Printer Friendly and PDF

Text Resize

وفد منسقية جبل لبنان الجنوبي جال على الاديرة في اقليم الخروب للتهنئة بعيد الميلاد

25/12/2017

جال وفد من منسقية جبل لبنان الجنوبي في تيار المستقبل على الاديرة في اقليم الخروب مقدماً التهاني بعيد الميلاد .ترأس الوفد النائب محمد الحجار وضم عضو المكتب السياسي محمد الكجك والمنسق العام للمنسقية وليد سرحال واعضاء مكتب ومجلس المنسقية ومنسقي المناطق والقطاعات في التيار.

دير المخلص
المحطة الاولى للوفد كانت في دير المخلص في جون، حيث كان في استقبالهم الرئيس العام للرهبانية المخلصية الأرشمندريت انطوان ديب وعدد من الرهبان.

وتحدث النائب الحجار فقال: نحرص في تيار المستقبل على القيام بهذه الجولة في اقليم الخروب في مناسبات الاعياد التي نصر فيها ان نكون سوياً نتشارك معكم بفرحة العيد ونهنئكم  باسم دولة الرئيس سعد الحريري وباسم قيادة تيار المستقبل في هذه المناسبة لما تمثله على المستوى الروحي والزمني والمناطقي كأبناء اقليم الخروب، ذكرى ميلاد سيدنا عيسى المسيح عليه السلام، وما تحمل هذه الذكرى من معاني المحبة والفرح، على امل ان تنسحب هذه المعاني على البلد وان تكون السنة المقبلة سنة فرح على اللبنانيين بكل اطيافهم وشرائحهم.

وتابع: الكل مرتاح لما نراه في ايامنا هذه من وحدة داخلية ووطنية، ولهذا الالتفاف حول ما يمثل الرئيس سعد الحريري من قيم الاعتدال والوسطية والاصرار على العيش المشترك والتي هي الملاذ لنا في ظرف صعب جدا تمر به منطقتنا العربية، وكلنا امل ان نتلاقى في ذلك مع هذه الرغبة الدولية التي نراها اليوم في مساعدة لبنان وبالحفاظ على استقراره. رغبة علينا ان نلاقيها بمزيد من الالتفاف حول مرجعياتنا ودولتنا ومؤسساتنا الدستورية،وتقديم مصلحة لبنان على كل ما عداها، وبتعزيز وحدتنا الوطنية، وهنا لكم يا سيدنا الدور الاساسي. وختم الحجار بالتمني ان تعود الاعياد على اللبنانيين بالخير والصحة والاستقرار.

ورد رئيس ديب بكلمة فقال: بدورنا ننقل عبركم تحياتنا ومحبتنا لدولة الرئيس الحريري كبيرة، وتقديرنا للدور الوطني الكبير الذي يقوم به. اما على صعيد منطقة اقليم الخروب فنحن واياكم نتشارك افراحنا وهو امر نفتخر ونتميز به، ونحن مثال لغيرنا يحتذى به، فالدير ديركم والرهبة رهبانيتكم، ونحن مستعدون لاي تعاون، على امل ان تمر المرحلة المقبلة، مرحلة الاستحقاق النيابي على خير، فنحن مررنا ب"قطوع" خطير جداً، نأمل ان لا تعود، لذلك هي دعوة لرعاية الوطن وان نكون قلباً واحدا لما فيه خير لبنان.

من جهته نقل سرحال تحيات وتهنئة الامين العام للتيار احمد الحريري لدير المخلص وللرهبان وقال: جئنا لنؤكد المؤكد على العيش المشترك والوحدة الوطنية التي ارساها دولة الرئيس الشهيد رفيق الحريري في اتفاق الطائف، والتي يكمل رسالتها اليوم دولة الرئيس سعد الحريري، فنحن على هذا النهج، والمطلوب من الجميع ان يحكم لبنان يداً واحدة وقلباً موحداً، ونحن نعرف هذا الدير هو رمز العيش المشترك، ونحن كتيار المستقبل نؤكد على ذلك ويهمنا ان يبقى الاعتدال موجوداً لكي يبقى لبنان رمز وعنوان يحتذى به في كل العالم.

دير الراهبات
المحطة الثاني كانت في دير سيدة البشارة للراهبات الباسيليات المخلصيات، حيث التقى الوفد الرئيسة العامة للراهبات المخلصيات الأم منى وازن ورئيسة ثانوية سيدة البشارة الأخت حياة اسكندر وعدد من الراهبات.

وتحدث الحجار فقدم التهاني باسم الوفد بعيد الميلاد، وقال: جئنا لنتشارك معكم فرحة عيد الميلاد، على امل ان تحمل المرحلة المقبلة الفرح. إن  المرحلة التي تفصلنا عن الاستحقاق النيابي في ايار المقبل، مرحلة سيشهد العالم فيها مجموعة من المؤتمرات لدعم لبنان واستقراره، والتي ستكون  ترجمة للموقف الدولي العام الحريص على استقرار البلد، والحريص كذلك على الرئيس سعد الحريري ودوره لما يمثل من رسالة اعتدال وعنوان لاستقرار هذا البلد، على امل ان نلاقي كلبنانيين في المرحلة المقبلة هذه الارادة الدولية بمواقف محلية لبنانية نؤكد فيها جميعا التفافنا حول الدولة ومؤسساتها، ونعزز اجواء الوحدة الوطنية لكي نؤمن الظروف الملائمة لنجاح هذه المؤتمرات التي لم تكن لتكون لولا وجود الرئيس سعد الحريري على راس الحكومة وفخامة الرئيس عون على راس الجمهورية.

وردت وازن فقال: نحن كراهبات  في هذه الرهبنة نعمل لكل الناس، فالمسيح عندما ولد ولدت معه المحبة والسلام والفرح، هذه المحبة المتجسدة في المنطقة ايضاً، فكل الازمات التي نمر بها نحس خلالها ان الشعب اللبناني بالفعل يدا واحدة، وما حصل مع الرئيس سعد الحريري احزننا فعلاً فهو رئيس حكومتنا ونرفع راسنا به وهو مثال عزتنا وكرامتنا، وما حصل مرفوض، ونحن في الدير كنا انذاك نصلي لكي يحمي الله الرئيس الحريري وان يعود الى وطنه سالماً، لذلك اشكر الرئيس الحريري واشكرك سعادة النائب ووفد تيار المستقبل، واؤكد اننا واياكم يدا واحدة لنتساعد لما فيه خير اللبنانيين ولبنان.
كما نقل سرحال التهنئة للراهبات باسم الامين العام وكل المسؤولين في تيار المستقبل، مؤكدا الحرص على دور التيار في تحصين الوحدة الوطنية والعيش المشترك.

دير الجية
المحطة الثالثة للوفد كانت في دير مار شربل في الجية، حيث كان في استقبالهم رئيس الدير الاب شربل القزي وعدد من الرهبان.

وتحدث الحجار فاكد حرص تيار المستقبل على القيام بواجباته في هذه المناسبات، وشدد على دور دير ومدرسة مار شربل في الجية لما يحمله من رسالة في هذه المنطقة، وقال: جئنا لنتشارك معكم فرحة العيد، فرحة ميلاد سيدنا عيسى عليه السلام، هذا العيد الذي يحمل رسالة محبة وفرح، على امل ان تتعزز هذه الفرحة في المرحلة المقبلة التي ستشهد انتخابات نيابية، ومؤتمرات دولية داعمة للبنان وجيشه تترجم الحرص على رسالة لبنان والتمسّك بمعاني الاعتدال والحوار والتلاقي التي يجسدها الرئيس سعد الحريري.

ورد الاب القزي بتوجيه التحية للرئيس الحريري ولتيار المستقبل، وقال: وجودنا في هذه المنطقة وهذه المدرسة بالذات دليل على تعلقنا بالمنطقة، ورسالة العائلات الروحية فيها يعيشون بسلام، على امل ان يبقى هذا العيش المشترك برقي وحضارة. من جهته شدد سرحال على محبته لهذا الدير ولهذه المدرسة خاصة وانه تعلم فيها، وقال: انا كابن مدرسة  دير الجية امنت بنهج الرئيس الشهيد رفيق الحريري، واستمرينا بنقل الرسالة حتى يومنا هذا ايمانا منا بضرورة الحفاظ على العيش المشترك.

دير الناعمة
المحطة الاخيرة للوفد كانت في دير مار جرجس في الناعمة، حيث التقى الوفد برئيس الدير الاب سليم نمور ورهبان، فرحب نمور بالوفد وقال: تاريخنا مع النائب الحجار وتيار المستقبل عريق وله رمزية مميزة تتمثل بعيشنا الواحد.ى ونقل الحجار تحيات وتهاني الرئيس سعد الحريري بالأعياد المجيدة وكذلك  حرصنا على ما نؤمن به في رسالة العيش المشترك التي بها تكتمل فرحتنا وسعينا لتعزيز وحدتنا الوطنية الداخلية والتفافنا حول دولتنا ومصلحة لبنان أولا.

وختم سرحال الجولة بكلمة من دير الناعمة بان تيار المستقبل هو تيار الاعتدال والرئيس سعد الحريري هو رمز هذا الاعتدال ورمز الوحدة الوطنية التي تجسدت اليوم بهذا الالتفاف حوله وحول مواقفه.

المصدر: 
خاص
2018 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب