Printer Friendly and PDF

Text Resize

الحريري: أفضل هبة إيرانية للبنان هي انسحاب حزب الله من سوريا

28/11/2014

أطل الرئيس سعد الحريري، مباشرة على الهواء، في مقابلة عبرLBCI وLDC، وبثها تلفزيون "المستقبل"، مساء اليوم الخميس، من مقر إقامته في باريس، فتطرق الى ملفات الحوار والإعتدال والمحكمة الدولية الخاصة بلبنان، بالإضافة إلى مختلف الشؤون المطروحة على الساحتين الداخلية والخارجية، لاسيما الأزمة السورية.

وفي ما يلي نص المقابلة التي أجراها الإعلامي مرسيل غانم في برنامج "كلام الناس":

سئل: لماذا اخترت هذا التوقيت لهذه الإطلالة التلفزيونية؟
أجاب: في لبنان كل الناس يعيشون الهواجس الامنية والاقتصادية والنفسية، ونرى أن البلد يتراجع الى مرحلة باتت مأساوية. رأيت التقرير الذي أعددته ورأيت الأنوار والحياة في باريس، وأنا عندي حلم أن يصبح لبنان هكذا، أقول للبنانيين أننا لن نستسلم، وأقول بشكل خاص للشباب اللبناني بين 18 و25 سنة الذين يرون وضع البلد ويهاجرون بسبب عدم وجود فرص عمل وانترنت وعدم وجود أمن غذائي، أقول لهم اننا مؤمنون بلبنان واننا قادرون على القيام بهذا البلد. عندما كانت القذائف تنزل على بيروت وكنا نرى الويلات في لبنان، كان رفيق الحريري ينظّف بيروت ليعيد اعمارها.
مهما كانت المشاكل والمخاطر في لبنان، سيأتي يوم نعود فيه الى البلد ونرى لبنان كما كان يراه رفيق الحريري، لا أريد للناس أن يفقدوا الامل، ممنوع أن نفقد الامل. الأمل موجود وحلم الشباب والشابات الذين نزلوا في 14 آذار 2005 الذين كانوا يريدون رؤية لبنان دولة مدنية، هذا الحلم يجب أن يتحقق لأن هذا ما نسعى اليه، هناك أبيض وأسود، نحن نريد أن نرى البياض ونوسّعه، و"السما زرقا".

سئل: بدأت برسالة امل، اتوقع ان لا نحبط معنوياتك من خلال الاجواء التي تحيط!
أجاب: مهما فعلتم لا مشكلة لان ايماني بالله سبحانه وتعالى اولا، ثم بهذا البلد هو ايمان كبير، ايماني باللبنانيين الذين استطاعوا ان يقوموا بالبلد بعد حرب اهلية طويلة عريضة وبنوا البلد نعرف اننا ما زلنا بكل هذه الصعوبات قادرين ان نعيش.

سئل: دولة الرئيس اهون شيء ان تعلن ايمانك من الخارج، لماذا اتيت الى البلد ولماذا تركت البلد؟
أجاب: اتيت الى البلد لانني مسؤول مثلي مثل غيري، تعرف ان هناك هواجس امنية، نزلت الى البلد وانا راجع الى البلد ونازل على البلد واعمل من البلد، ولكن هذا الموضوع انا اقرر متى انزل، وصدقني سيكون قريبا جدا جدا

سئل: اي انك غادرت لاسباب امنية دولة الرئيس؟
أجاب: لا لا، غادرت لان هناك اسباب اريد متابعتها، خصوصاً في ما يخص الهبة التي تقدمت إلى لبنان.

سئل: في مسألة الهبة، عودتك الى بيروت عنيت الكثير، اي عنوان مجلة الشراع عودة الحريري جبهة الحريري في مواجهة قاطعي الرؤوس وحتى عنوان جريدة المستقبل في آب 2014 عودة الحريري تزخير الامن والاعتدال، اي ان حضرتك لم تتخل عن هذه المهمة؟ ما زلت بهذه المهمة؟
أجاب: اكيد. انا اصلا مهمتي ان نرى اين المصلحة الوطنية.

سئل: دخلت من موضوع تزخير الامن والاعتدال، الامن له علاقة جزء منه بموضوع الهبة، اين اصبحت هذه الهبة؟
أجاب: انت تعرف جيدا جدا ان خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، اطال الله بعمره، فاجأ اللبنانيين والعالم بانه اعطى لبنان هبة بـ 3 مليارات دولار، اولا للجيش اللبناني والذي ساعد بزيارة هولاند الى السعودية، ومن ساعد على هذا الموضوع كان فخامة الرئيس ميشال سليمان، البعض حاول ان يقول ان هذه الهبة تأخرت او غيره، لكنها هبة 3 مليارات. تعرف اننا لدينا هبات وقروض معطاة من بعض الدول موضوعة في ادراج البرلمان اللبناني عمرها ربما تسع او عشر سنوات، هذا اتفاق بين ثلاث دول، حتى انتهى هذا الاتفاق، وهذه الهبة هي لبناء الجيش اللبناني، اليوم عندما تنفذ كل هذه الهبة لدينا جيش لبناني حديث وجديد ومتطور، ومن هنا ايضا عندما رأى الملك عبد الله بن عبد العزيز، اطال الله بعمره، ان احداث عرسال حصلت رأى ان هناك حاجة للبنان لمكافحة الارهاب ومن هذا المنطلق قدمت المملكة هذه الهبة.
فتحنا اعتمادات بـ 400 مليون دولار للقوى الامنية كلها والباقي على الطريق.

س: لمن الباقي دولة الرئيس؟
أجاب: الجيش، والقوى الامنية، وقوى الامن العام، وقوى الامن الداخلي، وامن الدولة كل هذه الأجهزة وضعت متطلباتها لمكافحة الارهاب، بعد الهبة سيكون خلال سنة ونصف تقريبا 30 طائرة، والجيش والقوى الامنية أصبحت لديها احتياجاتها من ذخائر لمكافحة اي نوع من الارهاب، لقد وضعت كل ما يلزمها من معدات. 

سئل: الجيش ام السعوديين؟ 
أجاب: لا الجيش اللبناني والقوى الامنية هم قالوا ماذا يريدون بعدها اتجهنا الى دول صديقة ووضعنا هذه الطلبات، لتأتي الاسعار من هذه الدول والوزارات المعنية مع رئيس الحكومة ومع فريق عمل من قبلي يرون هذه الاسعار والمواصفات واي شيء يتم الموافقة عليه من قبل الحكومة اللبنانية ومن قبل رئيسها فورا نفتح الاعتمادات لذلك، لكن هذا يتطلب وقتا، من هنا اريد ان اقول لا يصح الا الصحيح. المملكة العربية السعودية طوال عمرها تقدم الخير للبنان، المملكة العربية السعودية وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، يجب ان نقول شكرا للملك عبد الله بن عبد العزيز، وباسمي وباسم كل اللبنانيين يجب ان نقول ان هذه الهبات ستنقل القوى الامنية المسؤولة عن امن كل اللبنانيين لكل الشعب اللبناني من اقصى الشمال الى اقصى الجنوب ستكون بخدمة كل اللبنانيين. والفرق هنا ان السعودية اي شيء تقدمه تقدمه لكل لبنان. 

سئل: دولة الرئيس حضرتك تشكر المملكة العربية السعودية امام هذه الوقائع التي تفضلت بها وتتحدث عن العلاقة التاريخية التي تجمع لبنان بالسعودية ولكن ايضا الدولة الايرانية قدمت للبنان تبرعات وباتت واليوم مستعدة ان تتبرع للجيش اللبناني وتقدم له هبات؟
أجاب: اهم هبة ممكن ان تعطيها ايران للشعب اللبناني والجيش اللبناني ان تقول لحزب الله ان يخرج من سوريا.

سئل: ما هو دور ايران في هذا الموضوع؟ هل هم من قالوا له أن يذهب الى سوريا ؟
أجاب: نعم وكلنا نعرف هذا الامر حتى حزب الله يقول هذا، بالنسبة لنا اهم هبة بالنسبة لنا هي اعادة حزب الله من سوريا الى لبنان . 

سئل: ساعود الى موضوع الحوار والهبة الايرانية ودور حزب الله في سوريا ، هناك كلام عن كوموسيونات في خصوص الهبة السعودية؟
أجاب: غير صحيح، انا لا اريد الكلام عن كلام الجرائد، هذه اتفاقية بـ3 مليارات دولار، نحن نستهون ان هذا اتفاق بين 3 دول يجب ان يتم موافقة الجيش اللبناني وان يقول ماذا يريد، والجيش الفرنسي يجب ان يقول اذا كان لديه شيئ، والمملكة العربية السعودية حريصة ان يكون هذا المشروع موافق عليه من قبل الدولة اللبنانية هذا ما حصل. 

سئل: في التداول حسب معلومات فرنسية انك زرت قصر الاليزيه البارحة من دون اعلان بناء على استدعاء فرنسي واجتمعت مع مستشاري الرئيس هولاند الذين سألوك عن سبب عدم حصول شركات فرنسية على عقود لها علاقة برسائل اعتماد متعلقة بهبة المليار دولار والتي سبق ووعدت الادارة الفرنسية بها؟
أجاب: اولا لم يحصل زيارة للرئيس هولاند.

سئل: احد من مستشارينك؟
أجاب: ولا حتى احدا من مستشاريني بالنسبة لنا، كل الدول الصديقة هي دول صديقة وان كان لديها اجهزة تقدمها للدولة اللبنانية بالاسعار التي بامكاننا شرائها لان هذه هبة نحاول قدر الامكان ان نحصل على معدات بهذه الهبة للجيش وللقوى الامنية. انا حريص على ان تكون الاسعار تنافسية وان لا يكون هناك اي عملات. وحريص ايضا على ان تكون هناك شفافية بهذا الموضوع .
من هذا المنطلق طلبنا من كل اصدقائنا ان كان للجيش او لقوى الامن الداخلي والامن العام وغيرها، الطلبات اتت من الجيش وقوى الامن ورأينا من هي الدول التي تصنع هذه الامور، وطلبنا من الأجهزة تسعير هذه الاشياء، المعدات السلاح الاجهزة، وكل واحد اتى بسعر ومن كان اقل حسب المواصفات تم فتح الاعتمادات .

سئل: بالنقطة الساخنة الحوار، كل الناس تنتظر مسألة الحوار وماذا سيقول الرئيس الحريري في مسألة الحوار، لم استيقظنا صباحا على بيان اصدره سعد الحريري وقال نريد ان نتحاور، لم استيقظت وقلت اننا نريد ان نجري حوارا بعيدا عن السجالات، لم قررت ان تجري حوارا؟
أجاب: لاني ارى وضع البلد، اذا اراد حزب الله ان يتحاور او حركة أمل مع من؟ مع بعض؟ يتحاور مع الاخصام، وانا اذا اردت ان اتحاور مع من اتحاور مع القوات او الكتائب؟ العلاقات مميزة وممتازة مع كل حلفائي المسيحيين ..لذا اعلنت أنني سأطلق حملة مشاورات وطنية لكي نستطيع القيام بهذا البلد ونجنبه المخاطر، لذلك بالنسبة لنا الحوار مهم. والحوار الذي يجب ان يحصل لكي نقول ان هناك امورا نختلف عليها. وانا مشكلتي الاساسية مع حزب الله دخوله الى سوريا والقتال هناك، فضلا عن المحكمة الدولية وتسليح سرايا المقاومة، وتصرفات الحزب وسلاحه، هناك خلافات جذرية معه ولن اغير موقفي في هذا الموضوع، فدخوله الى سوريا بالنسبة لي هو "ضرب جنون"، ولكن هناك امور تهم البلد مثلاً عندما خرجت من المحكمة الدولية وقلت بأنني مع تشكيل حكومة تتمثل فيها كل الاحزاب وقامت القيامة علي وخصوصا فريقنا وناسنا، ولكني كنت ارى ان حماية البلد اهم من مصلحة سعد الحريري واذا انا اريد ان آخذ موقفا للمصلحة الوطنية وادفع ثمنه فأنا مستعد ولا استحي من هذا الامر، وفي موضوع التمديد قلت بأنني ارفض الفراغ وانا مع انتخاب رئيس للجمهورية اي لحظة واي يوم وأيا كان، ولكن لا يقول لي احد اننا ذاهبون الى الفراغ، لذلك ذهبت الى التمديد، وانا لست مع المواقف الشعبية وانا مع المواقف التي تخدم المصلحة الوطنية ولا اتخذ المواقف من اجل سعد الحريري وانا لا ابيع المصلحة الوطنية كي يكون لي موقف شعبي، بالنسبة لي ارى مصلحة البلد واتخذ قراري على هذا الاساس، هناك اشخاصا قالوا لي "شو بدك تروح تحكي معهم وبالسابق كل شي اتفقته معهم لم يطبقوه وتخلوا عنه" صحيح ولكن هناك أمور اتفقنا عليها كحكومة الرئيس تمام سلام ولو لم نتفق على هذا الامر لكنا وقعنا في فراغ كامل لذلك هناك أمور يجب علينا ان نتحاور فيها من اجل مصلحة اللبنانيين.

سئل: الرئيس نبيه بري يقول لصحيفة النهار يوم السبت 22 تشرين الثاني ان الحوار بين المستقبل وحزب الله على السكة، وقال إنه هو من فاتحك بالحوار في لقائه معك في آب الماضي وأنك لم تعترض، هل السكوت كان علامة الرضا. 
أجاب: أنا مع الحوار، ليس لمجرد الحوار. أنا مع حوار جدي لمصلحة البلد. أنا جدي بطروحاتي، اريد انتخاب رئيس الجمهورية، واجراء الانتخابات النيابية، وأريد أن يقوم الاقتصاد، وأن نخرج من هذه الدوامة التي يغرق فيها البلد، يجب أن ننقذ البلد ومؤسساته، واذا ذهبنا الى الحوار، اريد أن يكون الحوار جدياً، حوار مع نتائج. 

سئل: دولتك بدأت بالكلام عن مجموع نقاط لا تتخلى عنها وهي ثوابت بالنسبة لك. النقاط السجالية: تقول إنك مع انسحاب حزب الله من سوريا، وفي موضوع الخطة الامنية في البقاع، الواضح حسب كلامكم ان حزب الله لا يساعد على تطبيقها؟
أجاب: هل تدل النتائج أن حزب الله يساعد في تطبيقها؟ هل قلّت الاعمال الامنية والخطف؟ عندما دخل الجيش الى طرابلس وكل القوى السياسية تضامنت مع الجيش فدخل الجيش بالقوة ليحسم في طرابلس عرسال وعبرا، هذه هي المسؤولية. كلنا نعلم انه اذا اراد حزب الله رفع يده عن المجرمين قهو قادر. الخلافات مع الحزب في ما يخص سلاحه وفي ما يخص سوريا وفي ما يخص المحكمة وسرايا المقاومة ستبقى نقاط خلافية، ولكن هناك انتخابات الرئاسة وقانون الانتخابات ومجلس النواب وغيرها يجب النقاش بشأنها. حتى نغيّر المزاج في البلد لا بد من خطوات سياسية، وهذه الخطوات السياسية هي التي تحمي البلد. ليس لدي شك في أن الحزب لن يسمع لنا، ولذلك قلت أن افضل هبة يمكن ان تقدّمها ايران هي خروج الحزب من سوريا، لأنني اعرف أن هذا القرار ليس لدى الحزب.

سئل: قال السيد نصر الله باقون في سوريا حتى النصر، اي انه لم يسمعك.
أجاب: حسنا ولكن هذا ضرب جنون. عليّ ان اقول ما اراه انا، ولكن بغض النظر، هو يقول هذا، ما معنى ذلك ان ابقى من دون رئيس جمهورية؟

سئل: نقطة الحوار الاساسية هي الشغور الرئاسي هي قصدك دولة الرئيس هي قاعدة الحوار؟
أجاب: يوجد حوار سيحصل، ويوجد اجندة ستتحضر بيننا وبين حركة امل، وليد جنبلاط الذي كان الساعي الاول كان من الاشخاص الذين قالوا يجب على الجميع ان يتحاوروا، هنا في الحوار لا احد يقول لي اننا ذاهبون لاختيار رئيس جمهورية، هذا ليس وظيفة ولا هدف الحوار، قلنا في السابق انه لدينا مرشح وهو سمير جعجع، صح ام لا؟ وعندما لم تنجح الامور في المرة الاولى والثانية.. قال سمير جعجع انه مستعد ليتنازل ليكون هناك رئيس توافقي، وقلنا نحن كتيار مستقبل انه ليس لدينا فيتو على احد، صح؟ هو يقول اننا نريد ميشال عون ويضع فيتو على كل الناس.
ما اقوله اننا نسعى الى ان يكون هناك رئيس توافقي، ولكن لا اريد ان اقوم بالحوار الان على التلفاز، ما اقوله اننا لسنا ذاهبين للحديث بالاسم أو مَن سيكون رئيسا للجمهورية، نذهب لنقول انه يجب ان يكون الرئيس التوافقي هو الحل في لبنان.
انا شريك في 14 اذار وهو شريك في 8 اذار عندها يكون تداول بيننا وبين 14 اذار ومعهم لنرى الحل، ولكن ان نقول لانه يقف هنا ولان لديه مواقف في سوريا لا نريد ان نقوم بشيء بالبلد، لا، نريد ان نقوم بشيء في البلد، نريد اجراء انتخابات، ونريد اقرار قانون انتخابات

سئل: اسألك عن موعد انطلاق هذا الحوار ومن يدير
أجاب: لا يوجد موعد

سئل: لا يوجد موعد لهذا الحوار؟
أجاب: نسعى إلى الخير كالرئيس بري يسعى في هذا الموضوع ووليد جنبلاط واظن كل اللبنانيين. صحيح يوجد تعقيدات في لبنان، ويجب علينا ان نتعدى هذه التعقيدات، ونضع جانبا اننا مختلفون هنا يجب ان نتفق هنا، وهذا لمصلحة البلد، ما يقوم به الحزب او ما يتمهني به فلنضعه جانبا. 
سئل: انت الآن اتهمته؟
أجاب: الا يتهمني هو بـ100 قصة فليضعهم جانبا ولنر مصلحة البلد

سئل: وعن دورك في طرابلس؟ 
أجاب: انا ليس لدي مِنيّة في طرابلس اهل طرابلس هم اهل الاعتدال

سئل: الا انه قطع لك وازال عنك الاتهام بان تيار المستقبل كان يدير هذا الجو؟
أجاب: هذا ليس اتهام وكل اللبنانيين يعرفون، نحن تيار عابر للطوائف لم نحمل السلاح يوما ودوما الاساس في طريقة تفكيرنا الاعتدال منذ عهد رفيق الحريري. 

سئل: البيان الذي اصدرته والذي تكلمت به عن الحوار في مقدمته قلت بعيدا عن السجالات ولنتخلى ... اليوم تعيد فتح هذه السجالات؟ 
أجاب: لا انا اقول ان لدينا مبادئ، وليس من واجبي في الحوار ان اغطي حزب الله في عمله في سوريا، هذا ليس عملي لكي يكون هذا واضحا للجميع

سئل: يعني انك تعتبره ارهابياً بدوره في سوريا 
أجاب: انا اعتبر ان ما يقوم به حزب الله ليس من مصلحة لبنان. حزب الله يقول انه يتجه الى سوريا لمنع الارهابيين، هل منعهم؟

سئل: نعم قال الحزب انه لولا دوره في سوريا لأصبح داعش في جونية 
أجاب: حصلت مشاكل في عرسال ام لا؟ هل هناك عسكريون مخطوفون ام لا؟ لقد جلبوا "البلاء" الينا ساقول لك مثلا، كم لاجئ سوري في لبنان؟ كم لاجئ سوري في الاردن؟ وكم لاجئ سوري في تركيا؟ هل هناك هجوم من قبل داعش والانصار او الفصائل في الاردن ، هل سمعت بتفجيرات في الاردن او في تركيا؟ هل استيقظ داعش وقرر ان يضرب فقط في لبنان، ام لان هناك فصيل لبناني دخل في الحرب الاهلية السورية وورّط نفسه ووضع لبنان في وجه هؤلاء ؟ نحن كنا نعاني من تدخل سوريا في الحرب الاهلية ماذا نفعل نحن؟ نحن لدينا موقف انساني سياسي وهو اننا مع الشعب السوري ومع المعارضة السورية 

سئل: لكن عتبك على المعارضة وكأنك تنسحب؟
أجاب: لا عندما يقومون بأي أمر خاطىء سأقوله، وعندما أرى ان مصلحة لبنان تمس مع اي كان لن أسكت، إن كانوا أصدقائي أو غير أصدقائي. ما يهمني هو مصلحة لبنان واللبنانيين، لذلك انا مستعد ان اضحي بنفسي كما ضحى الوالد رحمه الله بنفسه من اجل مصلحة اللبنانيين.
نحن مع دعم السوريين وحريتهم وضد النظام، ولكن ما اقوله اننا نريد حوارا جديا حوارا مع نتائج.
ألا يوجد احتقان سني شيعي في لبنان؟

سئل: لكن لم يصل الى درجة الحرب 
أجاب: أيجب ان نوصله؟

سئل: لا
أجاب: إذا إحدى وظائف هذا الحوار هو ان نحتوي اي احتقان سني شيعي، هذا من اهم الاسباب للذهاب الى الحوار، وإن سألت الرئيس بري ايضا يرى ذلك، ووليد جنبلاط

سئل: لكن الخلفية الاقليمية والغطاء الإقليمي لهذا الحوار وكأنه غير موجود
أجاب: لم علينا ان نذهب الى غطاء اقليمي

سئل: لكن الخلفية الاقليمية والغطاء الإقليمي لهذا الحوار وكأنه غير موجود
أجاب: لم علينا ان نذهب الى غطاء اقليمي. انت تقول فليتفضل الايراني ويقول لحزب الله الانسحاب من سوريا، هذا ايضا دور اقليمي لهذا الحزب في المعركة في الداخل. انا أتكلم عن الاحتقان السني- الشيعي، وان هناك ثوابت بالنسة لنهوض الدولة والمحافظة على المؤسسات ورئاسة الجمهورية والانتخابات النيابية. ان كان بإمكاننا أن نتحاور في هذا الموضوع ونصل الى نتائج أهلا وسهلا. هل تحزن؟ هل يحزن الشعب اللبناني من ذلك؟

سئل: لا
أجاب: إذا هذا ما نريد الوصول اليه.

سئل: الجو الايراني الغربي لم ينجح ومددوا امر الاتفاق 
أجاب: أهذا يعني اني سأقف سبعة اشهر من دون ان اسعى؟ انا طلبت بالمشاورات في البلد رد علي الحزب انه مستعدا للذهاب الى حوار ثنائي، انا مستعد لحوار ثنائي للمصلحة الوطنية هذا ما اقوله
أجاب: الحوار الوطني يجب ان ينطلق من عند رئيس الجمهورية، نحن مع اي تواصل بين اللبنانيين لمصلحة اللبنانيين، وسقف الحوار هو قناعتنا.

سئل: الرئيس نبيه بري يتحدث عن حوار من دون شروط مسبقة
أجاب: وحتى حزب الله يقول هذا الشيء ونحن نقول اننا لا نريد التحدث عن الشروط.

سئل: ولكن دعنا نفهم الآلية، تقول ان لا موعد محدد لحوار كيف سيحصل؟
أجاب: الرئيس بري يسعى وهناك اجندة سوف توضع وعندما تجهز.. 

سئل: اول بند على الاجندة
أجاب: لا اعرف ولم نضعها بعد.

سئل: هل يمكن ان نشهد لقاء بينك وبين الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله؟
أجاب: من المبكر جداً الاجابة على هذه النقطة ولن يحصل ـ وما سيحصل الآن هو حوار مع بعض الافرقاء من حزب الله مع الشباب من عندي

سئل: من يضع هذه الاجندة؟
أجاب: اتريد مني اقول لك كل شيء؟

سئل: اي انك لن تذهب الى حوار جدي الا بعد انتخاب رئيس للجمهورية؟
أجاب: اذا انتخبنا رئيس نكون قد نجحنا بالحوار 

سئل: في اول بند؟
أجاب: ليس ضروريا ان يكون اول بند، هناك امور كثيرة يجب ان نضعها نحن او هو ونصل الى نتيجة ولكن الامر الاساسي الذي يحرك العجلة السياسية في البلد هو انتخاب رئيس للجمهورية.

سئل: المملكة العربية السعودية اتهمت بلسان مندوبة لدى الامم المتحدة حزب الله بأنه من المجموعات الارهابية.
أجاب: بسببب؟

سئل: بسبب دور لحزب الله في سوريا، حضرتك اتهمت حزب الله بارتكاب جريمة العصر في 14 شبط 2005، وبأن حزب الله هو المشروع التدميري في لبنان، هذا الكلام قلته في 13/6/2012. أنت تقول أن السيد نصرالله ارسل جماعات ارهابية الى الخُبر في السعودية. السيد نصرالله يغرق في بحر متلاطي من الغرور لن يؤدي لغير المزيد من الضياع والاحتقان واضرام الفتنة في النفوس. كيف سيتجاوز جمهورك كل هذا الكلام ويقبل معك بهذا الحوار؟
أجاب: هذا من أجل المصلحة الوطنية. أنا لا اعمل لمصلحتي الشخصية. عملي أن ارى مصلحة البلد وليس مصلحة سعد الحريري، ليس عملي ان ابحث عن مصلحة تيار المستقبل. منذ اسبوع سمعنا شهادات مروان حمادة في المحكمة الدولة، ورأينا كم تحمّل الرئيس رفيق الحريري، هل عرف الناس بكل هذه الامور؟ هو تحمّل كل هذا من أجل للبنانيين، وأنا مستعد أن أتحمل ايضا، هذا واجبي لأن الناس هم الذين أعطوني الثقة كي أتحمل، وأنا ابن رفيق الحريري، كما تحمّل رفيق الحريري أنا مستعد أن أتحمل لمصلحة اللبنانيين فقط لا غير.

سئل: السيدة الهام فريحة تطالبك عبر الأنوار بالتأني والحذر قبل مغامرة الحوار.. 
أجاب: انا متأني وحذر.

سئل: لماذا تريد أن تذهبوا الى حوار قد لا يؤدي الى مكان؟ هل مصلحة البلد أن تعلقوا الناس بحبل أوهام جديد؟
أجاب: لا، الناس تريد الحلول. اذا أنا قلت عبر هذه الشاشة أنني لن أذهب الى الحوار، كيف يصبح الجو في البلد؟ سيصبح أكثر تشنجاً. من واجبي أن أعطي الامل، ونحن جديون، أنا ذاهب الى الحوار بشكل جدي، وليتحمّل الآخرون مسؤولية "خربطة" الحوار. أنا أرى أن مصلحة البلد أهم من أن أرفض الحوار. انا لست في تحدي، بل أنا ابحث عن حل لمصلحة البلد، عندي ثوابت لا ابتعد عنها، وكذلك مصلحة البلد لا ابتعد عنها. 

سئل: دولة الرئيس اضعت فرصة حوار مع الجنرال عون، هل ممكن ان تضيع فرصة الحوار مع السيد نصر الله؟ 
أجاب: انا أضعت؟ كيف اضعت؟

سئل: هو قال هذا، هو قال لجريدة السفير هذا الكلام، انه يوجد فيتو سعودي عليه، الامير سعود الفيصل..
أجاب: أولا الجنرال عون مكون سياسي موجود في البلد لا احد يستطيع الغاء الآخر في هذا البلد. 
ثانيا نحن تعاونا مع الجنرال عون، وهذا التعاون حصلت فيه انجازات، واستطعنا ان نشكل حكومة وهذه الحكومة انجزت وحصلت عدة تعيينات كانت موقفة لسنوات. 
ذهبنا وتحدثنا مع ميشال عون، لكن هل ذهب احد وتكلم مع سمير جعجع من "8 آذار"؟ هل تكلم حزب الله مع سمير جعجع مرشح 14 آذار؟ تحدثنا مع كل الناس 

سئل: ما كان هدفك من القعدة مع ميشال عون؟
أجاب: هدفي حصول حوار بيننا وبين ميشال عون، وبين ميشال عون وبين حلفائنا المسيحيين، ونحن دائما نقول يتفقوا ويقولوا من ونحن كلنا موافقين

سئل: اول نتائج التصويت، المواطن هل يدعم قيام حوار بين المستقبل وحزب الله والنتيجة 60.3 نعم ، و39.7 % يقولون لا
أجاب: لو كان العكس هل كنت لأغير رأيي؟

سئل: الا تعود لاجواء الناس او لا يهمك ؟
أجاب: يهمني آراء الناس. عندما اتجهت الى الحوار من امام المحكمة الدولية وقلت اننا على استعداد للاتجاه الى حكومة ، كل الناس وكل جماعتي كانوا ضدي ولكن هذه الحكومة اتت بالاستقرار ومن هذا المنطلق اتطلع الى مصلحة البلد. انا اعرف ان هذا القرار ليس شعبياً.

سئل: قبل ان ادخل الى الموضوع الرئاسي اريد ان تضعني دولة الرئيس امام خارطة طريق للمرحلة المقبلة، اذا اتجهنا الى الحوار.
ج: اولا هناك الاحتقان السني - الشيعي يجب اخماده ويجب ان يعرف الحزب اسباب الاحتقان السني الشيعي وسيحصل حوار واضح وصريح وهذا بالنسبة لي من اهم الاشياء لانه اذا حصل انفجار في هذا الموضوع لن تكون هناك رئاسة او بلد او اي شيء آخر، هذا بالنسبة لي من اهم الاشياء التي سنتطرأ اليها في موضوع الحوار. وهناك موضوع انتخاب الرئيس.

سئل: موضوع الحكومة؟ هل ستبقى نفسها الحكومة اذا صار هناك انتخاب؟
أجاب: حكما بعد انتخاب رئيس الجمهورية ستكون هناك مشاورات، ليست لدي مشكلة من يصل يصل، اهم شيء بالنسبة لنا حصول انتخاب، وحكومة وانتخابات هذا يحرك الدورة السياسية، هل كان التمديد لمجلس النواب قرارا شعبياً؟ انا اعرف انه ليس قرارا شعبياً.

سئل: لماذا اخذته على عاتقك دولة الرئيس؟
ج: لان هناك من يجب ان يكون مسؤولاً في هذا البلد، اخذته على عاتقي ولم احب مجاملة احد وقلت انني لن اذهب الى الانتخابات ، لان الذهاب الى الانتخابات يعني الوصول الى مرحلة ليس فيها رئيس جمهورية وليس فيها رئيس مجلس نواب ولا حكومة . 

سئل: ما الذي كان يمنع حصول انتخابات؟
أجاب: هذا الجو اننا متجهون الى فراغ، وهناك من يقول فلنصل الى فراغ. انا لا اريد ان اصل الى الفراغ بل اريد ان احافظ وان انتخب رئيس جمهورية.

سئل: لماذا يريدون الذهاب الى الفراغ دولة الرئيس؟
أجاب: هناك من يقولون فلنذهب الى الانتخابات بغض النظر ..الناس تتجه الى الانتخابات ثم ماذا؟ مجلس نواب جديد، ثم ماذا ؟ انتخاب رئيس مجلس ، عندها سنختلف، لانه اذا ليس بامكاننا انتخاب رئيس جمهورية لن يكون بامكاننا انتخاب مجلس.

سئل: تعودون الى الرئيس بري علاقتكم به؟
ج: لا اتكلم عنا نحن بل عن الجو في البلد، اذا قال المسيحيون في لحظتها انهم لا يتجهون لانتخاب الرئيس بري ماذا نفعل ،هل نضع البلد في الفراغ؟؟ لا

سئل: الم تكن خائف من اتجاه البلد الى مؤتمر تأسيسي جديد
أجاب: اكيد

سئل: ما الذي يخيفك من مؤتمر تأسيسي جديد.. قلت مرة ليس لدي مشكلة فليتجهوا الى مؤتمر تأسيسي جديد؟
أجاب: لا لم اقل هذا. انا قلت بالحرف نحن مع اتفاق الطائف. لن نزيح عنه لقد قدم دم مئات الآلاف وخضنا معارك لنصل اليه ، هناك حزب الله اقترح ان يعمل المؤتمر التأسيسي وقلنا منذ اللحظة نحن مع اتفاق الطائف ولن نبتعد عنه، فآلاف اللبنانيين قدموا دمهم له وخضنا معارك كي نحافظ على اتفاق الطائف.
"حزب الله" اقترح ان يقوم بالمؤتمر التأسيسي، ونحن من اول لحظة قلنا اننا ضد المؤتمر التأسيسي ومع المناصفة وضد المثالثة. لم نريد الذهاب الى مؤتمر تأسيسي إذ لدينا دستور

سئل: لكن الدستور اظهر انه غير سائر.
أجاب: لأن هناك قوى سياسية تمتنع عن تسيير اي دستور تجريه، في اي بلد ان لم تكن القوى السياسية متفاهمة على ان تسير بإطار سلمي فهذا يعني ان هناك مشكلة في البلد.

سئل: ان كان ميشال سليمان صديقكم قال ان هذا الاتفاق "مش ماشي" وطرح تعديلات دستورية في اليوم الاخير قبل مغادرته.
أجاب: من حق رئيس الجمهورية وحق كل عضو في البرلمان ان يطرح تعديلات ونحن لسنا ضد .

سئل: ألا تخاف على المسيحيين من هكذا مؤتمر للمرحلة المقبلة؟ 
أجاب: أنا أخاف على المسيحيين وأخاف على اللبنانيين لأننا ناضلنا من أجل اتفاق الطائف وحصلنا على السلم الأهلي فلم نريد الذهاب الى مكان مجهول؟

سئل: الرئيس بري يتكلم عن إشارات إيجابية ومعطيات داخلية وخارجية مشجعة في مسألة انتخاب الرئيس.
أجاب: العماد عون لديه مشكلة مع "14 آذار" بسبب عدم وصوله الى الرئاسة. وكما في "14 آذار" هناك خلاف على شخصية ميشال عون هناك خلاف في "8 آذار" على شخصية سمير جعحع.
نحن تكلمنا مع ميشال عون ولكنهم لم يتحدثوا مع سمير جعجع، ما من توافق على ميشال عون وما من توافق على سمير جعجع فلنذهب الى رئيس توافقي 

سئل: فلتعلن على التلفزيون انك تطلب من سمير جعجع ان ينسحب. 
أجاب: هو قالها. سمير جعجع قال ان كان هناك حديث عن رئيس توافقي فهو مستعد كي ينسحب. المشكلة ليست سمير جعجع.

سئل: المشكل من؟
أجاب: المشكل أن هناك فريق آخر أي "8 آذار" لا يذهب الى مجلس النواب كي ينتخب رئيسا جديدا، ان كنا نريد الذهاب الى رئيس توافقي فليفتح هذا الباب.

سئل: خلال لقائك مع الكاردينال الراعي هل فعلا قال لك اسحبوا سمير جعجع وانا على عاتقي ان اقنع ميشال عون بمرشح توافقي نعم ام لا؟ 
أجاب: حصل حديث مع البطريرك الراعي وصرحت حينها وقلت ما قلته، وتحدثنا في امور عدة ولا اريد الدخول بتفاصيل اللقاء.

سئل: ولكن البطريرك الراعي بارك التمديد؟
أجاب: القصة ليست قصة مباركة لم اكن ذاهب لاطلب المباركة بل للحديث عن خارطة طريق. بالنسبة لي قلت مرات عدة ان الاولوية لانتخاب رئيس للجمهورية ولم نستطع انتخاب رئيس ماذا نفعل؟ هل نقف؟

سئل: ولكن هل اقتنع منك البطريرك الراعي؟
أجاب: ان نوقف البلد؟

سئل: لم تغير الموضوع؟
أجاب: انا لا اغير الموضوع ولكنك تريد ان تضعني في موقع ان اوقل ماذا حصل بيني وبين الراعي؟ ما اقول ان هناك علاقات تاريخية بيننا وبين بكركي وهناك اختلافات بالرأي. 

سئل: يقال انكم قرأتم في كتاب واحد ولغة واحدة؟ لماذا لم تفهموا على بعضكم؟
أجاب: هناك امور نختلف عليها مع البطريريك وكذلك هو وهذا امر طبيعي. 

سئل: الراعي قال ان النواب الذين مددوا خونة
أجاب: مددوا لماذا؟ 

سئل: لمجلس النواب
أجاب: اتعرف لماذا قال البطريريك هذا الكلام؟ 

سئل: لماذا؟
أجاب: لانه يعتبر ان النواب الذين يجتمعون ليمددوا للمجلس باستطاعتهم ان يجتمعوا لانتخاب رئيس وهذا المشكل الاساسي. 

سئل: هذا اجمل جواب سمعته
أجاب: هذه هي الحقيقة، والناس كلهم الذين يرون هذا المجلس النيابي الذي مدد لنفسه، وهناك حالة غضب بسبب تمديد المجلس لنفسه وعدم انتخاب رئيس للجمهورية وبالفعل عيب علينا كنواب وكلبنانيين اننا لانستطيع ان ننخب رئيسا للجمهورية.

سئل: ... يتحدث عن فيتو سعودي عن الأمير سعود الفيصل ويقول ليس مستعدا للبحث في اسم آخر لرئاسة الجمهورية لكنني لا امنعهم من ان ينتخبوا رئيسا اذا استطاعوا؟ هناك نقطتان موضوع سعود الفيصل والفيتو؟
أجاب: السعودية لم تضع فيتو على أحد وأصلا لم يتكلم معي أحد شخصيا بهذا الموضوع . 

سئل: لماذا طرحت نفسك ناطقا باسم السعودية؟
أجاب: أنا لست ناطقا باسم السعودية بل اخبرك ماذا حصل معي . أنا لا أضع نفسي في مكان أن أكون ناطقا رسميا باسم السعودية ولا أحب أن أكون ناطقا رسميا أو أن تُفوّضني السعودية. انا لست كغيري . 

سئل: لكن المعلومات في التداول والسعوديين لم يغفروا له كلامه؟
أجاب: حصل اجتماع بين الوزير جبران باسيل والامير الفيصل وبحسب معلوماتي إن الكلام كان مختلفا. كل الدول تقول بما فيها ايران، فلنترك المسيحيين يتفقون على اسم ونحن نبارك. أليس هذا ما يقوله الجميع؟ نحن نقول طالما لا يوجد اتفاق فلنذهب الى رئيس توافقي. السعودية شخصيا بالنسبة لي لم يتكلم معي أحد ولم يقل لي أحد إن فلان موافقون عليه وفلان غير موافقين. هذا ما حصل معي وليس دفاعا. السعودية لم تتدخل في لبنان الا مرة واحدة في اتفاق الطائف. ساعدوا كل اللبنانيين وكل المساعدات التي كانت تأتي الى لبنان من قبل السعودية كانت لكل اللبنانيين. 

سئل: وليد جنبلاط قال على الهواء في كلام الناس كيف طرح اسم اشرف ريفي خلال تشكيل حكومة تمام سلام وبعد ذلك طرح اسم تمام سلام ؟ 
أجاب: بين من ومن؟

سئل: بين السعودييين ... ؟
أجاب: لا ، بيني وبينه .

سئل: هو تحدث عن دور الأمير بندر يومها. 
أجاب: لا ليس صحيحا. انا اقول لك ماذا حصل. كان خيارنا الرئيس تمام سلام . كانت هناك طروحات اخرى من بعض الذين في التيار. حصل تشاور مع وليد جنبلاط وفي النهاية رأينا كتيار مستقبل ان الرئيس تمام سلام لديه المكانة في البلد والمصداقية والصبر ولديه النظرة على ان يسير في هذه التحديات التي نواجهها .

سئل: العماد عون يقول انه لن يمنعكم من انتخاب رئيس اذا استطعتم ؟ خوضوا الانتخابات الرئاسية من دون الجنرال؟ 
أجاب: هل هناك نصاب ؟ 

س: هو يقول لكم ذلك. لا يوجد نصاب . 
أجاب: اذا انتهى الأمر. كأنه يقول لنا اذهبوا وانتخبوا من دون نصاب. كيف ذلك ؟ 

سئل: لماذا يتم انتخاب السني الاقوى عند السنة والشيعي الاقوى عند الشيعة؟
أجاب: هناك توافق..عندما ذهبنا لانتخاب الرئيس بري حصل توافق وانتخبناه، وأنا سقطت، ذهبنا الى مشاورات وسقطت أنا فيها ونجح نجيب ميقاتي، واصبح رئيس وزارة، وقبلنا بهذا الامر. ما نقوله أن هناك لعبة ديمقراطية يجب أن نسير بها. هناك زعماء آخرون موجودون في البلد مثل سمير جعجع وامين الجميل، هناك قوى سياسية اخرى موجودة في البلد.

سئل: الرئيس امين الجميل يقول أنه رآك، وقال الاسبوع الماضي في كلام الناس أن 14 آذار فاتحته بأن يكون مرشّحاً بديلاً عن سمير جعجع، هل تكلّمتم معه بهذا الامر؟
أجاب: مرشحنا اليوم سمير جعجع، ولكن اي مرشّح سواء كان امين الجميل أو بطرس حرب اذا تمكّن من تأمين 70 او 75 صوتاً، وحصل نصاب، سمير جعجع لا يمكن أن "يزعل". اذا اي شخص من 14 آذار تمكّن من عمل معادلة يؤمّن فيها هذه الاصوات مع النصاب نحن معه.

سئل: من هو المرشح التوافقي؟
أجاب: ليس لدي اسماء، لن أدخل بالاسماء لا الآن لا في الحوار. 

سئل: لماذا لم تسيروا بميشال عون رئيساً؟
أجاب: قلت لك، لا يوجد توافق ضمن 14 آذار. هل هناك توافق على سمير جعجع في 8 آذار؟ لماذا دائما تسألوننا لماذا لم نسر بميشال عون. ونحن نسأل لماذا لم تسر 8 آذار بسمير جعجع؟ نحن حاورنا عون ولم يحصل توافق، لماذا لم تحاور 8 آذار سمير جعجع؟

سئل: حضرتك لماذا قمت بهذا الحوار؟
أجاب: سأقول لك أمرا، الاعتراف بالحق فضيلة، أخطأنا عندما لم نكن نتكلم مع ميشال عون، كان يجب علينا التكلم مع ميشال عون خلال المراحل السابقة، وربما كنا استطعنا ان نفتح آفاقا مختلفة للبلد، لمصلحة البلد مع ميشال عون، ماذا تريد أكثر من هذا؟ الا يقول هو اننا مستعدين للتحاور مع تيار المستقبل؟ والتعاون مع تيار المستقبل. 
نحن نرى هذه العلاقة إذا تطورت تتطور لمصلحة البلد.

سئل: كنتم تنتظرون منه موقفا له علاقة بالتفاهم، له علاقة بإدانة أدوار حزب الله؟ ألم يقم ببوادر حسن نية؟
أجاب: مشكلة ميشال عون أيضا أنه وضع نفسه بموقع انه مرتبط عضويا مع "حزب الله"، انا لا يمكنني أن أسير في ظل هذا الموضوع، ولا يمكنني ان اسير فيه.

سئل: عندما قرأت كلامه في السفير عن التكامل الوجودي مع حزب الله؟
أجاب: كيف سأسير انا؟

سئل: قلت أن رأيك صحيحن وقلت نشكر الله لم نجعله رئيسا، هذا قصدك؟ عندما قرأت هذا الحديث وصلت الى هذه القناعة؟
أجاب: أريد ان أسألك، ميشال عون ألا يحق له ان يرشح نفسه؟سمير جعجع أليس له الحق ان يرشح نفسه؟ أي أليس للجميع الحق بأن يرشح نفسه؟ لم ينجحوا، أنقف هنا؟ وقفنا هنا بما فيه الكفاية فلننتقل الى مكان ثان.

سئل: جبران باسيل في كلام الناس منذ اسبوعين ثلاثة يجزم بأن العماد عون لن ينسحب لمصلحة اي مرشح توافقي كما حصل في العام 2008.
أجاب: أهذا منطق؟ أهذا كلام سياسي؟ أهذا كلام يقال للبنانيين انني اريد ان أعطل البلد كي آتي رئيسا للجمهورية؟

سئل: حقه.
أجاب: حقه؟ حقه أن يقوله ولكنني أرى أن الجنرال عون يستطيع ان يقدم للبنان ولمصلحة اللبنانيين اكثر بكثير مما هو يتخيل.

سئل: ماذا تؤمنون لميشال عون لقاء تخليه؟
أجاب: لا أريد ان أقدم له، عندما نصل الى هناك نكون قد وصلنا الى هناك.

سئل: أيوجد اثمان؟ هل صحيح ان سمير جعجع نصحك بالسير بجبران باسيل مرشحا للرئاسة بدل ميشال عون؟
اجاب: (ضاحكا) أكمل اكمل.

سئل: من هو المرشح التوافقي، لنرى مواصفاته، قلت بكلمتك في الافطار دولة الرئيس وحتى بذكرى "1 شباط انه من يملك الارادة الوطنية؟ من هو؟
أجاب: مرشح قادر ان يوافق عليه الجميع. مرشح ندعمه جميعا للنهوض بالبلد. مرشح لا نتفق عليه حتى نعرقل له. مرشح يستوعب المشاكل الموجودة في البلد. مرشح يستطيع ان يتحدث مع كل الناس. مرشح يرى مصلحة لبنان قبل كل شيء. هذا بالنسبة لنا المرشح التوافقي

سئل: هل يمكننا ان نعرف شكله؟
أجاب: (ضاحكا) لا، ربما نريد ترشيحك يا مارسيل

سئل: انا لست توافقيا.. الرئيس بري يجزم بأن للجنرال عون الرأي المرجح في اي رئيس توافقي
أجاب: حسنا، لماذا لا.

سئل: طريق بعبدا تمر بمعراب ام بالرابية اولا؟
أجاب: الاثنين 

سئل: هل تسير بسليمان فرنجية رئيسا؟
أجاب: اذا حصل توافق عليه من قبل كل الافرقاء، ولكن هو طرف هل 8 آذار توافق على امين الجميل او بطرس حرب هناك مسلمات ومن الواضح اننا لسنا في هذا الاتجاه انا اتمنى ان يأتي بطرس حرب وامين الجميل .. ولكننا لسنا في هذا الاتجاه. 

سئل: دولة الرئيس هناك خوف عند المسيحيين أن أي حوار بين السني والشيعي أن "يتركب رئيس على ظهره" وان يحصل اتفاق كما 2008 تبلغ سمير جعجع وهو كان على الهواء خلال حلقة ...
أجاب: غير صحيح وظيفة هذا الحوار ان نتكلم عن اننا نريد رئيس توافقي اضافة الى الاحتقان السني - الشيعي وغيره من الامور ولكن لسنا متجهون لاختيار شخص، انا شريك مع سمير ومع امين الجميل ومع كل حلفائي لذلك مستحيل أن يحصل هذا الامر. يجب العودة الى حلفائنا كما حزب الله سيعود الى حلفاءه

سئل: دولة الرئيس عندما التقيت في باريس مع ميشال عون السنة الماضية في مثل هذا الوقت هل كنت تعتقد أنه كان بإمكانك أن تأخذ من حزب الله عبر ميشال عون رئيسا في بعبدا ما لم يكن بمقدور أي مرشح أن يأخذه؟. أي أنه كان يقال إنه سنأتي بميشال عون رئيس لنكسر ظهر حزب الله ونسحب ما نريده من ميشال عون مقابل الرئاسة هل كان هذا الهدف؟
أجاب: لم اكن افكر هكذا، اولا في هذا الاجتماع لم نتكلم رئاسيا بل تكلمنا أننا أتينا من بعيد وقلنا إنك يا جنرال عون في مكان ونحن في مكان، وهناك مشاكل كبيرة حصلت بيننا وبينك، نحن يجب علينا أن نحاول أن نُقرّب قدر الامكان وجهات النظر، وهذا ما حصل ، هذا في الاجتماع الاول اجتمعنا، ذهب الشباب وتكلموا مع بعضهم، ثم رأيت جبران باسيل وتكلمنا بعدها في الرئاسيات. 

سئل: جبران باسيل يقول إن الحوار حول مسألة الرئاسة توقف ولم يتوقف على الامور الوطنية؟
أجاب: نعم 

سئل: ما هي الامور الوطنية؟
أجاب: الدولة والناس والكهرباء ...

سئل: تقاسمتم التعيينات مع الحكومة في اول العهد؟
أجاب: ماذا تقاسمنا ؟ سيرنا أمور الناس وأتينا بمحافظين، قمنا بتعيينات لخدمة الناس، وهذا التعاون الذي جرى كان لمصلحة اللبنانيين، علاقتي الشخصية مع العماد عون ممتازة ونتمنى ان تبقى كذلك، ومهما جرى بالرئاسيات اتمنى ان تبقى كذلك، وما أقوله أن هناك مصلحة بأن يتعاون "التيار الوطني الحر" مع "تيار المستقبل" ونكمل من هناك.

سئل: هل فعلا أبلغك ميشال عون انه سيطرح تعديل الطائف إذا لم ينتخب رئيسا؟
أجاب:لا لم يبلغني.

سئل: جعجع يقول هذا الكلام في 2-7-2014 "لقد أبلغني سعد الحريري ان عون سيطرح تعديل الطائف إذا لم ينتخب رئيسا".
أجاب: لا أعرف، هذا الكلام لم يحكى.

سئل: هل يجب أن يكون هناك مواصفات جديدة للرئيس؟ ان يتفاهم مع بشار الاسد مثلا؟
أجاب: إن تفاهم مع بشار الاسد لا نريده رئيسا، لأنه بالنسبة لي بشار الاسد هو نظام غير موجود، نظام يستعين بدول كإيران التي تساهم بالحرب الأهلية داخل سوريا واليمن والعراق، وفي النهاية نحن نتمنى ان يكون دور إيران بناء في المنطقة، ليس لمصلحة إيران بل لمصلحة الشعوب في هذه المنطقة. نحن نرى أن إيران عليها ان ترى كيف تتكلم مع الشعب السوري، كيف تتعاون مع الشعب السوري.نتمنى ان تتغير سياسة ايران.

سئل: يعني "حزب الله" كان دوره فقط في سوريا صار دوره في اليمن والسعودية؟
أجاب: هل هذا امر جيد؟

سئل:طبعا لا. 
أجاب: يعني ان الشريك الاساسي في الحروب الاهلية صارت ايران.

سئل: لكن هذا يعني ان هناك تقدماً للمشروع الايراني
أجاب: يمكن بهذه اللحظة نرى ان هناك تقدما لكني أؤكد أن كل هذا مؤقت، لان ما من خطأ يدوم، وما من أمر آتي من الخارج ويفرض على الشعوب ممكن ان ينجح، مستحيل ان ينجح تاريخيا، فلتكف إيران على اعتقادها بأنها قادرة على السيطرة على سوريا ولبنان. وإن كانت اليوم قادرة على ذلك لكن بعد سنوات لن تعود قادرة.

سئل: نشعر ان الدور السوري عاد الى البلد، فقد كان هناك اجتماع لخلية حمد فعند السفير السوري التقوا مع وليد المعلم في السفارة ثم رأينا ان المعلم التقى الرئيس بري، الا تخاف من هذا الموضوع؟
أجاب: لا أخاف لاني أعتبر أن النظام السوري عاجلا أم آجلا سينتهي، فمن غير الطبيعي نظام يرمي الناس بالبراميل ويقتل فوق 150 ألف سوري سيبقى. وأنا أؤكد أنه لن يبقى. المعاناة الاساسية هي الشعب السوري. هناك 10 ملايين لاجىء مهجرون ونحن يسّرنا امور الناس واجرينا تعيينات بخدمتهم وهذا التعاون الذي جرى كان لمصلحة اللبنانيين. هناك لاجئون سوريون في كل بلدان العالم ولكن هذا النظام بإذن الله وبشار الاسد لن يكونا في مستقبل سوريا.

سئل: بين داعش والنظام السوري؟
أجاب: ماذا تكون داعش امام النظام؟ من انشـأ داعش هو النظام ولو لم يكن هناك هذا النظام لو لم يكن هناك نوري المالكي في العراق لما وجدنا داعش في العراق. 

سئل: المالكي سيزور لبنان الاسبوع المقبل؟ 
أجاب: "نيّالنا" 

سئل: لو لم يكن المالكي في العراق لما حصل ما حصل في العراق؟
أجاب: باعتراق العراقيين لماذا اذاً غيروا المالكي، الا يملك الاكثرية؟ لان الناس رؤوا ان المالكي هو السبب الاساسي في وجود ارهابيين كداعش. واجبنا ان نحارب داعش وهم يهدووني اكثر مما يهددوا غيري.

2017 جميع الحقوق محفوظة
تصميم و تنفيذ الحاسب