Printer Friendly and PDF

Text Resize

داهس منهاتن.. خطط قبل عام لإيقاع "أكبر عدد من الضحايا"

أعلنت النيابة العامة الفيدرالية، الأربعاء، توجيه تهمة الإرهاب إلى سيف الله سايبوف (29 عاماً)، الذي أصيب برصاص الشرطة إثر دهسه حشداً من المارة في منهاتن بنيويورك.

ونقلت اللائحة الاتهامية عن سايبوف قوله للمحققين لدى استجوابهم إياه في المستشفى، حيث يتعالج من إصابته بالرصاص في بطنه لدى توقيفه، إنه استلهم هجومه من أشرطة فيديو نشرها تنظيم داعش وبدأ التخطيط له "قبل حوالي عام".

وأضاف القرار الاتهامي أن المتهم قرر قبل شهرين تقريباً تنفيذ الهجوم بواسطة شاحنة من أجل أن يوقع "أكبر عدد ممكن من الضحايا".

كذلك فإن المتهم سأل خلال التحقيق معه ما إذا كان بإمكانه أن يرفع في غرفته في المستشفى علم تنظيم داعش، مؤكداً أنه "راض عن ما فعله"، بحسب اللائحة الاتهامية.

إلى ذلك، أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي" العثور على أوزربكي آخر هو محمد زوار قديروف في غضون أقل من ساعة على إصداره مذكرة بحث وتحر بحقه، بهدف استجوابه في قضية الهجوم.

وفي المذكرة التي عممها الـ"إف بي آي" على الجمهور ونشر فيها صورة قديروف (32 عاماً) طلب مكتب التحقيقات الفيدرالي من كل من لديه معلومة عن المطلوب تزويده بها.

ولكن ما هي إلا دقائق معدودات حتى أصدر مكتب الـ"إف بي آي" في نيويورك بياناً أعلن فيه "تحديد مكان محمد زوار قديروف"، مضيفاً "نحن ما زلنا نبحث عن معلومات بشأنه قد تكون لدى الجمهور".

وقال المسؤول في "إف بي آي" في نيويورك وليام سويني خلال مؤتمر صحافي "لم نعد نبحث عن هذا الشخص. لقد عثرنا عليه".

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب