Print Friendly, PDF & Email

Text Resize

روسيا تعترف بسرقة مليار روبل من بنوكها

13/02/2018

أعلن مسؤول في البنك المركزي الروسي، أن نحو مليار روبل (17 مليون دولار)، سرقت من البنوك الروسية خلال عام 2017 على يد متسللين، استخدموا أداة "كوبالت سترايك" التي تستخدم في الاختبارات الأمنية.
وتتعرض موسكو لتدقيق مكثف بشأن الجرائم الإلكترونية بعد ادعاءات بأن متسللين تدعمهم موسكو هاجموا أهدافا في الولايات المتحدة وأوروبا، وهي الاتهامات التي كرر الكرملين نفيها.

وقال نائب محافظ البنك المركزي ديمتري سكوبلكين، خلال مؤتمر لأمن المعلومات، إنه جرى تسجيل 21 "موجة هجمات" باستخدام كوبالت سترايك في 2017.

وأضاف: "تعرضت ما يزيد على 240 مؤسسة ائتمان للهجمات، 11 منها كانت ناجحة. المبلغ المسروق زاد على مليار روبل"، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

يذكر أن كوبالت سترايك هي أداة أمنية تستخدم في اختبار قوة الدفاعات الإلكترونية للمؤسسات، لكن متسللين أيضا يستخدمونها في اختراق بنوك في روسيا وأوروبا.

وعرفت مجموعة باسم "كوبالت" لاستخدامها للأداة في سرقة ماكينات صرف النقود في أكثر من عشر دول في 2016، إذ تستخدم  برامج خبيثة لإجبار ماكينات صرف النقود الآلية على إخراج النقود.

وقال سكوبلكين إن البنك المركزي الروسي أرسل تحذيرات إلى أكثر من 400 مؤسسة استهدفتها مجموعة كوبالت العام الماضي.

المصدر: 
سكاي نيوز
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب