

 

 

 

المصدر: 
خاص
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب