Printer Friendly and PDF

Text Resize

الصورة الأشهر في الصحف العالمية هذه قصتها

15 ثانية كانت أمام المصور الفوتوغرافي بندر الجلعود لالتقاط الصورة الشهيرة لولي العهد الأمير محمد بن سلمان وهو يتناول هاتفين من جيبه الأيمن والأيسر ليضرب المثال بين المدينة الجديدة والماضي في الاستثمار السعودي.

الصورة حققت صدى كبيرا في الصحف العالمية ووكالات الأنباء لتكون في مثال أراد فيه ولي العهد تبسيط ما يعلنه من المدينة الحلم للسعوديين والعالم.

وبنفس السرعة التي ضرب فيها ولي العهد المثال بين هاتفين يحملهما ويستخدمهما استخداماً شخصياً، كانت سرعة المصور في التقاط الصورة وتوثيقها لتصنع منها الصحف والمواقع قصة يتم تداولها عبر المنتدى الكبير الذي نظمه صندوق الاستثمارات العامة.

بندر الجلعود يروي لـ"العربية.نت" كيف كان في موقع بعيد ويحمل عدسة زوم ليوثق المناسبة ويلتقط الصورة الأشهر في المنتدى والتي نقلتها صحف عدة على صفحاتها الأولى.

ولم يكن أحد المصورين قد التقط الصورة نفسها باعتبار أن الصورة كانت في خاتمة حديث ولي العهد ولم تكن متوقعة حيث التقط المصورون جميع الصور التي يحتاجونها في بداية حديث ولي العهد.

ويقول بندر الجلعود إن تصوير المناسبات التي تكون فيها شخصيات هامة، يجب أن يكون المصور سريعاً وحاضراً لتسجيل كل اللحظات بما فيها الحركات غير المتوقعة مسبقاً.

وأضاف أنه لا أحد يعلم بما سيحدث إلا من خلال سياق المناسبة نفسها، "فوجودي هو للتصوير ويجب أن أصور كل شيء وأوثقه فلا التفاتة ولا تحرك خارج الموقع حتى ينتهي الحدث".

وبين أن الصورة الفوتوغرافية ليست كالفيديو، فالصورة الفوتوغرافية معبرة وتسجل اللحظة وتنقلها.. "فعين المصور يجب أن تكون على الشخصية الأبرز طوال الوقت حتى يستطيع المصور أن يلتقط صورة معبرة توثق للمناسبة".

ولي العهد الأمير محمد بن سلمان

 

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب