Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

"ضحايا" البيت الأبيض خلال عام

14/03/2018

أطاح الرئيس الأميركي دونالد ترامب وزير خارجيته ريكس تيليرسون الثلاثاء بصورة غير معهودة، وذلك بتغريدة عبر تويتر، وعين بدلا منه مدير وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي إيه" مايك بومبيو، ليكون هذا الأمر أكبر تحول في الإدارة الأميركية الحالية.

ويعد قرار إطاحة أو "تفنيش" تيليرسون الأحدث في حركة نزوح جماعي لمسؤولين في إدارة ترامب، بما في ذلك أولئك في الدائرة الداخلية والمقربة للرئيس.

على أي حال، لم يكن تيليرسون الأول ولا الأخير بين ضحايا إدارة ترامب، فخلال 13 شهرا على توليه منصب الرئيس، ترك كثيرون مناصبهم أو طردوا منها، كما يوضح الإنفوغرافيك المرفق، وحتى من تقدموا باستقالاتهم خلال هذه الفترة، أشار كثيرون منهم إلى أن هذه الاستقالات جاءت بناء على طلب من ترامب.

ويمكن القول إن عدد من غادر الإدارة، سواء بالطرد أو برغبة ذاتية، فاق نظيره في أي إدارة سابقة، وبلغت نسبتهم في عهد ترامب أكثر من 34 في المئة، مقارنة مع 9 في المئة في عهد الرئيس السابق باراك أوباما و6 في المئة في عهد جورج بوش الابن، و11 في المئة في عهد بيل كلينتون.

المصدر: 
سكاي نيوز عربية
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب